loading...

التحرير كلينك

حارب تجلط الدم بـ8 طرق طبيعية.. الفلفل ينشط الدورة الدموية

صورة ارشيفية

صورة ارشيفية



قد تكون تعرضت لجلطة على الأقل مرة واحدة في حياتك إذا كنت تعاني من مشكلات في الدورة الدموية، أمراض القلب، أو الضغط النفسي الذي يكون سببًا في تكون الجلطات في كثير من الأحيان، وعلى الرغم من أن تجلط الدم عملية ضرورية، ولكن في بعض الأحيان يمكن أن يتجلط الدم بشكل أكثر من اللازم، مما يؤدي إلى مضاعفات قد تكون خطيرة، وفي تلك الحالة عليك الذهاب إلى الطبيب على الفور لتناول الأدوية المناسبة، كما أن هناك طرقا طبيعية يمكن اللجوء إليها ولكن بعد استشارة الطبيب، حسبما ذكر موقع Medical News Today الطبي منها:

1- الكركم
منذ فترة طويلة تم استخدام الكركم في المطبخ كأحد التوابل، وفي العلاج أيضًا حيث يحتوي الكركم على مادة الكركمين التي تحتوي على خواص مضادة للالتهاب وتخفض ضغط الدم ولها خصائص مضادة للتخثر، كما تشير دراسة نشرت في عام 2012 إلى أن تناول جرعة يومية من الكركم قد يساعد الأشخاص في الحفاظ على حالة الدم المضادة للتخثر، لذا يمكنك إضافة الكركم إلى طعامك أو تحضير شاي الكركم اللذيذ.

​2- الزنجبيل
الزنجبيل من الأعشاب المضادة للالتهابات التي توقف تخثر الدم، حيث يحتوي على حامض طبيعي يدعى الساليسيلات، وللحصول على هذا الحامض الذي له تأثير مضادات التخثر تناول الزنجبيل الطازج أو المجفف بانتظام في الطعام والمشروبات.

​3- الفلفل الحار
الفلفل الحار غني بحامض الساليسيلات، ويمكن أن يكون بمثابة عامل قوي لمنع تجلط الدم، ومع ذلك لا يستطيع الكثير من الناس تحمله إلا بكميات صغيرة، ومن فوائده الصحية الأخرى خفض ضغط الدم، وتنشيط الدورة الدموية، والحد من الآلام.

​4- فيتامين E
فوائد فيتامين E لا تُعد ولا تحصى، وله دور في منع تخثر الدم بطرق مختلفة، لكن على الأشخاص الذين يتناولون أدوية تخفيف تجلط الدم أن يتجنبوا تناول جرعات كبيرة من هذا الفيتامين لأنه من غير الواضح نسبة قدرته على تخفيف تجلط الدم، ويوجد هذا الفيتامين في المكسرات بأنواعها، والأسماك خاصة السلمون، وبعض الخضروات كالسبانخ.

5- الثوم
بالإضافة إلى طعمه المرغوب بين الأطعمة، يحتوي الثوم على مضاد حيوي طبيعي وخصائص مضادة للميكروبات، وتشير بعض الأبحاث إلى أن مسحوق الثوم يقلل من تكون الجلطات الدموية، لكن هذا لا يعني تناوله بكميات كبيرة، لأن له آثار سلبية أخرى.

​6- القرفة
القرفة تحتوي على الكومارين، وهو عامل قوي لتخفيف الدم، ولكن يجب تناول القرفة بكميات معتدلة لأن دخولها إلى الجسم بكميات كبيرة يسبب مشكلات في الكبد.

​7- مستخلص بذور العنب
هناك بعض الأدلة التي تشير إلى أن مستخلص بذور العنب قد يكون له فوائد محتملة للعديد من أمراض القلب والدم، حيث يحتوي على مضادات الأكسدة التي تحمي الأوعية الدموية وتمنع ارتفاع ضغط الدم، ولكنه محذور على الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات في الدم، أو يتناولون أدوية تمييع الدم، وكذلك يجب تجنبه عند إجراء عمليات جراحية لأنه يزيد النزيف.

8- البروميلين
البروميلين هو إنزيم يُستخرج من الأناناس، وهو علاج فعال لأمراض القلب والأوعية الدموية وارتفاع ضغط الدم، وتشير الأبحاث إلى أن البروميلين يمكن أن يخفف الدم ويمنع الجلطات الدموية، كما يحتوي هذا الإنزيم على خصائص مضادة للالتهابات.

العديد من المواد الطبيعية قد تقلل من تخثر الدم، ولكن ليس من المرجح استخدامها كبديل للأدوية، خاصة لدى الأشخاص المعرضين لخطر التجلط الدموي، ولكن إذا كنت تتناول أدوية لمنع تخثر الدم فلا يجب استخدام العلاجات الطبيعية دون التحدث إلى طبيبك أولاً، فرغم أنها طبيعية، فإن بعض المواد والأطعمة قد تؤدي إلى سيولة الدم أكثر من اللازم، خاصة عند تناوله مع الأدوية، وهذا يمكن أن يزيد من خطر النزيف.