loading...

أخبار العالم

الأمم المتحدة: مستعدون لدعم مهمة روسيا وفرنسا في الغوطة

الغوطة الشرقية - أرشيفية

الغوطة الشرقية - أرشيفية



أعلن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية، اليوم الأربعاء، أنه مستعد لتقديم الدعم لضمان نجاح عملية تقديم المساعدات الإنسانية من قبل فرنسا وروسيا للغوطة الشرقية في سوريا. وجاء على الحساب الرسمي للمكتب الأممي على موقع "تويتر": "يرحب مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية بالمبادرة الفرنسية - الروسية الأخيرة لتقديم المساعدات الإنسانية إلى الغوطة الشرقية، مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية على استعداد لتقديم الدعم اللازم لضمان نجاح هذه العملية الإنسانية الهامة".

وفي وقت سابق، أصدرت روسيا وفرنسا بيانا مشتركا أعلنتا فيه عن نية البلدين في إطار مشروع مشترك تقديم المساعدات الإنسانية لسكان الغوطة الشرقية. وأعلنت وزارة الدفاع الروسية، الأسبوع الماضي، أن طائرة نقل عسكرية تابعة للقوات الجوية الروسية، نقلت أكثر من 40 طنا من المساعدات الإنسانية من فرنسا إلى سوريا.

اقرأ أيضا| سوريا تعيد أبناءها من لبنان.. وتحركات روسية لتخفيف معاناتهم

ونفت الأمم المتحدة، أمس الثلاثاء، أن يكون لها أي دور في نقل 422 من عناصر لما يسمى بمنظمة "الخوذ البيضاء" وأفراد عائلاتهم من سوريا إلى الأردن عن طريق إسرائيل الأحد الماضي. وقال المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة ستيفان دوجاريك للصحفيين، أمس الاثنين، إن المنظمة الدولية لم تشارك في نقلهم، مضيفا: "نحن ممتنون جدا للأردنيين الذين بكرمهم وحسن ضيافتهم استقبلوا 422 سوريًا".

وبشأن الاتهامات المنسوبة للخوذ بفبركة الهجمات الكيميائية المزعومة في سوريا، قال دوجاريك: "قيام ممثلي المفوض السامي للأمم المتحدة باستقبال هؤلاء اللاجئين الـ422 الذين كانوا معرضين للخطر، ويبحثون عن بر الأمان في الأردن، جاء ضمن ما نفعله دائما، وهذا ما كان يجب القيام به وما سبق أن فعلناه لمليون سوري". للمزيد من التفاصيل (اضغط هنا

اقرأ أيضا| «الخوذ البيضاء» السورية.. تمويلات قطرية ومساعدات إسرائيلية؟!