loading...

أخبار العالم

إنقاذ طفل تاسع محاصر داخل كهف تايلاند

الأطفال المحتجزون داخل الكهف

الأطفال المحتجزون داخل الكهف



قال مسئول بالبحرية التايلاندية، اليوم الثلاثاء، إنه تم إخراج طفل آخر كان محاصرًا داخل أحد الكهوف الواقعة شمال البلاد، وذلك في اليوم الثالث من عمليات الإنقاذ. ونقلت شبكة "سي إن إن" الأمريكية عن المسئول - وهو على صلة بعمليات الإنقاذ - قوله إن الطفل يتلقى العلاج حاليا في منشأة طبية عند الكهف، مشيرة إلى أنه بذلك يصل عدد الأطفال الذين تم إخراجهم من الكهف إلى تسعة.

وكانت فرق الإنقاذ قد تمكنت، أمس الإثنين، من إخراج 8 أطفال محاصرين داخل الكهف.

يذكر أن المفقودين وهم 12 طفلا تتراوح أعمارهم بين 11 و16 عاما ومدربهم قد دخلوا إلى كهف "ثام لوانج" بمقاطعة "شيانج راي" الواقعة شمالي تايلاند منذ نحو أسبوعين، وظلوا محاصرين داخله بعدما غمرت مياه الأمطار الغزيرة المدخل الرئيسي للكهف.

اقرأ أيضا| «أطفال الكهف» يعودون للحياة.. خروج 4 من العالقين والإنقاذ مستمر

وأعلن نارونجساك أوسوتهاناكون قائد مركز العمليات المشتركة لعملية إنقاذ الأطفال العالقين بكهف في تايلاند، في وقت سابق اليوم، بدء المرحلة الثالثة من عملية إنقاذ الأطفال، معربا عن أمل المنقذين بإخراج كل من تبقى من الأطفال في الكهف خلال اليوم.

وقال أوسوتهاناكون، في مؤتمر صحفي: "لكي نقتصد الوقت علينا جميعا ونهدئ الجميع فورا، فعلى الأرجح أن الجميع قلق بسبب الأمطار التي طال هطولها، كيف ومتى سيجري الإجلاء، أقول فورا: عملية إخراج الأطفال إلى السطح بدأت اليوم الساعة 10:08"، مضيفا أن هدف عملية اليوم هو إخراج كل الأطفال الخمسة المتبقين والعسكريين الأربعة، بما في ذلك الأطباء الذين كانوا مع الأطفال طيلة الوقت منذ العثور عليهم.

اقرأ أيضا| بـ«الإمدادات والغوص والحفر».. 3 احتمالات لإنقاذ «أطفال الكهف»