loading...

التحرير كلينك

التعامل الأمثل عند إصابتك بالصداع النصفي

الصداع

الصداع



إذا أصبت يوماً بصداع مؤلم في رأسك، فقد يتطرق إليك سؤال غاية في الأهمية.. صداع تقليدي أم صداع نصفي؟ الاختلافات في الأسباب بين الصداع النصفي والصداع التقليدي.

يعتقد الأطباء أن السبب الأساسي للصداع النصفي يرتبط بالتغييرات في تدفق الدم في مناطق معينة من المخ، مع تغييرات لاحقة في الأوعية الدموية في تلك المنطقة.. قد تؤدي التفاعلات الكيميائية الناتجة إلى تورم وتهيج الأوعية الدموية يُعتقد أنها تساهم في النوعية "الخفقانية" للصداع النصفي.

السبب المحدد للصداع التقليدي (صداع التوتر) غير معروف، وتوصل الأطباء في وقت ما أن توتر العضلات المزمن كان العامل الأساسي، ولكن يبدو الآن أن هناك مجموعة أكثر تعقيدًا من العوامل تؤدي إلى الصداع.

الخطوة الأولى في إيقاف صداعك المتكرر، هي تحديد نوع الصداع الذي تحاربه، في بعض الأحيان يكون الصداع من أعراض مرض أو حالة أخرى، في بعض الأحيان ليس هناك سبب واضح.

هل الصداع ثقيل ومستمر؟

صداع التوتر، وهو أكثر أنواع الصداع التقليدي شيوعا.. قد تشعر بأن هناك عصابة في رأسك، ووجعا ثقيلا وضاغطا، قد يسبب ألما خفيفا إلى متوسط على جانبي الرأس، وكذلك تشعر بالإجهاد العام، أو إجهاد الرقبة ، أو فقدان الشهية، أو الاكتئاب، أوالقلق، أو قلة النوم.

يأتي في نوبات متفاوتة "يمكن أن يكون من حين لآخر/ قد يحدث أكثر من 15 يومًا في الشهر (مزمن)"، يستمر من 30 دقيقة وقد يصل إلى أسبوع.

علاجه الأمثل

يمكن علاج معظم أنواع الصداع المتقطع بسهولة باستخدام الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية، بما في ذلك:

الأسبرين/ إيبوبروفين (بروفين)/ اسيتامينوفين (إكسدرين)

بالإضافة إلى ذلك، قد تساعد العلاجات البديلة التي تهدف إلى الحد من الإجهاد مثل..

تدريبات الاسترخاء، العلاج السلوكي المعرفي، المساج وتمرينات الرقبة، العلاج بالحرارة (ضغط دافئ أو دش)

هل صداعك يتمثل في خفقان حاد؟

الصداع النصفي يؤثرعلى النساء ثلاث مرات أكثر من الرجال وقد يتسبب في:

- الألم المتوسط إلى الحاد مع الشعور بالنبض.

- الغثيان والقيء، أو زيادة الحساسية للضوء أو الصوت.

- قد يؤثر على جانب واحد فقط من رأسك أو قد يؤثر على جانبي رأسك.

- يزداد مع نشاطك اليومي.

- يستمر من 4 إلى 72 ساعة بدون علاج.

الحل لصداعك النصفي

يهدف علاج الصداع النصفي إلى تخفيف الأعراض ومنع حدوث نوبات إضافية.. إذا كنت تعرف ما الذي يسبب الصداع النصفي، فإن تجنب تلك المحفزات وتعلم كيفية إدارتها قد يساعد في الوقاية من ألم الصداع النصفي والحد منه، وقد يشمل العلاج:

- ارتاح في غرفة هادئة ومظلمة

- الكمادات الساخنة أو الباردة لرأسك أو عنقك

- مساج وكميات صغيرة من الكافيين

يمكن أن تؤدي أدوية الصداع النصفي إلى تخفيف الألم وأعراض نوبة الصداع النصفي والمساعدة في منع حدوث المزيد من النوبات

يمكن علاج الصداع النصفي بنوعين من الأدوية: المعالجة والوقائية

المعالجة: الهدف منها هو إيقاف الصداع النصفي بمجرد أن يبدأ. توقف هذه الأدوية الصداع النصفي عندما تشعر بقدومه أو بمجرد أن يبدأ، هذه الأنواع من الدواء مفيدة بشكل خاص للأشخاص الذين يعانون من الغثيان أو القيء المتصل بالصداع النصفي، ويعملون بسرعة.

تشمل الأدوية المعالجة أدوية التريبتان، التي تستهدف على وجه التحديد السيروتونين (ناقلات عصبية)، كلها متشابهة جدا في عملها وهيكلها الكيميائي. يتم استخدام التريبتان فقط لعلاج الصداع ولا يخفف الألم من مشاكل الظهر، والتهاب المفاصل، أو غيرها من الأعراض.. يجب على الأشخاص الذين يعانون من بعض الحالات الطبية ألا يتناولوا هذه الأدوية..

بعض الأدوية المتاحة لعلاج الصداع النصفي

زولميتريبتان (زوميغ) سوماتريبتان (إمجران)

أرجوتامين وداي بايرون وكافيين (أميجران)

الوقائية: يُنظر إلى هذا النوع من العلاج في حالة حدوث الصداع النصفي بشكل متكرر، وعادةً ما يكون أكثر من نوبة صداع نصفي في الأسبوع، أو إذا كانت أعراض الصداع النصفي شديدة، الهدف هو تقليل وتيرة وشدة نوبات الصداع النصفي.

يمكن تناول الدواء لمنع الصداع النصفي يومياً. تشمل أدوية العلاج الوقائي ما يلي:

الأدوية المستخدمة لعلاج ارتفاع ضغط الدم: حاصرات بيتا (بروبرانولول ، تيمولول ، ميتوبرولول) ، حاصرات قنوات الكالسيوم (فيراباميل).