loading...

ثقافة و فن

8 ملاحظات على «دا لو اتساب» لعمرو دياب.. رجعت الجمهور للتسعينيات

عمرو دياب

عمرو دياب



ملخص

الهضبة عمرو دياب أصبح حديث رواد مواقع التواصل الاجتماعى، بعد طرح أغنية "دا لو اتساب" من ألبومه الجديد "كل حياتى"، حيث أشاد الكثيرون بالأغنية، إلا أنه لم تخل التعليقات عليها من النقد.

"غطى على أغانى الصيف".. لعله أبرز تعليق من رواد مواقع التواصل الاجتماعى، ليصفوا شعورهم بعدما استمعوا إلى جديد النجم عمرو دياب، وهو برومو أغنيته الجديدة عبر صفحته على موقع "فيسبوك"، التي طرحتها شركة فودافون لعملائها، لكنهم لم يعلقوا فقط على كلمات ولحن الأغنية، فقد أخذ البعض يدلي برأيه على "اللوك" الجديد لـ"الهضبة" فى البوستر الدعائي لألبومه الجديد "كل حياتى"، حيث ظهر بذقن خفيفة، كما استخدم "الأكسجين" ليصبغ شعره باللون البرتقالى.. لكن بعيدًا عن الحديث حول إطلالة الهضبة، سنتحدث عن كيف استمع الجمهور لأغنية "دا لو اتساب".

1- الأغنية لم تطرح حتى الآن على قناة شركة " ناى" المنتجة لأعمال الهضبة على "يوتيوب"، لكن تم تسريبها بعد أن طرحتها شركة فودافون لعملائها ثم حذفتها، لكن بقي عدد من نسخ للجمهور على موقع "يوتيوب".

2- جمهور الهضبة شعر أن الأغنية أعادتهم لعصر التسعينيات، ولأغانيه القديمة، التي ارتبطت معهم بموسم الصيف، والتى أحبوها، ويستمعون لها حتى الآن، وقالوا إنها "نمبر وان" الحقيقية.

عمرو دياب

3- الأغنية حققت انتشارا كبيرا على مواقع السوشيال ميديا المختلفة، وعلى "يوتيوب"، حيث تخطى البرومو الرسمى نصف المليون مشاهدة، أما النسخ المسربة، فقد سجلت ملايين المشاهدات.

4- وجه عدد من الجمهور بعض النقد للأغنية، وقالوا إن عمرو دياب يكرر نفسه، ولم يضف جديدا، خاصة أن الاستايل الذى اتبعه هو نفسه منذ عام 2002، وأن خبرته الطويلة في مجال الموسيقى والألحان، كان يجب أن تقوده لطرح عمل مختلف سواء في الكلمات، أو حتى التوزيع، الذى قدمه أسامة الهندى.

5- "دا لو اتساب" أغنية ترويجية لألبوم عمرو دياب الجديد الذى يحمل اسم "كل حياتى"، والذي سيكون في الأسواق خلال أيام، ورأى محبو "دياب" أن اختيارها خاطئ، وكان يجب أن يطرح أغنية أقوى منها.

عمرو دياب كل حياتي

6- الأغنية من كلمات الشاعر أيمن بهجت قمر، الذي قدم مع الهضبة عددا من الأعمال الناجحة، آخرها أغنية "نغمة الحرمان"، فى ألبومه "معدى الناس".

7- اللحن الذى قدمه محمد يحيى، معتاد ولا يحمل أى جديد، لكن لفت نظر الجمهور أن لحن "دا لو اتساب"، لم يغط على الكلمات.

يييي

8- وفي بعض تلك الانتقادات، خرج مدافعون عن الأغنية، وأشادوا بها، قائلين إنهم سمعوها أكثر من مرة ونالت إعجابهم، ونصحوا المختلفين معهم أن يستمعوا لها أكثر من مرة؛ لأن العادة مع أغانى الهضبة، حينما يتكرر سماعها ستتعلق بها.

فى النهاية سيظل الهضبة رقم واحد فى مصر كما يلقبه جمهوره، وستظل أغانيه تسيطر على الساحة ومحط أنظار الجميع، سواء اختلفت أو اتفقت مع ما يقدمه، فمشواره الفني الكبير، جعل الجمهور يتقبل منه جميع أعماله، ويغفرون له أخطاءه.