loading...

ثقافة و فن

رئاسة ترامب وفيروس إيبولا.. نبوءات The Simpsons التي أدهشت العالم

 مسلسل The simpsons

مسلسل The simpsons



ملخص

عادة نتصور أن أفلام ومسلسلات الأنيميشن موجهة للصغار فقط، لكن مسلسل مثل The Simpsons أثبت خطأ هذا الظن، فبكوميديا ذكية وإسقطات سياسية أحيانًا، استطاع أن يوصل رسائل كثيرة، محتفظا بخفة الدم، كما تضمنت حلقاته نبوءات كثيرة تحولت إلى حقائق.

مسلسل  The Simpsons بكل تأكيد هو واحد من أنجح المسلسلات في التاريخ ليس فقط بسبب قصته المتماسكة وبناء شخصياته الدقيق، ولكن أيضًا بسبب قدرته على التنبؤ بالمستقبل، وهو ما أصبح مسار دهشة ليس المجتمع الأمريكي فقط، بل العالم، فالمسلسل نجح في توقع كثير من الأحداث، التي وقعت بعد عرضه، لدرجة أن النقاد كانوا يمزحون من أن مؤلفي العمل لا بد وأنهم يمتلكون بلورة سحرية لكي ينجحوا في توقعاتهم هذه.. وموقع listverse يعرض قائمة بأبرز توقعات listverse التي تحولت إلى حقيقة.

1- رئاسة دونالد ترامب

The Simpsons مسلسل ساخر بالأساس، أي أنه يعالج الواقع بشكل كوميدي خفيف، وفي حلقة Bart to the Future عام 2000 يذهب بارت سيمبسون الابن إلى المستقبل، ليجد نفسه مشردا بينما أخته ليزا هي أول رئيسة للولايات المتحدة الأمريكية، خلفًا للرئيس دونالد ترامب الذي ترك البلاد في حالة إفلاس وعطل خطط ليزا للتنمية، وفي الواقع لم يأت توقع رئاسة ترامب من فراغ، ففي هذا الوقت ترشح الأخير للانضمام للحزب الجمهور، وحينها استغل المؤلفون مات جرينينج وكونان أوبراين وجيمس بروكس هذه المعلومة ليألفوا سيناريو ساخرا كاملا حولها.
 


2- الأوتوكوركت

نجح The Simpsons في توقع تطور التكنولوجيا في أحيان كثيرة، منها فكرة أوتوكوركت، ففي منتصف التسعينيات قدم المسلسل إحدى الحلقات، التي يتوقع فيها وجود خاصية في الموبايل أو الكمبيوتر بإمكانها أن تتوقع الكلمة التي تختارها وتعدلها، سواء أكانت صحيحة أم خاطئة، تمامًا كما يحدث حاليًا في الخيارات، التي تجدها في السمارت فون، فمثلًا نجد دولف يكتب "اضرب مارتن"، لتتحول إلى "كلي يا مارثا"؛ فيرمي الجهاز غاضبًا بسبب توقعه الجملة الخطأ؛ وهو نفس شعورك عندما تكتب جدًا لتتحول إلى جدل، وحالا لتتحول إلى خالي؛ فتجد نفسك ترغب في تكسير الموبايل.



3- فيروس الإيبولا

عام 1997 لم يكن العالم يعرف فيروس الإيبولا بعد، ولم يكن المرض قد نال شهرته الواسعة، وبدأ يشكل فوبيا لدى الغرب، لكن مسلسل The Simpsons توقع أن يصبح المرض مصدر رعب يوم ما، بل حاول أن يُعلم الأمريكان شيئا من خلال الحلقة، التي تحكي فيها مارج لابنها بارت قصة (جورج الفضولي وفيروس الإيبولا).

ورغم حصة التوعية المجانية هذه، إلا أن الأمريكان ظلوا لا يعلمون شيئًا عن المرض إلا في عام 2014 حينما عاد عدد من المواطنين الأمريكان إلى بلادهم من الكونجو، وهم يحملون الفيروس، متسببين في حالة من الرعب، ومتناسين تحذيرات المسلسل.
ايبولا


4- جائزة نوبل

في الموسم الـ22 من The Simpsons حلقة توقع الفائزين بجانزة نوبل، نجح ميلهاوس في توقع أحد الفائزين في الحقيقة، ففي عام 2016 نجح عالم الاقتصاد بينجت هولمستروم في الفوز بـ"نوبل"، لكن سر عبقرية المسلسل تكمن في وجود فريق كتابة قوي؛ فالورقة التي تضمنت أسماء من يتوقع لهم الفوز في الرهان، كلها أسماء حقيقية لعلماء عظام يستحقون بالفعل أن يفوزوا بجائزة نوبل، ربما هذا يعطي لصناع السينما والتلفزيون درسًا في الدقة.

الرهان


5- ديزني تشتري شركة 20 سينشري فوكس

أحدث توقعات The Simpsons التي تتحول إلى حقيقة، هو شراء شركة ديزني شركة الإنتاج السينمائي 20th Century Fox؛ ففي عام 1998 في حلقة هومر سيمبسبون يصنع فيلما سينمائيا، نجد على الشاشة لوجو شركة 20 سينشري، وتحتها (أحد فروع شركة والت ديزني)، خلال عرض حلقة "ذا سيبمسونز" كانت شركة والت ديزني تقوم بشراء كثير من الشركات المنافسة في الإنتاج؛ لذا ذهب صناع المسلسل بخيالهم بعيدًا ليصلوا إلى أن شركة ديزني ستشتري منافسيها، وهو ما حدث مع فوكس ومارف وABC وغيرهم.
فوكس

هذه التنبؤات لا تعني بالضرورة أن صناع The Simpsons يرون المستقبل؛ فقد تكون مجرد حظ، لكن الصدف لا تتكرر بهذه الكثرة، وهنا يظهر عبقرية الفن في قدرة صناعه على أخذ الإلهام من الأحداث الحالية، ومن ثم توقع الأحداث المستقبلية بشكل ساخر؛ فمثلا فيلم "هي فوضى" نجح في التنبؤ بثورة الغلابة ضد الشرطة، وأيضًا فيلم "عائلة زيزي" عندما قرر أحمد رمزي أن يعمل سائقًا على ملاكي، نفس الفكرة كانت بداية لميلاد شركتي أوبر وكريم في مصر.