loading...

جريمة

نيران يوليو.. موسم الحرائق الكبرى في مصر.. ومصدر أمني يكشف الأسباب

no title

no title



لأسباب كثيرة -أغلبها ما زال رهن التحقيقات- شهدت مصر عددا من الحرائق الكبيرة، خلال الأيام القليلة الماضية وعلى فترات متقاربة خلفت ملايين الجنيهات من الخسائر، فضلا عن تعطل المنشآت التي التهمها الحريق، ولاقت تلك الحوادث انتقادا من المواطنين نظرا لعدم الاهتمام بالصيانة أو وجود أنظمة حريق حديثة أو للإهمال الذي تسبب في بعضها..

حريق مستشفى الحسين

شرز كهربائي يدمر «الحسين الجامعي»
شهد مستشفى الحسين الجامعى، ظهر السبت الماضى، حريقا هائلا بعدد من الطوابق، بدأ بقاعة اجتماعات قسم الرمد، وعقب ذلك امتدت لطابقين آخرين وفى المقابل دفعت وزارة الصحة بسيارات الإسعاف والتى نقلت 113 مريضا لعدد من المستشفيات الأخرى.

وتمكنت الحماية المدينة من السيطرة على الحريق، والذى استمر لنحو الساعة، وعقب ذلك انتقلت القيادات الأمنية والتنفيذية ورئيس جامعة الأزهر وقيادات المشيخة لمسرح الأحداث لمتابعة باقى حالات المرضى.

أكدت إحدى العاملات بمستشفى الحسين الجامعى، وشاهدة عيان على الحريق، أن سبب اندلاع الحريق هو حدوث «شرز كهربائى» بالتكييف الخاص بقاعة اجتماعات «مدرج صغير» لطلبة كلية الطب جامعة الأزهر والكائن بالطابق الرابع داخل قسم الرمد بالمستشفى.

وعلى الفور كلف الدكتور إبراهيم الدسوقي، مدير المستشفى، نائبيه الدكتور أحمد عبد العال والدكتور أيمن حلمى بسرعة تشكيل غرفة لإدارة الأزمة، يكون هدفها الأول إنقاذ المرضى وسرعة نقلهم وإخلاء المبنى دون وقوع ضحايا أو مصابين، وبالفعل هرع جميع الأطباء وطواقم التمريض والعاملون لمبنى الحريق وبالتعاون مع قوات الحماية المدنية تمكنوا من إخلاء المبنى دون وفيات أو اقتراب النيران من المرضى.

حريق مصنع

حريق بمصنع أدوية في أكتوبر
شهدت مدينة السادس من أكتوبر اندلاع حريق بمصنع أدوية شهير بمدينة السادس من أكتوبر.
ترجع تلك الواقعة إلى تلقى مدير قطاع أكتوبر إخطارا من شرطة النجدة بتصاعد أدخنة كثيفة وألسنة النيران من إحدى المنشآت الصناعية بالمنطقة الصناعية الأولى.

وعلى الفور دفعت قوات الحماية المدنية بعدد من سيارات الإطفاء في محاولة للسيطرة على الحريق وإخماده، ومنع امتداده إلى المنشآت المجاورة.

حريق هليوبوليس

12 مصابا بـ«هليوبوليس للبتروكيماويات»
سيطرت قوات الحماية المدنية بالقاهرة، على حريق نشب بأحد مخازن شركة هليوبوليس للصناعات الكيماوية، حيث دفعت قوات الحماية المدنية بـ١٢ سيارة إطفاء و٢ سيارة خزان مياه، وتمكنت من محاصرة النيران الناتجة عن الحادث.

قال مصدر أمنى، إنه تم نقل ١٢ شخصا للمستشفى لتلقى العلاج اللازم. أصيبوا جراء الحادث والأدخنة المنبعثة منه، دفعت القوات المسلحة بسيارات إطفاء، وعدد من عناصر الإنقاذ والإخلاء، للمعاونة فى إطفاء حريق شركة البتروكيماويات، مما أسهم فى السيطرة على الحريق.

وقال المتحدث العسكرى العقيد تامر الرفاعى، إن حادث الانفجار وقع خارج مطار القاهرة فى خزانات المواد البترولية الخاصة بشركة هليوبوليس للصناعات الكيماوية، نظرا لارتفاع درجة حرارة الجو، وتم الدفع بسيارات الحماية المدنية للسيطرة على الحريق الناتج.

حريق ارض زراعية
 

ملحمة لرجال الإطفاء بالصف
نجح رجال الحماية المدنية بالجيزة في إنقاذ حياة عشرات من الأهالي بعد السيطرة على حريق اندلع بقطعة أرض متاخمة لمنطقة مساكن بمركز الصف، جنوب المحافظة.

البداية كانت بتلقي اللواء محمود شوقي، مساعد مدير أمن الجيزة لقطاع الشرق، إخطارا من شرطة النجدة بنشوب حريق بقرية غمازة الكبرى.
ودفع اللواء هاني سعيد، مدير الحماية المدنية بالجيزة، بـ 4 سيارات إطفاء، عملوا على محاصرة النيران، ومنع امتدادها إلى المنازل القريبة، وتم إخماد الحريق الذي تبين نشوبه بكمية من الهيش والأشجار على مساحة فدان ونصف الفدان، دون وقوع إصابات. 

ونفذ رجال الإطفاء عملية التبريد؛ لمنع تجدد اشتعال النيران، وانتدب رجال المعمل الجنائي للمعاينة، وتحرر المحضر اللازم، وأخطرت النيابة العامة للتحقيق.

حريق

اشتعال النيران بمصنعين بالعاشر من رمضان
شهدت محافظة الشرقية يوم الإثنين الماضي نشوب حريق بمصنعين في مدينة العاشر من رمضان وإصابة 4 عمال.

البداية تعود لورود بلاغ إلى قسم شرطة أول العاشر من رمضان، مفاده نشوب حريق بمصنع الشركة «المصرية» للزجاج والبلور بالمنطقة الصناعية الأولى A1 بدائرة القسم.

وعلى الفور تم الدفع بعدد من سيارات الإطفاء إلى موقع الحريق، وتم إخماد النيران، وأسفر الحريق عن إصابة 4 عمال بحالات اختناق، وتم نقلهم إلى مستشفى «التأمين الصحي» بالعاشر من رمضان، لتلقي الإسعافات اللازمة.

كما ورد بلاغ لقسم شرطة ثاني العاشر من رمضان، يفيد نشوب حريق بمصنع «الشهيد» للمواد البلاستيكية بالمنطقة الصناعية B3 بدائرة القسم.
 
وعلى الفور، دفعت قوات الحماية المدنية، برئاسة العميد أحمد الشوادفي، مدير الحماية المدنية بالشرقية، بعدد من سيارات الإطفاء إلى موقع الحريق، وتمت السيطرة على النيران وإخمادها.

من جهته أكد مصدر بالحماية المدنية بالقاهرة أن ارتفاع درجة الحرارة والتوصيلات الكهربائية هو سبب أغلب الحرائق التي وقعت في الفترة الأخيرة، لافتا إلى أن الحرارة العالية تساعد على سرعة انتشار النيران خلال الحرائق.