loading...

برلمان

نائب: دور الانعقاد الرابع سيكون أكثر سخونة بمناقشة الإيجار القديم

الدكتور علي عبد العال رئيس مجلس النواب

الدكتور علي عبد العال رئيس مجلس النواب



قال النائب علاء والي عضو مجلس النواب، وأمين عام حزب مستقبل وطن بالجيزة، إن دور الانعقاد الرابع للبرلمان سوف يكون أكثر سخونة تحت قبة البرلمان وبخلاف الأدوار السابقة لوجود أجندة تشريعية كبيرة مزدحمة بمشروعات القوانين الهامة تنتظر هذا الدور.

وأضاف والي، أن الحكومة قدمت عددًا من مشاريع القوانين وتم إحالتها للجان المجلس وبالفعل تم مناقشتها ولكن أجلت لدور الانعقاد الرابع، منها "مشروع قانون التصالح في مخالفات البناء وتعديل قانون البناء الموحد رقم 119 لسنة 2008، وقانون الإجراءات الجنائية، وقانون الإدارة المحلية، وقانون العمل، وقانون التأمينات والمعاشات، إلى جانب عدد آخر من مشروعات القوانين التي تتطلب صدورها خلال الفترة القادمة وهي قانون الأحوال الشخصية والإيجارات القديمة، بالإضافة أيضًا أنه سيتم عرض مشروعات قوانين أخرى.

اقرأ أيضًا: مع اقتراب انتهائه.. قوانين «لا يتحمس» البرلمان لإصدارها بدور الانعقاد الحالي 

وعن قانون الإيجارات القدمية، أكد النائب، أن هذا القانون من القوانين الهامة الذي طال انتظاره ويترقب تعديله ملايين المواطنين، ولكن لم تحيله الحكومة للبرلمان وبالفعل لم يصل مجلس النواب منذ بداية دور الانعقاد الأول وحتى نهاية دور الانعقاد الثالث، لافتًا أن هناك عدد من النواب تقدموا باقتراحات بمشروعات قوانين لتعديل هذا القانون وبالفعل تم مناقشتها داخل لجنة الإسكان واستمعت اللجنة إلى كافة الآراء والحوارات المجتمعية. 

وأوضح، أن لجنة الإسكان سوف تخاطب الحكومة في دور الانعقاد الرابع من خلال رئيس مجلس النواب بشأن هذا القانون وإحالته للبرلمان لأن مشكلة الإيجارات القديمة تجاوز عمرها الـ100 عام ولابد من حلها، لأن كلا الطرفين سواء كان "المالك أو المستأجر" كلاهما متضررين ولابد من دخول الدولة كطرف أساسي لحل هذه الأزمة وهو ما يصبو إليه البرلمان لتحقيق العدالة الاجتماعية بين طرفي العلاقة بالتراضي.

اقرأ أيضًا: «الإيجار القديم» عقبة أمام البرلمان.. و«الإسكان» تناقش القانون خارج المجلس