loading...

ثقافة و فن

طارق الشناوي: الموسيقار ميشيل المصري دفع ثمن ابتعاده عن الأضواء

طارق الشناوي

طارق الشناوي



عبر الناقد الفني طارق الشناوي عن حُزنه الشديد على رحيل الموسيقار الكبير ميشيل المصري، وأكد أن ميشيل المصري قيمة فنية مميزة؛ إذ شارك كبار النجوم في مصر والوطن العربي، وكان صاحب الفضل على بعضهم، وصنع نجومية آخرين من المشاهير العرب.

وأضاف الشناوي، في تصريحاته لـ«لتحرير»، أن ميشيل كان عازفا على آلة كمان أعواما عدة في فرقة أم كلثوم، بجانب أنه ملحن كبير، يمتلك جُملة موسيقية تمس القلوب وتخترق مشاعرك فور سماعك لأعماله، وهو صاحب روائع قدمها من خلال الدراما التليفزيونية، منها «ليالي الحلمية»، «من الذي لا يحب فاطمة» وغيرها.

واختتم الشناوي حديثه عن الراحل قائلًا: «ميشيل المصري كان دائمًا بعيدًا عن الأضواء، في مُجتمع يؤمن بأن كم الضوء يساوي كم النجاح فدفع ثمن ابتعاده عن الأضواء».

وكان ميشيل المصري قد رحل عن عالمنا، أمس الجمعة، عن عُمر يناهز الـ85 عامًا، وأعلن الخبر المُطرب محمد الحلو عبر صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»،