loading...

التحرير كلينك

حيل بسيطة تمكنك من تغيير روتين الحياة الزوجية..«لوني شعرك»

التخلص من ملل الحياة الزوجية

التخلص من ملل الحياة الزوجية



يسبب الروتين اليومي في الحياة الزوجية العديد من المشكلات، على رأسها الملل والعصبية، لذلك لا بد من استخدام بعض الطرق التي تمكن من تغيير هذا الروتين والشعور بالسعادة.

تتلخص حياة أي زوجة سواء كانت تعمل أو لا تعمل في الذهاب إلى العمل، ثم تحضير الطعام ثم مذاكرة الأبناء وتنظيف المنزل، تلك هي الأعمال اليومية التي تقوم بها بنفس الترتيب الذي لا يتغير، وذلك يسبب بعد فترة العديد من المشكلات للزوجة والزوج والأبناء، مما يؤدي لزيادة الخلافات بين الزوجين نتيجة هذا الروتين، ولذلك يجب أن نقوم ببعض الأنشطة لكسر هذا الروتين المزعج حتى نجدد نشاطنا ونشعر بالراحة والاستمتاع بحياتنا.

يسبب الروتين في يومنا العديد من المشكلات والتي قد تؤثر بشكل كبير على علاقاتنا بالآخرين كالزوج والأبناء ومن هذه المشكلات:

١- الملل والعصبية: نتيجة تكرار نفس الأعمال يوميًا وبنفس الترتيب دون تغيير تشعرين بالملل الذي يزيد يوما بعد يوم، والذي يسبب الضيق والقلق والتوتر، مما يجعلك تتعاملين مع أطفالك بعصبية وغضب ويؤثر أيضا على تعاملك مع زوجك الذي يشعر بالملل أيضا ويتأثر به.

٢- الرغبة في التوقف عن الأعمال اليومية: والتي تحدث بشكل يومي مستمر دون تغيير أو راحة وأحيانا أيضا الرغبة في القيام بأي أعمال أخرى نتيجة الملل من الروتين المزعج والتوتر والضيق الذي يسببه، وأحيانا تتوقف الزوجة بالفعل عن بعض الأمور، مما يسبب مشكلات مع الزوج أو الأبناء نتيجة لعدم تحقيق مطالبهم.

٣- الفتور: يحدث نتيجة لانشغالها ببعض الأعمال الروتينية وما تشعر به من قلق وتوتر وضيق يظهر في التعامل مع الزوج، فيتجنب كل منهما الآخر نتيجة لذلك فيحدث التباعد بينهما حتى لا تزيد المشكلات.

توجد العديد من الطرق التي تمكنك من التخلص من هذا الروتين الممل وتخلصك من آثاره المزعجة له وهذه الطرق توفر لك الراحة والمتعة وتجديد النشاط والقدرة على العمل من جديد منها:

١- عندما تقومين ببعض التغييرات يساعدك ذلك في الاحساس بالراحة والنشاط، فالتغيير يمكن أن يكون على مستوى الشكل، مثل تغيير لون الشعر أو نوع الملابس سواء في المنزل أو في العمل، ويساعد ذلك على تخفيف الإحساس بالقلق والضيق.

٢- يمكن للتغيير أيضا أن يكون في المنزل، مثل ترتيب بعض الأثاث الذي يساعدك على الإحساس بالراحة وإمكانية العمل في المنزل بشكل أفضل.

٣- لا بد من تغيير الروتين اليومي وتغيير ترتيب القيام بالأعمال المنزلية، مثل تخصيص أيام محددة للتنظيف في المنزل وتعاون الأطفال في هذه الأعمال لتقليل الوقت المستغرق في هذه الأعمال، حاربي الاكتئاب بحيل بسيطة هنا.

٤- القيام بأمور مختلفة، مثل مشاركة زوجك في ممارسة بعض الهوايات التي يفضلها كل منكما، ذلك يساعدكم على الشعور بالراحة والمتعة وتجديد النشاط.

٥- مقابلة الأصدقاء لها أثر كبير في التخلص من الروتين، وهى من الأمور الهامة جدا للتخلص من الملل، ويمكن أيضا قضاء بعض الوقت مع الزوج بعيدًا عن الأطفال وطلباتهم حتى تتمكني من تحسين علاقتك به.

٦- يمكن استغلال عطلات نهاية الأسبوع في السفر أو قضاء بعض الوقت خارج المنزل، مما يخفف من الضيق والقلق الناتج من البقاء في المنزل فترات طويلة، والملل من الأعمال التي لا تنتهي فيه فهي تمكنك من تجديد النشاط والاستمتاع وتخفيف القلق والتوتر.

التخلص من الروتين وما يسببه من ملل وتوتر وضيق من الأمور التي يمكن تحقيقها بسهولة، ولكن يجب أيضًا أن تساعدي نفسك وزوجك على الابتعاد عن كل ما يسبب عودة هذا الروتين مرة أخرى حتى لا تعود آثاره المزعجة.