loading...

ثقافة و فن

حقيقة تسريب ألبوم عمرو دياب الجديد «كل حياتي»

عمرو دياب

عمرو دياب



ينتظر الجمهور ألبوم عمرو دياب الجديد "كل حياتى"، بفارغ الصبر، حتى أصبح من بين أكثر المواد، التي يتم البحث عنها عبر "جوجل"، ليجدوا الكثير من "روابط" المواقع، التي تحمل عنوان "أغانى مسربة" للهضبة، ليسارعوا إلى فتحها، لكنهم في الأخير يكتشفون أنهم تعرضوا للخداع، من قبل أشخاص يبحثون عن تحقيق المشاهدات.

وكما يقال "الزن على الودن أمر من السحر"، فقد اقتنع الكثيرون بأن الألبوم "اتسرب"، وما أكد تلك الشائعة، ما حدث مع أغنية "ده لو اتساب"، فقد طرحتها شركة فودافون لعملائها، ثم عادت وحذفتها، إلا أن البعض قد سجلوها بالفعل، وأذاعوها عبر قنواتهم على موقع "يوتيوب".

وخلال الأيام الماضية، انتشر فيديو آخر، بصورة بوستر عمرو دياب، وعنوانه: أغنية ("لحن الوداع" من ألبوم "كل حياتى")، وحينما تستمع لها، ستلاحظ أنها بصوت شخص آخر، وليس "عمرو"، وإذا بحثت أكثر، ستجد أن هذا الشخص أخذ أغنية للشاعر تامر حسين، كان قد طرحها عام 2013، وتحمل اسم "وعدتنى".

أما الأغنية الأخيرة والمنتشرة باسم "أعز الناس"، فمن يؤديها ليس عمرو دياب، وقد تكون ضمن أغاني ألبوم عمرو بالفعل، وقد تكون أغنية قديمة وضع عليها اسم إحدى أغانى ألبوم "كل حياتى"، ليحصل على مشاهدات فقط.

يذكر أن عمرو دياب يضم لألبوم "كل حياتى" أغنية "قال فاكرينك"، للشاعر بهاء الدين محمد، التى كان من المقرر طرحها من 10 سنوات، لكن تم تأجيل طرحها بسبب الخلافات بين  الأخير وعمرو، ليقدمها فى الحفلات فقط (لمعرفة باقى التفاصيل  اضغط هنــا).