loading...

رياضة مصرية

أزمة في الأهلي قبل إغلاق باب القيد

الأهلي - الجونة

الأهلي - الجونة



كتب- أحمد محمد

ورطة حقيقية يعيشها الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي ، قبل ساعات من إغلاق باب القيد للموسم الجديد، الذي سيغلق مساء اليوم الإثنين، إذ يخيم الغموض على مصير 5 لاعبين دفعة واحدة بالفريق.
 
مسئولو الأهلي قرروا وضع الخماسي أحمد حمودي، وأحمد الشيخ، وعمرو جمال، والجنوب إفريقي باكاماني مالاهيمبى، وعمرو بركات على قائمة الانتظار، تمهيدا لبيعهم، أو إعارتهم، لكن حتى هذه اللحظة، وقبل ساعات قليلة من إغلاق القيد لم يتم حسم أمر اللاعبين.
 
علامات استفهام عديدة ظهرت داخل النادي الأهلي، بسبب حالة البطء التي يتم التعامل بها من جانب لجنة الكرة، مع هذا الملف خاصة أن القيد سيغلق اليوم وفي هذه الحالة سيضطر النادي الأهلي لمنح الخماسي السابق مستحقاته المالية كاملة. 
 
لجنة الكرة التى يترأسها محمود الخطيب وتضم في عضويتها عبد العزيز عبد الشافي المدير الرياضي وعلاء عبد الصادق وحسام غالي منسق الكرة يؤكد كل واحد منهم أنهم يسابقون الزمن من أجل حسم هذا الملف، لكن من الواضح أن أعضاء اللجنة تركيزهم في أمور أخرى بخلاف هذا الملف، الذي كان من المفترض الانتهاء منه منذ فترة، وليس في الساعات الأخيرة قبل إغلاق باب القيد. 
 
في الوقت نفسه لم تظهر إدارة التعاقدات التي يتولى إدارتها محمد فضل ويعمل عدلي القيعي -بخبراته- مستشارا لها أي كرامة سواء في الصفقات الجديدة التي تم التعاقد معها حيث لم يتم إبرام صفقات سوبر، واقتصرت الصفقات على ضم لاعبين تحت السن أو التعاقد مع أحمد علاء مدافع الداخلية وساليف كوليبالي -في صفقة انتقال حر- وحتى في بيع اللاعبين لم يتم بيع لاعب بمقابل مالي جيد بعد. 
 
الأهلي في كل الأحوال سيخسر سواء قرر الإبقاء على الخماسي في قائمة الانتظار لأن وقتها سيتحمل رواتبهم أو قرر إعارتهم مجانا لتوفير نفقات ما يتقاضاه كل لاعب منهم.