loading...

أخبار العالم

الشرطة الفرنسية تنهي الاحتفال بكأس العالم في أشهر شوارع باريس

اشتباكات الشرطة والفرنسيين خلال الاحتفالات بكأس العالم

اشتباكات الشرطة والفرنسيين خلال الاحتفالات بكأس العالم



أطلقت الشرطة الفرنسية الغاز المسيل للدموع وفرقت حشودا في شارع الشانزليزيه في وقت متأخر أمس الأحد بعدما وقعت اشتباكات مع مجموعة صغيرة من الجماهير الجامحة هددت بإفساد الاحتفالات بفوز فرنسا بكأس العالم بعد تغلبها على كرواتيا خلال المباراة النهائية في بطولة كأس العالم لكرة القدم التي أقيمت في العاصمة الروسية موسكو.

وتدفقت الملايين من الجماهير الفرنسية إلى الشوارع فرحين بعد صفارة النهاية فيما تجمع ألوف في الشارع الشهير بوسط العاصمة باريس.

لكن مع حلول الظلام، اشتبك عدد صغير من الجماهير مع الشرطة ودمروا متاجر وممتلكات خاصة في الشارع.

ورمى البعض الحجارة ومقذوفات أخرى على الشرطة التي ردت بإلقاء قنابل الغاز المسيل للدموع.

وقالت قناة (بي.إف.إم) التلفزيونية إن مسؤولي الأمن اتخذوا قرارا بتفريق الحشود، وأضافت أنه جرى الإبلاغ أيضا عن مشكلة وسط حشد صغير في مدينة ليون.

وحشدت فرنسا قرابة 110 آلاف من قوات الأمن خلال الاحتفالات بالعيد الوطني المعروف باسم يوم الباستيل السبت والمباراة النهائية في بطولة كأس العالم يوم الأحد.