loading...

ثقافة و فن

8 ملاحظات على «اللي باعنا خسر دلعنا».. كثرة «الموديلز» في الفيديو كليب

راغب علامة

راغب علامة



ملخص

رغم المشاهدات العالية التى حققتها أغنية «اللى باعنا خسر دلعنا» لراغب علامة، إلا أن الجمهور كان له بعض الانتقادات على الأغنية، خاصة التواجد الكبير لـ"الموديلز" في فيديو كليب الأغنية.

"أحب البهجة والسعادة"، هكذا صرح المطرب راغب علامة فى أكثر من لقاء تليفزيوني له، وبالفعل أغنيته الجديدة جاءت لتمثل تلك الحالة، وقد حملت اسم «اللى باعنا خسر دلعنا»، وهي أغنية خفيفة تدفعك إلى التمايل مع موسيقاها، ورغم أن مضمون الأغنية، التي تم تصويرها على طريقة الفيديو كليب، يسيطر عليه تيمة الفراق، إلا أن راغب لا يركن فيها للحزن، لكنه يرى أن «الفرفشة» أفضل رد على الحبيب، الذي قرر أنه يهجر.. الأغنية لاقت رواجا كبيرا على مواقع التواصل الاجتماعى بعد 30 يومًا من طرحها على «يوتيوب»، لكن كان هناك بعض الملاحظات عليها، وخاصة الفيديو كليب الخاص بها.

1- الكلاسيكية التى بدأ بها الفيديو كليب من خلال ظهور راغب علامة وهو يدخن سيجار، وينظر إلى حبيبته التى ودعها بكل كبرياء، لا تدل نهائيا على أنه بعد ثوان معدودة سيستخدم كلمات وصفها الجمهور بالدارجة، وسيغني باللهجة المصرية «اللى باعنا خسر دلعنا»، وهى الكلمات التى كان يستخدمها رواد مواقع التواصل الاجتماعي، للسخرية من فراق أحبائهم.

2- استطاعت الأغنية ان تحقق نجاحا كبيرا على موقع الفيديوهات الشهير «يوتيوب»، وتتخطى الـ7 ملايين مشاهدة، وقد تداولها عدد كبير من رواد مواقع التواصل، إلا أن راغب لم يكن من بينهم، حيث تجاهل نشرها على صفحته الرسمية بموقع «فيسبوك».

3- يستخدم راغب علامه عددا كبيرا من النساء كموديل فى عدد من كليباته، لعل أشهرها «طاب ليه»، وهو ما كرره فى كليب «اللى باعنا خسر دلعنا»، ليبرهن لحبيبته التى تركته أن حوله كثيرات، وفراقها لا يهمه، لكن الجمهور انتقد هذا وقال أحدهم «أوفر أوى»، كما أن أغلب الفتيات صغيرات للغاية في السن.

kkkkk

4- انقسم الجمهور فى رأيهم على الأغنية بين محب لكلمات الأغنية، التي جاءت باللهجة المصرية، وقد قدمها بإتقان، فيما اعترض آخرون بشدة على الكليب، وأن الكلمات لا تليق بمشواره الفنى الكبير، ونصحوه أنه يتأنى فى اختيار أغانيه.

kkkkkkkkkkkkkkk

5- الأغنية من كلمات المخرج محمد البوغة، الذى يجدد التعاون مع راغب علامة للمرة الثانية، بعد كتابته أغنية «أحضني أكتر» التى طرحت عام 2014 ورغم أنها نالت إعجاب راغب علامة من المرة الأولى، حين عرضت عليه، إلا أن عددا من الجمهور وجد أنها غير جيدة.

6-  الألحان التي قدمها محمود خيامى كانت جيدة، وأشاد بها الجمهور، ومناسبة لطبيعة الأغنية، وفور سماعها ستجعلك ترقص وتتمايل وتعطيك جوا من البهجة، وهذا ليس التعاون الأول بين «الخيامى» و«علامة»، فقد جمعتهما عدد من المشاريع الغنائية قبل ذلك.

7- لفت نظر الجمهور ظهور علامة بشكل أصغر من عمره، وشبهوه وكأنه شاب فى الثلاثينات، وأن ملامح تقدم العمر لم تظهر عليه رغم كبر سنه.

ggggggggggggg

8- استغرق العمل على الأغنية لمدة 6 أشهر، وتم تصويرها فى اليونان، وهى من إخراج زياد خورى.

رغم الانتقادات التي تعرض لها راغب علامة على الكليب، إلا أنه ما زال يتمتع ببصمة تميزه عن باقى الفنانين، وانتقاد جمهوره له ما هو إلا حب منهم فى أن يظل تاريخ نجمهم المفضل لامعا أمامهم دون يشوبه أى شائبة.