loading...

ثقافة و فن

شيرين تتجاوز أزماتها.. ألبوم وحفل في مصر بعد غياب سنة

شيرين عبد الوهاب

شيرين عبد الوهاب



ملخص

شيرين تستعد لإحياء حفلها الأول في القاهرة الشهر المقبل، وذلك منذ صيف العام الماضي، وتُحيي حفلا بلندن في نفس الشهر، كما ستطرح ألبوما غنائيا بالأسابيع المقبلة.

النجمة شيرين عبد الوهاب تستعد لإحياء حفل غنائي بالعاصمة البريطانية لندن داخل فندق "هيلتون بارك لاين"، يوم 25 أغسطس المقبل، تزامنًا مع موسم احتفالات عيد الأضحى المبارك، تُغني خلاله باقة من أشهر أغانيها سواء القديمة أو الحديثة، وتسافر إلى لندن قبل الحفل بأيام قليلة، لإجراء بروفات مع فرقتها الموسيقية، للاستقرار على الأغنيات التي ستُقدّمها، وتأتي المطربة المصرية كبديلة للفنانة اللبنانية ميريام فارس، التي اعتذرت عن عدم إحياء الحفل بسبب وعكتها الصحية الأخيرة التي لا تزال تُعاني من آثارها.

ووقع القائمون على الحفل في خطأ بعدما غيّروا البوسترات بصورة شيرين بدلًا من ميريام، لكنهم لم يُعدّلوا جملة "ملكة المسرح" التي وضعت على "الأفيش"، وهو اللقب المشهورة به المطربة اللبنانية، وهو ما تداولها محبو الأخيرة، ونشر حساب "شرطة المشاهير" عبر "إنستجرام" الأفيشين، وكتب: "كان من المقرر أن تُحيي ميريام فارس حفل عيد الأضحى المبارك في لندن، وبعد اعتذارها عن عدم إحياء الحفل بسبب حالتها الصحية، أتَوا بشرين عبد الوهاب واستبدلوا صورة الأولى في الإعلان بصورة الأخيرة، ولكنهم نسَوا إزالة لقب ميريام ملكة المسرح".

الغناء في مصر

وتعود شيرين عبد الوهاب كذلك للغناء في القاهرة أخيرًا في الرابع من شهر أغسطس المقبل، بعد غياب أشهر طويلة، حيث كانت طوال الفترة الماضية تحتفل مع جمهورها في باقي أنحاء الوطن العربي، بينما لم تُحي أي حفل بمصر منذ صيف 2017، حيث إن الحفل هو الأول لها بعد انتهاء مدة قرار منعها من الغناء في مصر وفق قرار نقابة الموسيقيين، والذي جاء كعقاب تأديبي لها بسبب أزمة ما قيل إنه إساءة لمصر بدرت منها في حفل قديم لها، لكن تم تداول الفيديو الخاص به نهاية العام الماضي.

ورغم اعتذار شيرين، عما بدر منها في الحفل، وتأكيدها في بيان، على حبها وانتمائها لمصر، وأن ما صدر منها من تصريحات هو دعابة وصفتها بـ"السخيفة"؛ صدر قرار بإيقافها عن الغناء في مصر لمدة شهرين، بينما في 27 من فبراير الماضي، أصدرت محكمة جنح المقطم حكمًا بسجنها لمدة ستة أشهر، وكفالة 5 آلاف جنيه، حيث وجهت المحكمة لها تهمة الإساءة لمصر بسبب جملة تفوهت حين طلبت منها إحدى الحاضرات للحفل غناء أغنية "ماشربتش من نيلها"، لترد شيرين بالقول "هيجيلك بلهاريسا"، وفي مايو قضت محكمة جنح مستأنف، بقبول استئناف شيرين شكلًا على حكم حبسها وعدم قبول الدعوى وبراءة المطربة.

ولم تتعاقد على أي حفل بمصر منذ ذلك الحين، لتعود أخيرًا وتلتقي جمهورها في حفل ضخم بأحد أشهر الفنادق بوسط القاهرة لصالح إحدى شركات التجارة الإلكترونية، ويشاركها الحفل كل من المطرب أبو صاحب أغنية "3 دقات"، وكذلك الإعلاميان شادي ألفونس وخالد منصور.

الألبوم

من ناحية أخرى، تعكف شيرين عبد الوهاب حاليًا على وضع لمساتها النهائية لألبومها الجديد، المقرر طرحه خلال الأسابيع المقبلة، وأعلنت في مداخلة هاتفية ببرنامج "مساء dmc" عبر قناة dmc في الرابع من يوليو الجاري، أنها تعتذر لجمهورها عن تأخر طرح ألبومها بسبب عدم استقرارها على الأغاني النهائية التي ستكون ضمنه، ووعدت محبيها بأغانِ تليق بهم.

أزمات العام الماضي

وعلى مدار العام الماضي، أثارت شيرين الرأي العام أكثر من مرة في وقائع أخرى غير أزمة إهانتها لنهر النيل، أبرزها:-

الإساءة للهضبة

إساءتها العام الماضي للفنان عمرو دياب، حيث ظهرت في مقطع فيديو مُسرب لها من حفل زفاف الفنان عمرو يوسف والفنانة كندة علوش (يناير 2017)، وهي تتحدث عن الفنان تامر حسني ومحمد حماقي وأنهما مستقبل مصر، قائلة: "أما اللي اسمه إيه ده كبّر وراحت عليه"، في إشارة منها إلى الهضبة، ثم خرجت في مداخلة إعلامية لتؤكد مقصدها، وتقول: "الهضبة ده حاجة صغيرة أوي، وإن كان هو هضبة فأنا هرم".

إهانة تونس

لم يسلم الجمهور التونسي من تصريحات شيرين، التي أثارت غضب عدد كبير من التونسيين في يوليو 2017، خلال حفل أحيّته ضمن أحداث مهرجان قرطاج في تونس، بعد أن قالت إن ابنتها تخطئ في اسم تونس وتُطلق عليها اسم "بقدونس"، وهو ما اعتبره الجمهور التونسي إساءة لبلدهم، وصرحت بعدها شيرين بأنها لم تقصد الإساءة وإنما كانت تمزح.

تلك الأزمات وغيرها وقعت فيها شيرين، وكان الجميع يتمنى في كل مرة أن تتعلم من زلاتها وتنأى بنفسها وإنتاجها الفني بعيدًا عن الخوض في معارك جانبية، نظرًا لإحساسها العالي ولصوتها الطربي النسائي الأول في مصر، وشهد شهر أبريل الماضي بداية تجاوزها لعام صعب مرت به، باحتفالها بزاوجها من الفنان والملحن حسام حبيب بعد شهور طويلة من النفي والإنكار حول وجود علاقة بينهما، إلا أنه أثناء تواجدها وزوجها خارج البلاد للاحتفال بشهر العسل، تلقت صدمة وفاة والدها بعد صراع مع المرض، وهي الآن في تحد صعب جديد، ونأمل أن تعود لجمهورها كما كانت دائما، إحدى أهم الأصوات المصرية.