loading...

رياضة مصرية

تعادل مثير يحسم مواجهة الأهلي والإسماعيلي

الأهلي - الإسماعيلي

الأهلي - الإسماعيلي



كتب: علي الزيني

حسم التعادل الإيجابي، مواجهة الفريق الأول لكرة القدم بنادي الأهلي، مع نظيره الإسماعيلي، بهدف لمثله، في المباراة التي جمعتهما مساء اليوم الخميس، على ملعب استاد السلام، ضمن مواجهات الجولة الأولى من الدوري الممتاز، تقدم لسعد الجزيري للإسماعيلي في الدقيقة 56 وتعادل محمد شريف للأهلي في الوقت المحتسب بدلاً من الضائع.

قدم الفريقين أداءً باهتا خاصة لاعبي الأهلي المفترض أنهم الأجهز لأنهم بدأوا المباريات الرسمية بمواجهتي تاون شيب في دوري أبطال إفريقيا، ووضح أن كارتيرون المدير الفني الفرنسي للأهلي ما زال غير قادر على الوصول جيدا لقدرات لاعبيه المتميزة بخلاف أنه لم يستطع توظيف لاعبين بشكل جيد يعوض الغيابات التي تعرض لها الفريق.

بدأ الأهلي ضاغطًا منذ البداية، من أجل إحراز هدف مبكر، وفي الدقيقة الثالثة، أرسل إسلام محارب كرة عرضية داخل منطقة الجزاء للقادم من الخلف ناصر ماهر والذي استقبل الكرة بتسديدة مباشرة ارتدت من جسد نادر رمضان مدافع الإسماعيلي، وهي في طريقها للشباك، وحصل الفريق الأحمر على خطأ ضد ريتشارد بافور من مكان جيد، نفذها على معلول عرضية داخل منطقة الجزاء، استقبلها عمرو السولية برأسية لكنها علت العارضة.

وضغط لاعبو الفريقين في محاولة لفرض السيطرة على وسط الملعب، وشهدت الدقيقة 9 أولى محاولات الدراويش الهجومية، بعدما أرسل ريتشارد تمريرة طولية في اتجاه محمد هاشم، المنطلق من الجهة اليمنى، لكن خرجت أقوى من اللازم إلى خارج الملعب، وأرسل ساليف كوليبالي تمريرة في اتجاه محارب لكنها في النهاية خرجت إلى ضربة مرمى، بعدها أرسل هشام محمد تمريرة لإسلام محارب داخل منطقة الجزاء، حاول محارب استقبالها برأسية في تجاه المرمى إلا أنه فشل في تقدير الكرة لتتحول إلى ركلة مرمى للإسماعيلي.

وفي الدقيقة 16 مرر هشام محمد بينية رائعة في اتجاه على معلول المنطلق على الجبهة اليسرى أخطأها مدافع الإسماعيلي هاشم محمد ليضع معلول منفردًا بالمرمى من جهة يسار منطقة الجزاء لكن في زاوية صعبة للغاية، حاول الظهير الأيسر للفريق الأحمر، تسديد الكرة في الزاوية المغلقة بين الحارس والقائم الأيمن للمرمى إلا أن كرته ارتدت من جسد الحارس عصام الحضري وتحولت إلى ركلة ركنية.

وفي الدقيقة 23 أهدر وليد أزارو أخطر فرص المباراة، بعد أن أرسل ناصر ماهر بينية سحرية لازارو المنطلق خلف مدافعي الدراويش، وانفرد بالمرمى، لكنه تباطأ في تسديد الكرة قبل أن يسددها بالنهاية بشكل سيئ لتصطدم بقدم محمود متولي ثم يد الحضري، وتتحول إلى ركلة ركنية، نفذها علي معلول عرضية إلى داخل منطقة الجزاء وأبعدها الدفاع قبل أن يتدخل حكم المباراة باحتساب خطأ عكسي ضد المدافع المتقدم ساليف كوليبالي، بعدها سيطر لاعبي الإسماعيلي على الكرة نسبيًا، وخطأ ناصر ماهر في تمرير الكرة وسط ملعب فريقه، لتصل الكرة إلى لسعد الجزيري الذي استغل الفرصة واخترق منطقة جزاء الأهلي من جهة اليسار ثم حاول تمرير كرة عرضية أرضية باتجاه ميندوجا، لكن الشناوي نجح في قراءة الكرة بشكل صحيح وتمكن من الإمساك بالكرة.

هدأت المباراة نسبيًا بعد مرور نصف ساعة، وسط تمرير من لاعبي الفريقين، وحصل الدراويش على خطأ من مكان جيد بالقرب من منطقة الجزاء، نفذت بشكل سيئ للغاية بعد تمريرتين قصيرتين فقط تمكن بعدها لاعبو الأهلي من استخلاص الكرة بكل سهولة، بعدها أرسل كوليبالي تمريرة طولية في اتجاه ناصر ماهر، المتمركز على حدود منطقة جزاء الإسماعيلي، خرجت بشكل قوي قليلا لتصل مباشرة إلى أحضان الحضري.

وبعد خطأ فادح من محمود متولي استغله ناصر ماهر، وانطلق إلى حدود منطقة الجزاء من جهة اليسار، ثم سدد كرة أرضية قوية ارتدت من القائم الأيسر للحضري، وتمنع الهدف الأول، بعدها حصل الإسماعيلي على ركلة حرة مباشرة، من على حدود منطقة الجزاء، ضد سعد سمير بعد عرقلة لكريستوفر ميندوجا، نفذها حسني عبد ربه، تسديدة مباشرة باتجاه المرمى مرت بشكل خطير بجوار القائم الأيسر لمرمى الشناوي.

وسدد حسني عبد ربه كرة من داخل منطقة الجزاء، بعد خطأ فادح في الدفاعات الأهلاوية، لكن الحارس محمد الشناوي تصدى لها بثبات، وتمكن من الإمساك بالكرة بسهولة، بعدها حصل الأهلي على ركلة ركنية، نفذت عرضية داخل منطقة الجزاء أبعدها دفاع الإسماعيلي قبل أن يعيدها معلول مجددا إلى داخل منطقة الجزاء ليتدخل حكم المباراة باحتساب خطأ عكسي ضد ساليف كوليبالي، ويعلن نهاية الشوط الأول بالتعادل السلبي.

بداية الشوط الثاني جاءت هجومية من قبل لاعبي الإسماعيلي، وسدد كريستوفر ميندوجا كرة من خارج منطقة جزاء النادي الأهلي مرت بلا خطورة تذكر على مرمى الشناوي، وفي الدقيقة 54 سجل لسعد الجزيري هدف الدراويش الأول، بعد سلسلة من التمريرات القصيرة على حدود منطقة جزاء الأهلي أمام نظرات لاعبي الأهلي انتهت بتمريرة بينية سحرية من نادر رمضان لسعد الجزيري المنطلق داخل منطقة الجزاء، سدد الجزيري الكرة بلمسة سحرية داخل الشباك لحظة الخروج الخاطئ من الشناوي لتسكن الشباك.

وأجرى الإسماعيلي أول تبديلاته بخروج محمد هاشم ونزول أحمد أيمن، فيما خرج مؤمن زكريا من الأهلي، وحل محمد شريف بدلًا منه، وسيطر لاعبو الأهلي على الكرة نسبيا، وحصل على ركلة ركنية، نفذها علي معلول عرضية داخل منطقة الجزاء، أبعدها عصام الحضري بكل سهولة بقبضة اليد، وفي الدقيقة 66 خرج ناصر ماهر وحل مروان محسن بدلا منه، وانطلق محمد شريف من الجبهة اليسرى مع ارتباك واضح من مدافعي الإسماعيلي داخل منطقة الجزاء، وسدد الكرة بسهولة في أحضان الحضري.

وفي الدقيقة 76 دفع كارتيرون بآخر أوراقه بنزول أيمن أشرف وخروج إسلام محارب، وسيطر لاعبو الأهلى على الكرة وحصلوا على ركنية، نفذت عرضية قوية داخل منطقة الجزاء أبعدها الحضري بثبات بقبضة اليد إلى وسط الملعب، ورد الدراويش بتسديدة عن طريق لسعد الجزيري من على حدود الزاوية اليمنى لمنطقة جزاء الأهلي مرت بجوار القائم الأيسر للشناوي.

وضغط الأهلي بحثًا عن إدراك هدف التعادل، وحصل مروان محسن على خطأ من مكان جيد بعد تدخل محمود متولي، نفذها علي معلول، عرضية داخل منطقة الجزاء استقبلها كوليبالي برأسية غير متقنة مرت بجوار القائم الأيسر للحضري دون أي خطورة حقيقية، ضغط الفريق الأحمر تواصل لإحراز هدف التعادل، وأضاع لاعبوه أكثر من فرصة هدف محقق، وفي الدقيقة 89 أجرى خير الدين مضوي آخر تبديلات الدراويش بخروج لسعد الدين ونزول كريم بامبو، بعدها أعلن الحكم عن 4 دقائق وقت بدل ضائع، وفي الدقيقة الأخيرة أدرك محمد شريف هدف التعادل للأهلي، بعد أن استقبل تسديدة أزارو الرائعة، قبل أن تصطدم بحسني عبدربه وتذهب إلى شريف أمام المرمى ويضعها داخل شباك الحضري.