loading...

رياضة عالمية

أوروجواي تطيح بالسعودية خارج المونديال

السعودية وأوروجواي

السعودية وأوروجواي



كتب: علي الزيني

ودع المنتخب السعودي الأول لكرة القدم بطولة كأس العالم، بعد أن تعرض للخسارة أمام منتخب أوروجواي، بهدف دون رد في المباراة، التي أقيمت بينهما اليوم الأربعاء، على استاد روستوف أرينا بمدينة روستوف، ضمن مباريات الجولة الثانية، لحساب المجموعة الأولى، التي تضم روسيا ومصر، بمنافسات المونديال المقام في روسيا لأول مرة في تاريخها، في الفترة الممتدة من 14 يونيو إلى 15 يوليو.

هدف اللقاء جاء عن طريق لويس سواريز في الدقيقة 23 بعد خطأ فادح من محمد عويس حارس مرمى المنتخب السعودي، الذي خرج من مرماه وتركه خاليا.

بهذه النتيجة رفع منتخب أوروجواي رصيده إلى 6 نقاط، ليتأهل إلى الدور الثاني رفقة منتخب روسيا أول المتأهلين للدور الثاني، بينما ودع منتخبا مصر والسعودية البطولة رسميًّا لعدم حصولهما على أي نقاط في الجولتين الأولى والثانية.

المنتخب السعودي دخل المباراة، من أجل مصالحة جماهيره، بعد الأداء المخيب للآمال والخسارة الكبيرة أمام منتخب روسيا بخماسية نظيفة، في مباراة لم يسدد منتخب الخضر أي تسديدة على المرمى، في حين دخل منتخب أوروجواي من أجل حسم الصعود لدور الـ16 بعد تحقيق الفوز على المنتخب المصري في الجولة الماضية.

الشوط الأول
استحوذ منتخب أوروجواي على الكرة، واعتمد على نقل الكرة واللعب من لمسة واحدة في وسط ملعب السعودية، وكانت أول محاولة على المرمى من نصيب الأوروجواي بتسديدة قوية من لويس سواريز من على حدود منطقة الجزاء، لكن وجدت علي آل بليهي مدافع الأخضر في المكان المناسب، وفي الدقيقة 4 أرسل فهد المولد كرة عرضية من الجهة اليمنى داخل منطقة الجزاء، وصلت إلى حارس المرمى، وضغط المنتخب السعودي على دفاعات أوروجواي في محاولة للبحث عن هدف التقدم، وحصلت السعودية على ركلة حرة مباشرة من على حدودة منطقة الجزاء، نفذها محمد البريك بتسديدة أبعدها الدفاع الأوروجوياني إلى ركنية.

وبعد مرور ربع ساعة من الشوط الأول، سيطر المنتخب السعودي على الكرة، لكن دون أي خطورة، على مرمى أوروجواي، وتصدى محمد العويس حارس المنتخب السعودي، الذي دفع به بيتزي على حساب عبد الله المعيوف، لتسديدة كافاني، الذي استقبل عرضية مارتين كاسيريس.

مع مرور الدقيقة 17 ضغط لاعبو أوروجواي، وسط تحضيرات في نصف الملعب، وسط تمركز جيد من لاعبي المنتخب السعودي، وفي الدقيقة 19 أرسل كافاني عرضية خطيرة من الجهة اليسرى، أبعدها ياسر الشهراني إلى ركنية، نفذها كافاني من الجهة اليسرى، وصلت لأحضان محمد عويس حارس المنتخب السعودي.

وشهدت الدقيقة 23 أول أهداف اللقاء، لمنتخب أوروجواي، عن طريق لويس سواريز، بعد خطأ فادح من الحارس محمد عويس، الذي ترك مرماه خاليا، لتصل الكرة إلى سواريز على القائم الثاني ليسددها بكل بسهولة في شباك المنتخب السعودي، بعد الهدف حاول لاعبو الأخضر العودة للقاء، وسدد هتان سلطان كرة صاروخية، أبعدها فرناندو موسليرا حارس أوروجواي بصعوبة إلى ركنية.

وضغط لاعبو المنتخب السعودي بحثًا عن إدراك هدف التعادل، لكن صمد دفاع منتخب الأوروجواي أمام هجمات الأخضر، وأهدر هتان سلطان فرصة ذهبية لتعديل النتيجة بعد عرضية نموذجية أرسلها ياسر الشهراني من الجهة اليسرى استقبلها هتان بتسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء، لكن افتقدت الدقة، ومرت بعيدة من فوق العارضة، وسدد البريك أكثر من مرة على مرمى، وحاول لاعبو المنتخب الأوروجوياني امتصاص حماس لاعبي الأخضر عن طريق تمريرات قصيرة بينهما، وأجرى بيتزي أول تبديلاته بعد إصابة تيسير الجاسم لاعب الوسط، ونزول حسين المقهوي، وهدأت المباراة نسبيا لينتهي الشوط الأول بتقدم أوروجواي بهدف نظيف.

الشوط الثاني
بداية جاءت هادئة من قبل لاعبي المنتخبين، وفي الدقيقة 50 تصدى عويس حارس السعودية ببراعة لتسديدة سواريز، بعد أن اصطدمت في حائط الدفاع، وتحولت مسار الكرة إلى الزاوية اليسرى من مرمى السعودية، واستحوذت أوروجواي على الكرة بحثًا عن ثغرة للوصول لمرمى عويس وسط تمركز جيد من لاعبي المنتخب الأخضر، ودفع أوسكار تاباريز مدرب أوروجواي تبديلين بخروج فيتشينو ونزول لوكاس، ودخول دييجو لاكسالت وخروج رودريجيز.

وشن منتخب الأوروجواي، هجمة خطيرة عن طريق إدينسون كافاني، الذي أرسل كرة عرضية من الجهة اليسرى، استقبلها كارلوس سانشيز بضربة رأسية قوية من قلب منطقة الجزاء، لكن انتهت بمرور الكرة من فوق عارضة محمد العويس، ورد منتخب السعودية بهجمة مرتدة عن طريق فهد المولد في الجهة اليسرى تدخل معه خوسيه خيمينيز بقوة، وحصل المولد على ركلة حرة مباشرة.

وأجرى المنتخب السعودي ثاني تبديلاته بخروج هتان باهبري لاعب الوسط ودخول محمد كنو، بعدها بدقيقتين حل محمد السهلاوي بدلا من فهد المولد، وحاول لاعبو الأخضر اختراق دفاعات منتخب الأوروجواي من أجل إدراك هدف التعادل، ليرد أوروجواي بهجمة مرتدة عن طريق كافاني، الذي انطلق من منتصف الملعب وسط 4 لاعبين من السعودية ليخرج عويس في الوقت المناسب ويتصدى لتسديدة كافاني.

انحصرت الكرة وسط الملعب، وحاول لاعبو المنتخب السعودي اختراق دفاع أوروجواي لتسجيل هدف التعادل، لكن فشلت كل المحاولات، واحتسب الحكم 4 دقائق وقت بدل ضائع، لم يحدث فيهما أي جديد، ليطلق الحكم صافرة نهاية المباراة، بفوز أوروجواي بهدف نظيف، ويتأهل إلى الدوري الثاني من المونديال رفقة منتخب روسيا، بينما ودعت السعودية ومصر البطولة من الدور الأول.