loading...

جريمة

الطب الشرعي: حروق واختناق وراء وفاة «أطفال المريوطية»

الطب الشرعي: حروق واختناق وراء وفاة «أطفال المريوطية»


كشفت مصادر أمنية أن  التقرير المبدئى للطب الشرعى عن  حادث المريوطية، ثبت أن  سبب وفاة الأطفال الثلاثة الذين عثروا عليهم  الأجهزة الأمنية  بجوار سور فيلا مهجورة بالمريوطية بالهرم،  ناتج عن حروق واختناق بدخان، ولا توجد أي شبهة  لسرقة أعضائهم  البشرية .

أوضح التقرير أن الأطفال الثلاثة أعمارهم عام ، وعامين، وخمسة أعوام، مضيفا أنه تم  أخذ العينات اللازمة من الجثث لتحليلها .

حيث أشار التقرير إلى أن فريق من الطب الشرعي  انتهى من التشريح، وثبت وصول ألسنة اللهب إلى أجساد الأطفال الثلاثة واختناقهم، مشيرا إلى أن السيناريو المتوقع أن الأطفال كانوا محتجزين داخل مكان ونشب حريق، مما أدى إلى وفاتهم متأثرين بالدخان .

و شكّل اللواء إبراهيم الديب مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة، واللواء محمد عبد التواب مدير المباحث الجنائية، فريق بحث مكون من العميد عبد الوهاب شعراوى رئيس مباحث قطاع غرب الجيزة، والعقيد محمد أمين مفتش المباحث الجنائية، والمقدم على عبد الكريم وكيل فرقة مباحث الغرب، والرائد محمد داود رئيس مباحث العمرانية والرائد مصطفى عبد الله رئيس مباحث الطالبية، لإجراء التحريات حول الحادث، والاستماع لأقوال شهود العيان، بالإضافة إلى فحص كاميرات المراقبة الخاصة بالمنشآت المجاورة لموقع الحادث وفحص بلاغات التغيب المحررة فى الآونة الأخيرة، بأقسام الشرطة بالجيزة.