loading...

أخبار العالم

صحف الإمارات: النيران تمحو قرية يونانية.. واستجواب تميم يشعل «تويتر»

صحف إماراتية

صحف إماراتية



تصدرت كارثة حرائق الغابات في اليونان عناوين الصحف الإماراتية الصادرة صباح اليوم الخميس، كما طالعتنا الصحف على العديد من الملفات والقضايا الأخرى.

تحت عنوان "النيران تمحو قرية يونانية.. والبحر ملاذ الهاربين"، ذكرت صحيفة "البيان" أن ألسنة اللهب المشتعلة أحالت المناظر الخلابة لمنتجعات ساحلية قرب العاصمة اليونانية أثينا، إلى صور مأساوية عناصرها قتلى وعائلات متفحمة، لقوا حتفهم حرقاً في أسوأ كارثة حرائق غابات تشهدها البلاد منذ عقد، وفيما مسحت النيران قرية كاملة من الوجود، تواصل حصيلة ضحايا الحرائق، التي اندلعت منذ الاثنين، ارتفاعها، حيث أعلنت إدارة الإطفاء، أمس، أن عدد القتلى وصل إلى 79 شخصاً.

وأشارت صحيفة "الخليج"، أنه جرت السيطرة على حرائق الغابات المُدمرة، التي شهدتها اليونان، وأسفرت عن مقتل ما لا يقل عن 79 شخصاً، إضافة إلى 187 جريحاً، وقال وزير الحماية المدنية نيكوس توسكاس: إن حريقاً في سفح جبل على مسافة 70 كيلومتراً غربي أثينا؛ هو الحريق الوحيد، الذي لم يتم احتواؤه بعد، فيما تواصل فرق الإنقاذ ومتطوعون، البحث عن المزيد من الضحايا في المنازل المحترقة في بلدة رافينا الساحلية الواقعة شرقي أثينا، والتي تعد الأكثر تضرراً من الحرائق.

فيما كشفت صحيفة "الاتحاد" عن ارتفاع عدد الوفيات في اليابان، جراء موجة الحر الشديد التي تجاوزت درجة حرارتها 40 درجة مئوية، إلى 80 شخصا، كما نُقل آلاف إلى وحدات الرعاية المركزة بالمستشفيات، وقالت الحكومة إنها قد تقدم مساعدات مالية لتزويد المدارس التي تنقصها مكيفات هوائية.

وتوقعت هيئة الأرصاد الجوية انخفاض درجات الحرارة بشكل طفيف هذا الأسبوع، مع تحرك منطقة الضغط العالي المسؤولة عنها غربا وشرقا، مما يسمح للهواء الرطب بجلب أمطار على بعض المناطق التي تشهد ارتفاعا في درجات الحرارة.

تصدر الشأن القطري أيضا عناوين الصحف، فتحت عنوان "عرّاب الإرهاب يبرّئ إيران ويجرّم العرب"، ذكرت "البيان" أن تنظيم الحمدين يواصل حملته الترويجية بخصوص إيران لدى الرأي العام العربي الرافض لتدخلاتها في شؤون الدول العربية ودعمها ميليشيا الإرهاب.

فقد حاول رئيس وزراء قطر السابق حمد بن جاسم، تقديم إيران بصورة الدولة الجارة التي قد يكون معها خلاف "في بعض السياسات"، وهو بذلك يعمل على تشويش الصورة الحقيقية للنظام الإيراني في أذهان العرب، وهي دولة قامت بالمساهمة الرئيسية في تدمير عدد من الدول العربية، ورسخت فيها أذرعها الإرهابية، بما في ذلك الدول التي تزعم إيران أنها تقوم بدعم أنظمتها الحاكمة، مثل سوريا والعراق.

وتحت عنوان "قطر تطور قاعدة "العديد" بكلفة 1.8 مليار دولار لـ"إسعاد الأمريكيين"، كشفت صحيفة "الإمارات اليوم" عن إعلان قطر وضع حجر الأساس لمشروع "توسعة قاعدة العديد الجوية"، أول من أمس، لإسعاد الأمريكيين الموجودين هناك، بتكلفة 1.8 مليار دولار، وبحضور قائد الجناح الجوي الأمريكي في القاعدة جيسون أرماغوست، وعدد من القادة العسكريين من الجانبين القطري والأميركي، في محاولة منها لاسترضاء الولايات المتحدة واستمالة الإدارة الأمريكية.

كما أوضحت "الخليج" أن هاشتاج استجواب أمير قطر تميم بن حمد في مجلس اللوردات البريطاني، أشعل منصة موقع "تويتر"، خاصة بعد انتشار صورة لتميم وهو يجلس وسط مجلس اللوردات، ويبدو كأنه يخضع للاستجواب.

وتحدث النشطاء في الهاشتاج على الطريقة التي تعاملت بها الحكومة البريطانية مع تميم.
وقال المغرد سعيد القاضي، "لم يُستقبل عند مدخل رئاسة الوزراء كما يقتضي البروتوكول، جاء كمن يطرق الباب، ودخل للمبنى وسمع من رئيسة الوزراء ما لا يود سماعه، وبعدها تم استجوابه بصلافة في مجلس اللوردات كأنه موظف عمومي في الحكومة".

وحول الأوضاع في اليمن، أعلن التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن أمس، أن ميليشيات الحوثي الإيرانية استهدفت ناقلة نفط سعودية في البحر الأحمر.

وكشف التحالف العربي تفاصيل الهجوم الحوثي، الذي تعرضت له ناقلة نفط سعودية قبالة السواحل الغربية لليمن، في تطور يؤكد الخطر الذي تشكله ميليشيات إيران على الملاحة الدولية، وبالتالي أهمية تسليم ميناء الحديدة للشرعية اليمنية.

كما كشفت "الاتحاد" عن هجوم إرهابي حوثي إيراني على ناقلة نفط سعودية، حيث أعلن المتحدث الرسمي باسم قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن، العقيد الركن تركي المالكي أن إحدى ناقلات النفط السعودية تعرضت لهجوم حوثي إيراني في المياه الدولية غرب ميناء الحديدة الواقع تحت سيطرة الميليشيا الانقلابية التابعة لإيران، وإن محاولة الهجوم باءت بالفشل لتدخل سفن القوات البحرية للتحالف في حينه، ونتج عن الهجوم تعرض الناقلة لأضرار طفيفة.