loading...

ثقافة و فن

10 ملاحظات على «كل اللي بيحبوني» لإليسا.. كررت نفسها

إليسا

إليسا



ملخص

جمهور إليسا كان ينتظر ألبومها الجديد «إلى كل اللى بيحبونى»، بعد سنتين من غيابها، لكنه جاء معتادًا بالنسبة للجمهور، الذى كان ينتظر من النجمة اللبنانية شيئا جديدا، وأبدوا بعض الملاحظات عليه.

«إلى كل اللى بيحبونى» هو الألبوم الجديد الذي تعود به المطربة إليسا للساحة الغنائية بعد آخر ألبوم طرحته عام 2016، وحمل اسم «سهرنا ياليل»، وقبل أن تطرح أغانيه عبر موقع "يوتيوب"، كانت قد قررت نشره على أحد المواقع التجارية مقابل 9 دولارات أمريكية، أى ما يعادل 160 جنيها مصريا، وبعدها قامت بتشويق محبيها، بطرح أغنيتين منه على تطبيق أنغامي، إلا أنه وبعد ساعات من طرح الألبوم أمام جمهورها، بدأت تظهر "خيبة الأمل" في تعليقاتهم، خاصة أن إليسا فى ألبوماتها السابقة رفعت سقف طموحاتهم كثيرًا، ليطرحوا الكثير من الملاحظات على الألبوم.

1- أعادت إليسا فى الألبوم تقديم «وحشتونى»، وهي الأغنية الشهيرة للمطربة الجزائرية الراحلة وردة، التي لحنها بليغ حمدى، لكن الجمهور انقسم حول الأغنية، فبعضهم رأى أن إليسا قدمتها بشكل جيد، والبعض الآخر وجد أنها أساءت إلى ألحان بليغ، بسبب تدخلات «الكومبيوتر»، كما وجدوا أن ليس هناك داع لأن تقدمها، إلى جانب عدم رضاهم عن توزيع الأغنية الجديد، ولم تكن تلك المرة الأولى التى تغنى فيها المطربة لوردة، فقد قدمت لها قبل ذلك أغنية «لولا الملامة»، و«طب وأنا مالى»، التى كانت تؤديها فى حفلاتها الخاصة.

2- البعض راى أن الألبوم دون المستوى، وقارنوه بألبومها السابق، الذي حمل اسم «سهرنا ياليل»، وقالوا إنه أفضل بكثير، وإنه كان من المتوقع أن تطل عليهم إليسا بأغاني أقوى من التى قدمتها.

3- ضم الألبوم 16 أغنية، باللهجة المصرية واللبنانية، منها" أنت ومعى"، و"لسه فيها كلام"، و"نفسى أقولة"، ووجد الجمهور أن هذه الأغنيات كثيرة جدا، وطرحها دفعة واحدة جعلهم لا يستطيعون الاستمتاع بهم جميعا، وكالعادة سيركزون على عدد منها، بينما ستتعرض أغنيات أخرى للظلم، وكان من الأفضل طرحها بطريقة السينجل على فترات.

4- «تكرار لنفسها» هكذا وصف الجمهور الألبوم، والأمر يعود إلى تعاون إليسا مع نفس الأشخاص، الذين عملوا معها فى ألبومات سابقة لم يعطها التجديد المطلوب، وجاءت الكلمات والألحان معتادة ورتيبة، وكان يمكن أن تجدد نفسها مثل ما فعلت المطربة أصالة، فى ألبوم «مهتمة بالتفاصيل»، كما يعقب أحدهم على الألبوم.

kikik

5- لم تتوقف الملاحظات عما ذكرناه سابقًا، بل وجهت لها تهم سرقة لحن أغنية «نفسى أقوله»، من لحن «هايدي سويلا» للتركي إبراهيم تاتليس، إلا أنها أوضحت الحقيقة، وقالت إنها اشترت حقوق استخدام اللحن.

6- هاجمها الجمهور بشدة بسبب أغنية «إلى كل اللى بيحبونى»، التى وجدوا أن ألحانها متشابهة تماما مع أغنية «حاسس» للمطربة يارا، خاصة أنه لم يمر وقت طويل على طرح أغنية الأخيرة، كما أن نهاية الأغنية بتصاعد أصوات الكورال مع الموسيقى يشبه مقطعا آخر لأغنية يارا «شفتو من بعيد»، التي طرحتها في 2010، وردت إليسا على تلك الاتهامات على حسابها على تويتر قائلة، «إلى كل اللى بيهاجمونى إنتوا بتقوونى».

7- المشاهدات التي حققتها الأغانى حتى الآن ضعيفة بالنسبة للأرقام التى اعتادت إليسا أن تحصدها، وتراوحت بين 200 لـ500 ألف، لكن ما زال الحكم مبكرا عليها، فلم يمر حتى الآن سوى يوم واحد فقط على طرحها على «يوتيوب»، والمؤكد أنها ستزيد خلال الفترة المقبلة، لكن هل ستصل إلى أرقام إليسا المعتادة، ففي أغنية «يا مرايتى» التى طرحت ضمن ألبوم حالة حب تخطت الـ27 مليون مشاهدة.

8- هناك بعض الأغانى التى ستشعر من خلالها أن إليسا تغنى بدون إحساس، ودورها أن تردد الكلمات فقط، معتمدة على إيقاعات الموسيقى، كما حدث فى أغنية «مريضة اهتمام».

9- ووسط كل تلك الملاحظات والانتقادات، أشاد الجمهور بألحان مصطفى محفوظ وكلمات تامر حسين فى أغنية «بينا نعشق»، واستطاع الموزع كريم عبد الوهاب أن يقدم إيقاعات بها بهجة.

10- وأخيرًا، فالشبه بين بوستر الألبوم وآخر للمغنية ماريا كاري، جعل إليسا محل اتهام بـ"تقليد" النجمة العالمية، حيث ظهرت إليسا بنفس طريقة كاري في الوقوف أمام الميكروفون، وبتصفيفة الشعر نفسها.

فى النهاية ستظل إليسا عند جمهورها "ملكة الإحساس" كما يحبون أن يلقبوها، ورصيدها الفني يشفع لها عند محبيها، وبالفعل هى تتابع رد فعل الجمهور على الألبوم سواء من خلال تعليقاتهم على يوتيوب أو فيسبوك، ونتمنى أن تجدد من نفسها في القادم من الأعمال.