loading...

أخبار العالم

صحف الإمارات: انقلب السحر على الساحر.. وشهيدان في الضفة وغزة

صحف إماراتية

صحف إماراتية



تصدرت التظاهرات التي شهدتها لندن الرافضة لزيارة أمير قطر تميم بن حمد، عناوين الصحف الإماراتية الصادرة صباح اليوم الثلاثاء، كما استعرضت الصحف العديد من الموضوعات والقضايا التي تنوعت بين الشأن المحلي والعربي والإقليمي والدولي.

تناولت صحيفة "الخليج" هذه التظاهرات تحت عنوان "تظاهرات أمام البرلمان البريطاني ضد زيارة تميم للندن"، حيث أشارت إلى تنظيم مئات البريطانيين، والأوروبيين، والعرب، ونشطاء السلام، مساء أمس الاثنين، وقفة احتجاجية أمام مبنى البرلمان البريطاني في ميدان ويستمينستر، وسط لندن؛ احتجاجاً على زيارة أمير قطر تميم بن حمد إلى بريطانيا.

ورفع المحتجون لافتات رافضة لزيارة تميم إلى لندن، مرددين هتافات تستنكر التدخل القطري السافر في شؤون البلدان العربية، ودعم "نظام الحمَدين" الإرهابي الحاكم في قطر لجماعات الإرهاب التي جلبت الخراب في العديد من البلدان العربية.

وتحت عنوان "قرقاش عن لافتات لندن ضد زيارة تميم: انقلب السحر على الساحر"، ذكرت صحيفة "الإمارات اليوم" أن وزير الدولة للشؤون الخارجية، الدكتور أنور بن محمد قرقاش، أبدى أسفه على ما وصل إليه الخطاب السياسي في المنطقة، محملاً قطر مسؤولية تمويل وتبني خطاب يبتعد عن لغة الاحترام، التي ميّزت التعاملات في الخليج العربي، معتبراً أن "السحر انقلب على الساحر"، وأن اللافتات التي انتشرت في شوارع العاصمة البريطانية، للتنديد بزيارة تميم بن حمد، هي ثمن سياسات الغدر القطرية، وأبرزها عبارة "غير مرحب بك في لندن"، إلى جانب هتافات الاحتجاجات التي جرت في لندن ضد استقبال قادة الدولة الراعية للإرهاب.

فيما كشفت صحيفة "الاتحاد" عن تصدر وسم "لندن ترفض تميم" موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" أمس، تزامناً مع اندلاع تظاهرات ووقفات في العاصمة البريطانية، احتجاجاً على زيارة أمير قطر الذي طالب المحتجون باعتقاله ومحاكمته.

وتدفقت تعليقات المغردين الغاضبة من الزيارة، ووصفوها بأنها محاولات يائسة لتنظيم الحمدين الملطخ بالدماء للخروج من الأزمة السياسية والاقتصادية التي تعصف به منذ أكثر من عام، بعد مقاطعة الدول الأربع (السعودية والإمارات والبحرين ومصر) لنظام الدوحة بسبب دعمه الإرهاب.

ما زلنا في الشأن القطري، حيث أوضحت صحيفة "الإمارات اليوم" أن الإمارات المتحدة أصدرت بيانا رحبت فيه بقرار محكمة العدل الدولية، أمس، فيما يتعلق بطلب قطر التدابير المؤقتة بموجب الاتفاقية الدولية للقضاء على جميع أشكال التمييز العنصري.

وبالانتقال إلى الشأن الفلسطيني، كشفت "الخليج" عن استشهاد طفل وفتى فلسطيني في الضفة وغزة وإصابة العشرات بالرصاص الحي والاختناق فجر أمس الاثنين، خلال مواجهات اندلعت مع قوات الاحتلال الإسرائيلي في مخيم الدهيشة ببيت لحم، وعلى حدود قطاع غزة، فيما اعتقلت قوات الاحتلال 12 فلسطينيا.

وشيع آلاف الفلسطينيين، جثمان الشهيد الطفل أركان مزهر (17عاماً) الذي استشهد خلال مواجهات داخل أحياء مخيم الدهيشة تخللها إطلاق قوات الاحتلال للرصاص الحي والغاز المسيل للدموع بشكل كثيف.

وذكرت "البيان" أن قوة من جيش الاحتلال اقتحمت المخيم، وشنّت حملة دهم لمنازل المواطنين، واندلعت مواجهات أطلق خلالها الجنود الرصاص الحي وقنابل الغاز والصوت.

على صعيد آخر، كشفت الصحيفة عن سقوط حجر صخري ضخم من حجارة سور المسجد الأقصى من جهته الجنوبية الغربية أرضاً، مما أثار حفيظة الأوقاف الإسلامية المسؤولة عن إدارة المسجد الأقصى، وخشيتها من أن تتبعه انهيارات أخرى، نتيجة الحفريات الإسرائيلية الجارية في محيطه.

وحول تطورات الأوضاع في اليمن، ذكرت "الاتحاد" تحت عنوان "التحالف يدمر زورقاً مفخخاً للحوثيين في الساحل الغربي لليمن"، أن القوات المسلحة الإماراتية العاملة ضمن التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية، تمكنت من تدمير زورق مفخخ لميليشيات الحوثي الموالية لإيران قرابة الساحل الغربي لليمن، كانت الميليشيات تستهدف استخدامه في تنفيذ عمليات إرهابية بأحد أهم ممرات الملاحة الدولية والتجارة العالمية في البحر الأحمر.

ودأبت ميليشيات الحوثي الانقلابية على تهديد واستهداف حركة الملاحة البحرية الدولية والتجارة العالمية في البحر الأحمر ومضيق باب المندب بشكل دائم في تحد واضح للمجتمع الدولي وقرارات الأمم المتحدة والقوانين والمواثيق الدولية وتأكيداً على طبيعتها الإرهابية والعدائية لأبناء الشعب اليمني إلا أن قوات التحالف العربي تقف لانتهاكاتها كافة بالمرصاد.

فيما أبرزت الصحف كشف الشرطة الكندية هوية مطلق النار في تورونتو، وأعلنت شرطة تورونتو إنها تعرفت إلى الرجل البالغ من العمر 29 عاماً الذي قتل شخصين ليل الأحد قبل أن يُقتل هو أيضاً في تبادل لإطلاق النار مع الشرطة.

وأعلن قائد الشرطة أنّ مطلق النار هو فيصل حسين الذي يسكن في تورنتو، معتبراً أنه من السابق لأوانه الحديث عن دوافع الرجل الذي استخدم مسدساً.

ولكن وفقًا لأسرته، فقد عانى فيصل منذ طفولته من "مشاكل عقلية خطيرة" لم يستطع يوماً التغلب عليها حتى مع تناوله للأدوية وخضوعه للعلاجات.

وقُتل شخصان وأصيب 12 آخرون مساء الأحد في تورونتو، العاصمة الاقتصادية لكندا، في عملية إطلاق النار.