loading...

4 عجلات

كيا تُبقي على سول الكهربائية فقط في الأسواق الأوروبية

كيا سول 2017

كيا سول 2017



تعتزم شركة كيا الكورية العملاقة إصدار سيارتها الشهيرة سول بنسختها الكهربائية فقط في بعض الأسواق العالمية، وعلى رأسها أوروبا، وذلك على خلفية انخفاض مبيعات النسخ التي تعمل بالوقود المحروق من سيارتها الصغيرة، والتي استطاعت أن تحقق معدلات رائعة على مستوى النسخ الكهربائية في الوقت الذي تراهن فيه العديد من الشركات العالمية المصنعة للسيارات على الموديلات الكهربائية الخالصة والهجين بشكل مستمر، خاصة أنها الأكثر كفاءة في التعامل مع متطلبات البيئة في الوقت الحالي.

وحسب ما ورد في موقع إليكتريف المتخصص في كل ما يتعلق بالطاقة الكهربائية، ومن بينها السيارات التي تعمل بالطاقة النظيفة، فإن الشركة الكورية العملاقة ترغب في هذا التحول من أجل تفادي ضعف المبيعات للنسخ التي تعمل بالوقود المحروق، حيث فضل العديد من الأشخاص الاعتماد على نسخ كهربائية بالكامل من السيارات، لا سيما أن العديد من الأوروبيين يعرض السيارات الكهربائية الخالصة للبيع في الأسواق.

وتعد كيا سول الكهربائية واحدة من أهم الموديلات التي راعت فيها الشركة الكورية العديد من القدرات الفنية الواسعة والتطويرات الجديدة التي تمنحها تفوقا واضحا على مستوى الأداء السوقي بشكل رئيسي، وبالفعل استطاعت السيارة التي تعرض في الأسواق بسعر 32 ألف دولار، أن تحقق معدلات للسير مسافة 150 كم من خلال البطارية ودون الحاجة إلى إعادة شحنها مجددًا.

وبشكل عام تعد كيا سول واحدة من أنجح السيارات التي تم عرضها بنسخة كهربائية، حيث تحظى بموقع رئيسي ضمن قائمة الأفضل من حيث موديلات الشركة الكورية في العالم، وهو ما يجعلها دائمًا محط أنظار كيا لتطويرها وتقديمها بصورة مختلفة على مستوى الأسواق العالمية على مدار السنوات القليلة الماضية، والتي شهدت بداية التركيز على السيارات الكهربائية.​