loading...

رياضة عالمية

فرنسا Vs الأرجنتين.. كتيبة ميسي تتسلح بالتاريخ لإخراس ألسنة الديوك

ليونيل ميسي

ليونيل ميسي



تنطلق اليوم السبت، في تمام الساعة الـ4 عصرًا، مرحلة خروج المغلوب بنهائيات كأس العالم روسيا 2018، وفي أول مباراة من دور الستة عشر سيتواجه في مدينة كازان، عملاقان من عمالقة كرة القدم العالمية، يعتبران دائمًا من المرشحين الكبار للظفر باللقب، ويمتلكان اليوم نجومًا عالميين أمثال بول بوجبا وأنطوان جريزمان وليونيل ميسي وآنخل دي ماريا، والحديث هنا عن فرنسا والأرجنتين، ولا شك أن كل عاشق للساحرة المستديرة يتطلع بشوق كبير إلى هذا النزال المثير.

ويقود المباراة تحكيميًا وفقًا لما أعلنته لجنة الحكام في المونديال، الدولي الإيراني علي رضا فاغهاني صاحب الـ40 عامًا، سيعاونه كمساعد أول ريزا سوكهاندان، فيما سيكون محمد رضا المنصوري مساعدا ثانيا، بينما سيكون خوليو باسكونان حكمًا رابعًا.

ووصلت كتيبة تريكولور إلى ثمن النهائي بعدما حققت فوزين وتعادلا واحدا في دور المجموعات، وما زال فريق المدرب ديدييه ديشامب لم يمتحن بعد امتحانًا حقيقيًا، كما لم يقدم بعد أداءً باهرًا يقنع به أنصاره.

فرنسا

وحان الوقت الآن ليمرّ بطل مونديال 1998 إلى السرعة التالية ويرفع من أدائه، فهل ادخار فرنسا لجهودها وإراحتها لبعض اللاعبين المحوريين ضد الدنمارك في آخر مباراة لها في دور المجموعات، سيعود عليها بالنفع؟

وتبدو كفة ممثل القارة العجوز في الغالب راجحة أمام أمريكا الجنوبية، فمنذ ثماني مباريات في النهائيات العالمية، لم يخسر أبدًا مع فريق يمثل هذا الاتحاد القاري، أما آخر خسارة له أمام منتخب من أمريكا الجنوبية، فتعود إلى عام 1978 وعلى يد خصمه الحالي الأرجنتين.

وعانى وصيف النسخة السابقة الأمرّين من جديد قبل التأهل إلى الدور التالي، وكانت كتيبة لا ألبيسيليستي على وشك أن تلقى المصير نفسه الذي لقيه منتخب ألمانيا حامل اللقب، لكنها نجحت في النهاية في العبور إلى مرحلة خروج المغلوب.

والآن ربما ستبدأ فعليًا كأس العالم بالنسبة للمنتخب المتوّج باللقب العالمي مرتين، بعدما وجد صعوبة حتى الآن في صناعة اللعب، قد يُساعده اللعب ضد منتخبات أفضل، على استغلال ترسانته الهجومية التي يقودها ليونيل ميسي

وقد خرجت الأرجنتين فائزة من كلتا المواجهتين اللتين لعبتهما حتى الآن ضد فرنسا في كأس العالم، وفي كل مرة تمكّنت بعدها من الوصول إلى النهائي، كما تشير الأرقام إلى أن في تلك المواجهتين سجلت فرنسا هدفًا واحدًا فيما سجلت الأرجنتين 3 أهداف.

وبشكل عام واجهت فرنسا الأرجنتين في جميع المنافسات في 11 مباراة من قبل، حيث فازت فرنسا 2 وتعادلت 3 وخسرت 6، وسجل المنتخب الفرنسي 7 أهداف، فيما سجلت الأرجنتين 12 هدفًا.

ويملك منتخب فرنسا العديد من الأسلحة الهجومية القادرة على اختراق دفاع الأرجنتين في مباراة اليوم مثل كيليان مبابي وعثمان ديمبلي وأنطوان جريزمان وأوليفييه جيرو، حيث يعاني دفاع منتخب الأرجنتين من سهولة الاختراق في النسخة الـ21 من بطولة كأس العالم بعدما اهتزت شباكه خمس مرات في ثلاث مباريات فقط.

في المقابل يتسلح منتخب الأرجنتين بنجمه ليونيل ميسي الذي نجح في إنهاء حالة الصيام التهديفي بتسجيل أول أهدافه في بطولة كأس العالم 2018 في شباك نيجيريا، والذي من المنتظر أن يخضع لرقابة لصيقة من جانب الثنائي الفرنسي نجولو كانتي وبول بوجبا لمنع وصول الكرة إليه.

وما يثير قلق جماهير الأرجنتين هو تراجع أداء المهاجم جونزالو هيجواين الذي لم يتمكن من التسجيل فى آخر 8 مباريات خاضها مع "التانجو"، لتعقد آمالها على سيرجيو أجويرو نجم مانشستر سيتي الإنجليزي بجانب ليونيل ميسي في الوصول لشباك الديوك الفرنسية.

هل تعلم؟

في المباريات السبع الأخيرة في النهائيات العالمية (757 دقيقة) لم يتلق المنتخب الفرنسي أي هدف أمام منتخبات أمريكا الجنوبية، وكان آخر هدف سجله فريق من أمريكا الجنوبية في شباك فرنسا، كان من توقيع البرازيلي كاريكا في نسخة 1986.

التشكيل المتوقع

فرنسا: هوجو لوريس، بنجامين بافار، رافاييل فاران، صامويل أومتيتي، لوكاس هيرنانديز، بول بوجبا، نجولو كانتي، كيليان مبابي، أنطوان جريزمان، عثمان ديمبيلي، أوليفييه جيرو.

الأرجنتين: فرانكو أرماني، جابرييل ميركادو، نيكولاس أوتاميندي، نيكولاس تاجليافيكو، لوكاس بيجليا، خافيير ماسكيرانو، إيفير بانيجا، إنزو بيريز، آنخل دي ماريا، ليونيل ميسي، جونزالو هيجواين.