loading...

رياضة عالمية

دراما اللحظات الأخيرة عنوان اليوم الثاني في المونديال

كريستيانو رونالدو

كريستيانو رونالدو



لم تغب الدراما عن ثاني أيام المونديال المقام حاليًا في روسيا، حيث حسمت نتائج جميع مباريات الأمس في الدقائق الأخيرة، وذلك من خلال ضربة رأسية لأوروجواي في شباك المنتخب الوطني، وهدف عكسي أحرزته المغرب في مرماها لتمنح النقاط الثلاث لإيران، إلى جانب ركلة حرة متقنة لكريستيانو رونالدو ضمن بها نقطة التعادل للبرتغال أمام إسبانيا.

وتمكن رونالدو أمس من تسجيل الهاتريك ليصبح ثالث لاعب برتغالي يحقق هذا الإنجاز في كأس العالم بعد أوزيبيو في عام 1966 وباوليتا في عام 2002، وذلك بعدما افتتح كريستيانو التسجيل مبكرًا ومن ثم سجل الهدف الثاني قبل نهاية الشوط الأول وأحرز الثالث قبل النهاية بدقيقتين.

وفي مباراة المنتخب الوطني، ساهم هدف خوسيه ماريا خيمنيز في منح أوروجواي أول فوز لها في افتتاح مبارياتها في كأس العالم منذ نسخة المكسيك 1970.

وتمكن حارس أوروجواي فرناندو موسليرا من الحفاظ على نظافة شباكه للمباراة الخامسة في كأس العالم بعد أن شارك في نسختي 2010 في جنوب إفريقيا و2014 في البرازيل، ليعادل بالتالي الرقم القياسي لحارس أوروجواي الأسطوري لاديسلاو مازوركيفيتش الذي شارك في مونديال 1966 في إنجلترا و1970 في المكسيك و1974 في ألمانيا.