loading...

إقتصاد مصر

وزارة البترول توضح سبب إلغاء «الكارت الذكي»

طارق الملا

طارق الملا



قال حمدي عبد العزيز المتحدث الرسمي لوزارة البترول والثروة المعدنية، إن منظومة الكارت الذكي لم تشتمل على العديد من الأنشطة مثل الحيازات الزراعية والتوك توك ومراكب الصيد، حيث لم يتم حصرها حتى الآن، وفى حال بدء تطبيق المنظومة بدون وجود حصر كامل لهذه الأنشطة سيؤدى ذلك لخلق سوق سوداء يباع فيها البنزين أو السولار بسعرين سعر للكارت "مدعم" وسعر بدون الكارت "غير مدعم".

وأكد عبد العزيز، في بيان له، اليوم الخميس، أن عدم تغطية الثغرات التي ما زالت بها مشاكل، سيؤدى أيضا إلى عدم وجود استمرارية أو استدامة لمنظومة الكارت ولن يتحقق الهدف بنهاية الأمر.

اقرأ أيضا| وزير البترول: هذه ليست الزيادة الأخيرة في تسعير المحروقات

وأشار إلى أن منظومة الكارت الذكي مطبقة من قبل وزارة البترول في مراقبة تداول المنتجات البترولية والوقود من مستودعات الشحن إلى المحطات والمستهلكين الرئيسين بنجاح منذ تطبيقها.

وقال المهندس طارق الملا وزير البترول، خلال المؤتمر الصحفي الذي أعقب اجتماع مجلس الوزراء، أمس الأربعاء، إنه تم التراجع عن تطبيق منظومة الكارت الذكي بالنسبة للبنزين لأنه يحتوي على العديد من الثغرات، مضيفا: "لا نستطيع إيجاد حل لهذه الثغرات لأن الكارت سيؤدي إلى وجود سعرين للسلعة الواحدة وعودة الاحتكارات مرة أخرى".

اقرأ أيضا| البترول: «مبادلة» الإماراتية تشتري 10% من حصة «إيني» بحقل ظهر