loading...

رياضة عالمية

الأرجنتين Vs نيجيريا.. مواجهة الأمل للتانجو والحلم للنسور الخضر

الأرجنتين وكرواتيا

الأرجنتين وكرواتيا



يحتضن استاد كريستوفسكي، مباراة منتخب نيجيريا أمام الأرجنتين، اليوم الثلاثاء، في تمام الساعة الثامنة مساءً، ضمن مباريات الجولة الثالثة، لحساب المجموعة الرابعة، التي تضم آيسلندا وكرواتيا، بمنافسات كأس العالم 2018، والمقامة في روسيا لأول مرة في تاريخها، حتى 15 يوليو.

وحسمت كرواتيا بطاقة الصعود لدور الـ16، لكنها لم تحسم تصدر المجموعة رسميًا، حيث أن منتخب كرواتيا يأتي في المركز الأول برصيد 6 نقاط، ثم تأتي نيجيريا في المركز الثاني برصيد 3 نقاط، فيما تأتي آيسلندا ثالثا بنقطة وحيدة، وتتذيل الأرجنتين المجموعة بنقطة وحيدة.

ويقود المباراة تحكيميا وفقًا لما أعلنته لجنة الحكام، الحكم التركي كونيت شاكير صاحب الـ42 عامًا، ويعاونه كمساعد أول باهاتين دوران، بينما سيكون طارق أنجون مساعدا ثانيًا، فيما سيكون بيورن كيبرز حكمًا رابعًا.

ويُمني الأرجنتينيون النفس بأن يقف التاريخ في صفهم اليوم بمدينة سان بطرسبرج، فبعدما استعادوا بصيصاً من الأمل في البقاء ضمن المنافسة عقب النقاط التي فرَّطوا فيها خلال أول مباراتين، أصبح سجل مواجهاتهم التاريخية أمام نيجيريا في كأس العالم آخر قشة يتشبثون بها لإنعاش حظوظهم، إذ سيكون هذا اللقاء هو الخامس بين الفريقين في المونديال، علماً أن الألبيسليستي فاز بجميع المواجهات الأربع حتى الآن.

من جهتها، تصل نيجيريا إلى هذه المباراة واضعة نصب عينيها طرد الشبح الأرجنتيني الذي يلاحقها في النهائيات العالمية، حيث يدرك الأفارقة أن الفوز سيضمن لهم موطئ قدم في دور الـ16 للمرة الرابعة، ولا شك أن معنويات النسور الخضر في القمة هذه الأيام بعد فوزهم على أيسلندا 2-0، عقب الملحمة الكرواتية ضد أبطال العالم مرتين، الذين بدوا خارج النص تماماً.

ومن المحتمل أن تؤدي تداعيات الهزيمة الأرجنتينية إلى الكثير من التغييرات في التشكيلة، بينما يُتوقع أن يتولى أحمد موسى قيادة الهجوم النيجيري من البداية بعدما سجل هدفين أمام أبناء شمال أوروبا، الذين يشاركون لأول مرة في كأس العالم.

وسيكون من المثير للإهتمام رؤية مدى قدرة هذا الفريق النيجيري الشاب على التحكم في الأعصاب في مباراة وصفها موسى بأنها معركة "حياة أو موت"، وقد أدى الإنتصار على أيسلندا إلى تعزيز الثقة داخل الفريق، الذي بات شديد الإيمان في قدرته على التقدم، والسؤال المطروح الآن هو ما إذا كان جيرنوت روهر سيواجه الهجوم الأرجنتيني الموهوب بأسلوب 4-2-3-1 أم بنظام 3-5-2.

من جانبها أصبحت الأرجنتين تملك مصيرها في أيديها، وهو الأمر الذي ظهر مستبعدًا بعد الهزيمة المؤلمة ضد كرواتيا، ومن شأن الفوز بنتيجة كبيرة أن يكون كافياً لإنقاذ الألبيسليستي، وإن كان ذلك يتوقف أيضاً على نتيجة المباراة الأخرى، لكن التحدي الأكبر الذي يواجهه الأرجنتينيون هو إعادة بناء الروح الجماعية، في طريقة اللعب ومن الناحية النفسية على حد سواء، إن أرادوا التنافس مع فريق نيجيري خطير للغاية

هل تعلم؟

من بين الإنتصارات الأربعة التي حقّقتها الأرجنتين على النسور الخُضر حتى الآن، لم يفز منتخب الألبيسليستي في أي منها بأكثر من هدف واحد، بينما لم تكن نيجيريا سبّاقة إلى التسجيل ضد راقصي التانجو منذ الهدف الذي أحرزه الأفارقة ضد عمالقة أمريكا الجنوبية في الدقيقة الثامنة من أول لقاء بينهما عام 1994.

التشكيل المتوقع

نيجيريا: فرانسيس أوزهو؛ كينيث أوميروو، ويليام إيكونج، ليون بالوجن؛ تايرون إيبويهي، أونيينيي نديدي، جون أوبي ميكيل، أوجينيكارو إيتيبو، فيكتور موزيس؛ كيليتشي إيهيناتشو، أحمد موسى.

الأرجنتين: فرانكو أرماني؛ إدواردو سالفيو، جابريال ميركادو، نيكولاس أوتاميندي، نيكولاس تاجليافيكو؛ إيفر بانيجا، خافيير ماسكيرانو، إينزو بيريز؛ ليونيل ميسي، آنخل دي ماريا، سيرخيو أجويرو.