loading...

جريمة

النيابة: تقرير الصفة التشريحية يحدد سبب وفاة «أطفال المريوطية»

النيابة: تقرير الصفة التشريحية يحدد سبب وفاة «أطفال المريوطية»


تواصل نيابة جنوب الجيزة الكلية الاستماع لأقوال شهود العيان في واقعة العثور على 3 جثث لأطفال متعفنة داخل أكياس بلاستيك أسفل كوبري الدائري بشارع الثلاثيني بمنطقة المريوطية.

بدأت النيابة بفحص بلاغات التغيب المبلغ عنها بالمنطقة والمناطق المجاورة لنفس أعمار اطفال المريوطية التي عثر على جثثهم، للتوصل إلى هوية الأطفال لكشف غموض وملابسات الحادث.

التحريات الأولية، تبين أن جثث الأطفال الثلاثة عليها علامات تعفن، وفى انتظار تقرير الصفة التشريحية الذي سيحدد سبب الوفاة .

أضاف  أحد شهود العيان  إن بعض الأهالي شاهدوا تجمعا للكلاب الضالة حول أكياس سوداء، وهو ما دعا الجميع إلى الاقتراب وإبعاد الكلاب وعندما شاهدوا أطراف الأطفال اتصلوا بالشرطة.

وتكثف الإدارة العامة لمباحث الجيزة جهودها لكشف غموض الحادث.

وقال مصدر أمني بمديرية امن الجيزة، إن الجثث مشوهة، ولم يتم التأكد بعد من فرضية سرقة بعض الأعضاء البشرية منها، وسيتم حسم ذلك بعد فحص الجثث وتشريحها بواسطة مصلحة الطب الشرعي، مشيرا إلى أن الفحص المبدئى للجثث يؤكد أن الجريمة ارتكبت منذ ما يزيد على 3 أيام نتيجة تعفن الجثث بشكل واضح.

وأضاف المصدر أنه تم تشكيل فريق بحث لسرعة كشف غموض الواقعة، وتواجد عدد من ضباط البحث الجنائي في محل العثور على الجثث لمناقشة شهود العيان والبحث عن كاميرات مراقبة في المنطقة المحيطة لمحاولة التوصل لأي معلومات قد تساعد في التوصل لهوية الجناة

وانتقل فريق من نيابة جنوب الجيزة الكلية إلى موقع العثور على الجثث لمناظرتها، وطلبت النيابة تحريات الأجهزة الأمنية حول الواقعة، وانتداب الطب الشرعى لبيان سبب الوفاة والتوصل إلى ملابسات الحادث.

بدأت تلك  الواقعة بتلقي غرفة عمليات النجدة، بلاغا مفاداه  بعثور الأهالي على  3 أطفال مذبوحين وأجسادهم ممزقة في أكياس سوداء وملقاة على رصيف بجانب سور فندق أسفل كوبري المريوطية، وانتقل فريق من رجال البحث الجنائي لفحص البلاغ، وتم فرض كردون أمني حول موقع العثور على الجثث.

وتم إخطار اللواء إبراهيم الديب مدير الإدارة العامة للمباحث، وتحرر المحضر اللازم، وأخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيق.