loading...

جريمة

تفاصيل إعادة 200 ألف جنيه بعد سرقتها من مهندس بالقطامية

أموال مسروقة - صورة أرشيفية

أموال مسروقة - صورة أرشيفية



كشفت مديرية أمن القاهرة، عن تفاصيل ضبط مرتكبى واقعة سرقة مبلغ مالي من داخل إحدى السيارات بالمقطم، إذ تلقى قسم شرطة القطامية، بلاغا من "عبد الحميد أ. ع" مهندس بإحدى الشركات الكائنة بدائرة القسم، ومقيم بدائرة مركز شرطة قليوب بالقليوبية، بأنه عقب قيامه بسحب مبلغ 200 ألف جنيه من أحد البنوك بدائرة قسم شرطة التجمع الخامس توجه للشركة عمله بالسيارة ملكه، وترك السيارة أمام الشركة، وبداخلها المبلغ المشار إليه، وعقب ذلك أخطره مسئول أمن الشركة بكسر الزجاج الجانبى للسيارة، واكتشف سرقة المبلغ من داخلها.

تبين أن وراء ارتكاب الواقعة كلاً من: أحمد. ع. ط- 45 سنة سائق، مقيم بدائرة قسم شرطة حدائق القبة وله محل إقامة آخر بدائرة قسم شرطة المرج، سبق اتهامه فى 23 قضية آخرها "نشل"، و"محمد ط. م" 51 سنة، نجار، مقيم بدائرة قسم شرطة الزاوية الحمراء وله محل إقامة آخر بدائرة قسم شرطة السلام أول- مسجل شقى خطر "سرقات عامة"، سبق اتهامه فى 45 قضية آخرها "سرقة" ومطلوب التنفيذ عليه فى قضية "مخدرات" والمقضى فيها بالسجن 3 سنوات وكذا فى 6 أحكام حبس جزئى، و"هشام ع. م" 49 سنة، مقيم بدائرة قسم شرطة الظاهر- مسجل شقى خطر "سرقات عامة" سبق اتهامه فى 14 قضية آخرها "سرقة بالإكراه"، مستخدمين فى ذلك السيارتين رقمى "ف ل هـ 852، أجرة، ملك المتهم الأول، و"ب ف ب 582" ملك المتهم الثانى.

وعقب تقنين الإجراءات، تم ضبطهم حال استقلالهم السيارة رقم ج ف هـ 469، أجرة، ملك وقيادة المتهم الثالث، وبمواجهتهم اعترفوا بارتكاب الواقعة بأسلوب "التتبع وكسر الزجاج"، باستخدام السيارتين ملك المتهمين الأول والثانى، واقتسامهم المبلغ المستولى عليه فيما بينهم.

وتم بإرشادهم ضبط السيارتين المستخدمتين فى ارتكاب الواقعة، وكذلك المضبوطات وهى عبارة عن مبلغ قدره 10 آلاف جنيه بمسكن المتهم الأول ومبلغ قدره 70 ألف جنيه وكذا 2 جهاز كمبيوتر "لاب توب" بمسكن المتهم الثانى، ومبلغ قدره 65 ألف جنيه بمسكن المتهم الثالث، كما تم ضبط كمية من كسر البوجيهات والمستخدم فى كسر زجاج السيارة.

وأقروا بأن المبالغ المضبوطة من متحصلات الواقعة، وإنفاقهم باقى المبالغ المالية المستولى عليها على متطلباتهم الشخصية، وتسديد كل من المتهمين الأول والثانى أقساط السيارتين المضبوطتين بواقع 13 ألفا للسيارة الأولى، و25 ألفا للسيارة الثانية، كما أقر المتهم الثانى بشرائه جهازى الكمبيوتر المضبوطين من متحصلات الواقعة.