loading...

ثقافة و فن

6 زيجات و5 وفيات وحالة طلاق.. أبرز أحداث يوليو الفنية

أهم أحداث شهر يوليو الفنية

أهم أحداث شهر يوليو الفنية



ملخص

شهر يوليو الذي نودعه، اليوم الثلاثاء، ضم في أيامه أحداثا فنية عديدة على المستوى المصري والعربي أيضًا، ولم تقتصر هذه الأحداث على الأعمال الجديدة للنجوم، إنما شملت توديع بعضهم للعزوبية، فيما وجد آخرون في الطلاق الحل الأمثل.

بُشرى سارة للمُتأففين من طول شهر يوليو وكأنه فجوة زمنية وقعوا فيها وشعروا أنه استحوذ على مُعظم السنة، ولمُنتظري راتب الشهر الجديد أهنئكم بأننا نعيش آخر أيام يوليو ونستقبل غدًا شهر أغسطس، لكن دعونا نذكركم بما جرى في شهر يوليو من أحداث شهدها الوسط الفني في مصر والوطن العربي، الشهر الذي شهد زيجات كثيرة وانفصال ورفض أن ينتهي دون أن يُبكينا على بعض الأحباب، في هذا الشهر، والذي يعتبر صميم الموسم الصيفي الذي يقضي فيه الكثير على الشواطئ، طرح العديد من النجوم ألبومات إلى جانب أغنيات "سينجل"، وروج فيه البعض لأعمال مقرر طرحها قريبًا.

تحدي كيكي

يوليو من المُمكن أن تُطلق عليه شهر «تحدي كيكي»، وهي الموضة الجديدة التي اجتاحت مواقع التواصل الاجتماعي، على غرار تحديات عاصرناها خلال السنوات الأخيرة، وهي عُبارة عن أشخاص يرقصون بجانب السيارة خلال سيرها ببطء على أغنية In My Feelings لمغني الراب الشهير دريك، الأغنية تم طرحها مطلع يوليو، وحصدت حتى الآن 83 مليونا ونصف المليون مشاهدة على «يوتيوب»، وشارك في هذا التحدي كثير من نجوم الوطن العربي، منهم دينا الشربيني التي اختارت أغنية «شوقنا» للهضبة عمرو دياب للرقص عليها، ياسمين رئيس التي نشرت على «انستجرام» فيديو وهي تخوض التحدي على أغنية «ساعات بشتاق» لمحمد فؤاد، وعلى أغنيات In My Feelings قامت مجموعة من الفنانات بهذا التحدي، منهن درة، ريهام أيمن وعبير صبري، فيما سخر آخرون من هذا التحدي وقدموه بشكل ساخر، منهم سليمان عيد وأكرم حسني الذي قدمه بشخصية «أبو حفيظة» الشهيرة، انتشار كيكي لم يكن مصريًا فقط إنما هو حمى اجتاحت العالم حتى أن النجم العالمي ويل سميث وغيره من نجوم هوليود شاركوا فيه.

6 زيجات في يوليو

زيجات كثيرة تمت خلال هذا الشهر لمجموعة من الفنانين، وصل عددها إلى ستة، البداية كانت مع الزيجة التي أطلق عليها كثيرين بأنها «الأغرب» وهو زواج الفنانة شيري عادل من الداعية الإسلامي مُعز مسعود بعد تعاونهما في مسلسل «السهام المارقة» الذي شاركت في بطولته شيري وأنتجه مُعز، ثم جاء زواج الإعلامي توفيق عكاشة من الإعلامية حياة الدرديري وهو الزواج الذي انتظره الجميع وذلك بعد تصريحات عُكاشة بأن «الدرديري» هي الحب الوحيد في حياته، بعدها أعلنت الفنانة سلوى محمد على، عن زواج الفنانة منى هلا من حبيبها التشيكي توماس، حيث كتبت على صفحتها الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»: «فرح منى هلا على توماس، جه مصر أشهر إسلامه واتجوزوا، مبروك يا حلوة»، «مُنى وتوماس» قصة حب طويلة شهد عليها حساب منى الرسمي على موقع «إنستجرام»  حيث كانت تحرص دائمًا على نشر صورها معه.

أيضًا شهد هذا الشهر عقد قران الفنانة عبير صبري على الدكتور أيمن البياع، أستاذ القانون، الأمر الذي تم في سرية تامة ولم يكشفه سوى صديقتها الفنانة روجينا، بعدها ظهر الثنائي على غلاف إحدى المجلات الفنية، كما شهد يوليو زواج منة حسين ابنة الفنانين الكبيرين حسين فهمي وميرفت أمين من المحامى طارق جميل سعيد الذي أعلن الزواج عبر صفحته الشخصية في «فيسبوك»، هذا الخبر كان سببًا في توجيه انتقادات للعروسة منه لأنها قبل أشهر فقط من هذا الزواج كانت طُلقت من الفنان أحمد فهمي، بعد عامين فقط من زواجهما، وقبله كانت متزوجة من الفنان شريف رمزي لمدة 3 أعوام، كما أعلن مُنذ أيام الفنان أحمد الفيشاوي زواجه عن طريق «إنستجرام» بعما نشر صورة لفتاة، من خارج الوسط الفني، تُدعى ندى الكامل، وعلق على الصورة MY wife، تحت هاشتاج My Cotton Candy.

 

❤️ MY wife #MyCottonCandy

A post shared by Ahmad AlFishawy (@fishawyofficial) on

انفصال

وشهد هذا الشهر النهاية الأسرع في العصر الحديث بين الزيجات الفنية، وهو انفصال الفنان وليد فواز، والمغنية والممثلة مي سليم، بعد أن عُقد قرانهما ظهر الأربعاء 20 يونيو الماضي وسط حضور أقارب العروسين بمكتب توثيق الزواج، وأعلن الطلاق "فواز" نفسه عبر حساباته بمواقع التواصل الاجتماعي": "الحمد لله على كل شيء.. في الوقت اللي الناس بتهنيني فيه بجوازي للأسف بيتكتب النهاية لحياة زوجية لم تكد تبدأ بعد.. دعواتكم"، ثم نشر تدوينة أخرى أكد فيها أنه تسرع كثيرًا في هذا الزواج وكان لا بُد أن يكون زواجه قائما على العقل أولًا، وهو الأمر الذي دعى الكثيرين من أصدقاء مي لانتقاده بشكل لاذع.

 

"الحمد لله رب العالمين.. ۖ وَعَسَىٰ أَن تَكْرَهُوا شَيْئًا وَهُوَ خَيْرٌ لَّكُمْ ۖ وَعَسَىٰ أَن تُحِبُّوا شَيْئًا وَهُوَ شَرٌّ لَّكُمْ ۗ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنتُمْ لَا تَعْلَمُونَ "صدق الله العظيم. قدر الله ماشاء فعل ..اللي حصل النهاردة دة تصحيح لوضع كان من الاساس غلط والحمدلله أنه تم دلوقتي مش بعد كدة . ورغم أن كتير افتكروا اني اتسرعت في اعلان الخبر علي السوشيال ميديا ..الا اني اتعودت اكون واضح مع نفسي وجمهورى اللي طلبت منه الدعاء بعد الضغط علي من قبل البعض و تصدير كم كبير من المشاكل و لدرجة وصلت للتشهير بيا لاصرارى علي الطلاق . وانا بعترف فعلا اني اتسرعت في الجواز وافتكرت للحظة أن الحب كاف لكن في الحقيقة الحب مختلف تماما عن الواقع . المرة الجاية حيكون اختياري قائم علي العقل اكتر من العاطفة علشان أعمل أسرة بجد اكمل بيها حياتي ..والحمد لله ان الجوازة لم ينتج عنها ابناء ربنا يوفق الجميع والله المستعان

A post shared by Waleed Fawwaz (@walidfwaz) on

شهر غنائي

يوليو شهر الصيف شهر غنائي بالمقام الأول وفيه طُرحت عدة ألبومات كان في بدايتها ألبوم الفنان رامي جمال الذي حمل اسم «ليالينا»، واحتوى على 17 أغنية، وهو رقم كبير لأغنيات ألبوم، ثم طرحت الفنانة إليسا ألبوم «كل اللي بيحبوني» والذي عرّضها لانتقادات كثيرة بسبب هذا الألبوم الذي وصفه الجمهور بالكئيب، ولم يحتوِ على أغنية واحدة فيها أمل أو حالة من الفرحة، ووصل عدد أغنياته إلى 16 أغنية.

كما شهد يوليو طرح عدد كبير من الأغنيات السينجل بداية من الفنانة جنات التي غابت عن الأضواء لمدة عامين انشغلت فيهما بزواجها الجديد وطرحت أغنية «انت الإحساس» تخطت بها 2 مليون مشاهدة على يوتيوب، واستمرارًا لطرحة الأغنيات الـ"سينجل" عبر "يوتيوب" على طريقة الفيديو كليب طرح المُطرب محمود العسيلي أغنية «حلم بعيد» التي حققت 2 مليون مشاهدة، وعلى طريقته قرر أحمد مكي الابتعاد عن فكرة طرح ألبوم وأكد في فيديو نشره على السوشيال ميديا أنه حضر ألبوما كاملا لكنه فضل طرح أغنياته بشكل فردي كل شهرين، وطرح أول أغنية منه وهي «آخرة الشقاوة» وهي عبارة عن دويتو مع المُطرب الشعبي محمود الليثي وحققت 4 ملايين ونصف المليون مشاهدة على "يوتيوب"، وفي مُنتصف يوليو طرح الميجا ستار تامر حسني أغنية جديدة قام بتصويرها فيديو كليب تحمل عنوان «عيش بشوفك»، ابتعد فيها عن الأجواء الرومانسية وقدم أغنية تدفع للإيجابية وبها الكثير من الفرحة، واعتمد مُخرج الكليب هادي الباجوري على إضفاء لمسات مبهجة مما دعى الكثيرين لأن يُطلقوا عليها أغنية الصيف وحققت في أسبوعين 13 مليون مشاهدة.

أزمات النجوم

 - رحمة حسن

شهد شهر يوليو بعض الأزمات، وكان أشدها قسوة تخص الفنانة الشابة رحمة حسن، والتي انتشرت لها مجموعة من الصور على أحد الشواطئ ظهرت في إحداها مُتجردة من ملابسها واضعة يدها على صدرها وتعرضت بسببها لانتقادات لاذعة وصلت لحد السُباب، وفي تصرف غير حكيم من قِبلها قامت بإعادة نشر الصور على صفحتها بـ«إنستجرام» الأمر الذي اعتبره البعض أنها تخالف به تقاليد المُجتمع المُحافظ، وفي أقل من 24 ساعة خرجت رحمة تعتذر لجمهورها وأوضحت أنها قامت بنشر الصور كي تثبت أنها كانت في جلسة تصوير مع صديقتها المصورة سلمى الكاشف.

- زينة

الفنانة زينة اتهمت خلال هذا الشهر بالاعتداء على أسرة أمريكية في أحد الفنادق الكُبرى في دُبي وأنها انهالت ضربًا على طفلتهم مما جعل هذه الأسرة تحرر محضرًا لدى شرطة دُبي والتي قامت فورًا باحتجاز زينة وشقيقتها، لكن بعد أيام وافقت حكومة إمارة دُبي على شطب أسمائهما من قائمة الممنوعين من السفر بعد تعهد زينة بالعودة مرة أخرى في حالة طلبها للمثول أمام النيابة والقضية بينهم مازالت مُستمرة لكن زينة أكدت في بيان لها أنها لم تفعل ذلك، وأن هذه الأسرة حاولت الاعتداء على حياتها الشخصية بتصويرها أثناء تواجدها في مطعم الفندق، وهو الأمر الذي رفضته زينة وطلبت التوقف عن تصويرها بأدب لكن قوبلت بالسب والاعتداء.

cc9cdad1233fc9fb6301c9f756cd5b89_920_420

وفيات يوليو

ويبدو أن يوليو أقسم أن لا يمر مرور الكرام على عالم الفن فأخذ منا الكثيرين وأحزن نجومًا على أحبابهم؛ ففقدت الفنانة السورية سلاف فواخرجي والدتها الكاتبة والأديبة ابتسام أديب بعد صراع مع المرض، وفقد فنان العرب محمد عبده شقيقه أحمد عبده، كما شهدت نهاية الشهر رحيل الفنانة والمناضلة السورية مي سكاف في ظروف غامضة في العاصمة الفرنسية باريس وبعد تشكيك الكثيرين في طريقة وفاتها قامت الشرطة الفرنسية بتشريح جثمانها وأكدت أن مي توفيت نتيجة أصابتها بنزيف شرياني دماغي حاد.

36165832000000_169_1280

وفي يوم 27 يوليو رحل اثنان من فناني مصر كانا قد عانيا الفترة الماضية من المرض الشديد، وهما هياتم التي توفيت بعد صراع مع سرطان القولون عن عمر ناهز 68 عاما، والممثل محمد شرف عن عمر 55 عاما.

مُصالحة

فاكهة شهر يوليو كانت مصالحة صوت لبنان فيروز وابنها زياد رحباني، وذلك بعد قطيعة دامت سنوات بسبب إعلان فيروز موقفها السياسي المؤيد لرئيس حزب الله حسن نصر الله، وأكد "الرحباني"، في تصريحات إعلامية، أن التصالح سينتج عنه حفل غنائي مشترك قريبًا.

كانت هذه أبرز أحداث شهر يوليو الفنية بين احتفالات شخصية وأزمات عائلية، وأعمال غنائية عديدة تناسب موسم الصيف، وننتظر في أغسطس المقبل أحداث من نوع آخر؛ فهو سيشهد منافسة سينمائية قوية بين أفلام عيد الأضحى على الفوز بإيرادات شباك التذاكر.