loading...

ثقافة و فن

9 قضايا في «عوالم خفية» تعيد الزعيم للصدارة.. أبرزها لغز وفاة سعاد حسني

عوالم خفية

عوالم خفية



ملخص

كان دخول عادل إمام سباق رمضان بمسلسل يحمل توقيع ثلاثة كتاب من المؤلفين الجدد بمثابة مغامرة، البعض توقع أنها ستكون نهايته والآخر وجدها بادرة أمل أن يغير جلده ويبتعد عن الكاتب يوسف معاطي، وبالفعل كان للكوميديان الكبير بُعد نظر.

بدور «الصحفي المخضرم»، أطل الفنان عادل إمام على جمهوره فى مصر والوطن العربي خلال موسم رمضان لعام 2018، شخصية تتمتع بالذكاء الشديد والقوة والحنية فى بعض الأحيان والجدعنة مع المقربين منه، لم يضعف أمام "الفلوس" أو تخيفه السلطة، فكان هدفه كشف الحقيقة مهما كلفه ذلك، ومهما عرض حياته وحياة أسرته للخطر، «الزعيم» نجح فى تغيير جلده وأن يخرج عن الأدوار النمطية التي اعتدنا على رؤيتها منه، رغم تقدمه فى العمر؛ فإن كل ذلك لم تلحظه فى مسلسل «عوالم خفية» فكان دور الصحفى «هلال كامل» ملائما تمامًا له.

المسلسل الذى لم يحظ بنسب متابعة مرتفعة، وسط بحر ملايين المشاهدات التي غرق فيها النجوم الشباب؛ إلا أنه يستحق المشاهدة من أول حلقة، حيث جاء متقنًا على كل المستويات بداية من السيناريو المحكم الذى كتبه الثلاثي أمين جمال ومحمد محرز ومحمود حمدان، والذى لم تشعر في أثناء متابعة المسلسل بأن هناك مشاهد تم حشوها فقط لملء مساحة، مرورًا بأداء الفنانين المشاركين فى العمل مثل فتحى عبد الوهاب، ورانيا فريد شوقي وغيرهما، وحتى ضيوف الشرف الذى لم يتخط مساحة دورهم لثوان معدودة، ومستوى الصورة والإخراج.

وأعاد «عوالم خفية» الزعيم إلى صدارة المشهد من جديد، وربط البعض بأن سبب هذا النجاح هو انفصاله عن الكاتب يوسف معاطي الذي حصره فى دور «رب الأسرة» على مدى 6 أعوام ماضية، وحملت قصة المسلسل العديد من القضايا والملفات الهامة التي تمس المجتمع المصري، لذلك تفاعل معها المشاهدون بشكل كبير، كونه يبعث لهم رسائل هامة.

1- لغز وفاة «السندريلا»

كانت البداية مع اقتراب المسلسل من قضية وفاة سندريلا الشاشة العربية سعاد حسني، وهو اللغز الذي لم يُحل إلى الآن، حيث ربط الجمهور بين طريقة موت «مريم رياض» -التي تجسدها الفنانة رانيا فريد شوقي- و«السندريلا»، بل وزاد الأمل لديهم في إجابة العمل عن السؤال الذي طرح منذ 17 عاما، وهو: هل سعاد حسنى قتُلت أم انتحرت؟ تلك التكهنات بنيت على أكثر من تشابه: بطلة المسلسل بعد أن شرعت فى كتابة مذكراتها والتى تفضح فساد رجال مهمين بالدولة، تم قتلها ولقيت حتفها من شرفة منزلها، شكك فى طريقة موتها هل هو انتحار وقتل عمد؟ (لو عاوز تعرف اكتر.. «عوالم خفية» يحكي قصة حياة سعاد حسني 4 أسباب تؤكد ذلك).

2- الأنسولين المغشوش

انتقل الزعيم بعد ذلك إلى فضح الفساد الموجود داخل وزارة الصحة من خلال كشف تفاصيل صفقة «الأنسولين المغشوشة» التي تسببت فى وفاة أكثر من 300 شخص، وكان وراءها قيادات داخل الوزارة خانت الأمانة وباعت ضميرها من أجل مبالغ مالية ضخمة.

3- علم الرينبو والشذوذ الجنسي

كما حاول المسلسل الاقتراب من الشباب ومناقشة مشكلاتهم، إذ فتح ملف قضية هامة وحساسة وهي الشذوذ الجنسي، من خلال حفلة يحييها حفيد «هلال كامل» -الفنان خالد أنور- ويتم رفع علم الرينبو خلالها، ونجد هنا إسقاطًا على تلك الواقعة الشهيرة التى شهدناها فى سبتمبر العام الماضى، والتى قام خلالها عدد من جمهور الفريق اللبناني «مشروع ليلى» برفع العلم الذى يرمز إلى «المثليين» داخل الحفلة التى أقيمت فى مصر الجديدة، وعلى أثرها تم القبض على 6 ممن شاركوا فى الحفل، وأثارت القضية جدلًا واسعا.

4- دار الأيتام وانعدام الرحمة

ثم انتقل بعد ذلك إلى مشاكل دور الأيتام والتي لا تخضع إلى الإشراف من قبل وزارة التضامن الاجتماعى، الذين يقوم المسئولون داخلها باستغلال الأطفال في مهنة التسول، بجانب قيامهم بتعذيب الأطفال، مما يؤدي إلى خروج جيل غير سوى نفسيًا، كما تتطرق الحلقة ذاتها إلى أن هناك دور أيتام تقوم بخطف الأطفال والمتاجرة فيهم.

5- المخدرات والشباب

تأتي القضية الأبرز وهى تجارة المخدرات والتى يتورط فيها رجال أعمال وجنسيات أجنبية من أجل القضاء على جيل الشباب، حيث تناول مسلسل «عوالم خفية» مخدرا يدعى «الفلاكا» الذى بمجرد تناول يكون صاحبه أشبه بـ«الزومبي»، والذى ظهر فى مصر فى السنوات الأخيرة. (كل ما تريد معرفته عن «فلاكا»).

6- تسريب امتحانات الثانوية العامة

فتح الزعيم عادل إمام الملف الذى فشلت كل أجهزة الدولة فى التصدي له، وهو: تسريب امتحانات الثانوية العامة على الإنترنت، تلك الأزمة الكبرى التي تواجه التعليم خلال السنوات الأخيرة الماضية، والتى تتورط فيها إحدى الصفحات التي تدعى «شاومينج»، وتناول المسلسل تلك القضية وتم معالجتها، وكشف أن المتورط فى ذلك هو أحد العناصر الفاسدة داخل وزارة التربية والتعليم.

7- استدراج الفتيات وابتزازهم

تعد واحدة من القضايا الهامة التي يجهلها أغلب البيوت المصرية، التي ينشغل فيها الأب والأم فقط بجمع الأموال وترك بناتهم دون متابعة، وكان أبطال تلك الحكاية «عصام» -الفنان محمود حجازي- الذي يقوم باستدراج الفتيات فى المدرسة عنده وتصويرهن فى أوضاع مخلة ومن ثم ابتزازهن.

8- تجارة الأعضاء البشرية

مافيا تجارة الأعضاء والتى ازداد نشاطها بشكل كبير فى السنوات الأخيرة، حيث جاءت مصر ضمن الدول العشر الأولى ذات الرواج الأكثر لتجارة الأعضاء وذلك وفق مؤشرات الأمم المتحدة، لذلك كان هناك ضرورة ملحة لتناول تلك القضية داخل مسلسل «عوالم خفية» لنجد أن هناك الكثير من الأشخاص الذين تحولوا إلى قطع غيار بشرية، دون علمه وذلك من قبل جماعات متطرفة تعمل لصالح دول أجنبية.

9- الإرهابيون المتسترون بالدين

هو واحد من أخطر الملفات التي تطرق لها الزعيم عادل إمام فى مسلسله «عوالم خفية» فهناك الكثيرون من الأشخاص الذين يأخذون الإسلام غطاء لهم، ليخفوا جرائمهم.

فى النهاية لم تكن المنافسة سهلة خلال الموسم الرمضاني، وسط عرض نحو 30 عملًا لفنانين لديهم باع طويل فى الدراما التليفزيونية والشباب الذين يمتلكون شعبية وجماهيرية كبيرة، جعلت من الصعب توقع أى مسلسل ممكن أن ينجح ويجذب المشاهدين إليه، وحمل هذا الموسم مفاجآت عديدة كشفت عن ممثلين نجحوا فى كتابة أسمائهم من ذهب، وكان «الزعيم» من المفاجآت، بعدما عاد إلى صدارة المشهد من جديد، بعد غياب سنوات.