loading...

إقتصاد مصر

«بشائر شاكر».. أورنج تقلص خسائرها 850 مليون جنيه خلال 6 أشهر

أورنج

أورنج



كشفت المؤشرات المالية المجمعة لشركة أورنج مصر للاتصالات خلال النصف الأول من 2018، عن تراجع خسائرها إلى 252.5 مليون جنيه، مقابل خسائر بلغت 1.1 مليار جنيه في الفترة المقارنة من 2017، وهو ما يعني أن حجم الخسائر انخفض بنحو 848 مليون جنيه تقريبًا، أي ما يعادل 77 % تراجع في الخسائر.

وأعلنت أورنج تعيين المهندس ياسر شاكر عضوا منتدباً ورئيسا تنفيذياً للشركة اعتبارا من 1 مايو 2018، بعد أن تقلد عدة مناصب آخرها منصب نائب الرئيس التنفيذي لمجموعة أورنچ العالمية للقطاع لتكنولوجي بمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، كما حيث ساهم في نجاح تنفيذ استراتيجية مجموعة اورنچ نحو التحول الرقمي في 19 دولة.

وبحسب المؤشرات المالية المجمعة، فقد زادت مبيعات أورنج خلال النصف الأول من العام الجاري إلى 6.6 مليار جنيه، مقابل مبيعات بلغت 6.12 مليار جنيه في النصف المقارن من 2017.

وكانت الشركة حققت أرباحاً بلغت 15.9 مليون جنيه خلال الثلاثة أشهر المنتهية في مارس 2018، مقابل خسائر بلغت 300.6 مليون جنيه في الفترة المقارنة من 2017.

وبررت أورنج، فى بيان صحفى اليوم الأربعاء، أسباب الخسائر إلى زيادة معدلات التضخم بنسبة عالية مما أدى إلى زيادة فى تكاليف التشغيل كزيادة أسعار الوقود والكهرباء، بالإضافة للارتفاع الكبير فى تكاليف الشركة حيث أن المكونات الأساسية للشبكة يتم استيرادها من الخارج، بالإضافة إلى أن الشركة مازالت تتحمل تكلفة اقتراض عالية.

وقالت أورنج في بيان للبورصة، إن من أسباب خسارة الشركة "زيادة القروض بالإضافة إلى زيادة أسعار الفائدة بمعدل 6% خلال عام 2017، مما أثر على إجمالي تكاليف الاقتراض".

تجدر الإشارة إلى أن أورنچ مصر توصلت لاتفاق مع تحالف يضم ثمانية بنوك لتمويل قرض الشركة بقيمة 7 مليارات جنيه يتم سداده خلال فترة مدتها 7 سنوات (يتم تسويتها بحلول يونيو 2025) بما فى ذلك فترة سماح لمدة عامين.