loading...

ثقافة و فن

«أنشودة الفؤاد» أول فيلم مصري تقوم ببطولته مطربة.. نسخته الأصلية مفقودة

أنشودة الفؤاد

أنشودة الفؤاد



ملخص

تأخر عرض فيلم "أنشودة الفؤاد" جعل فيلم "أولاد الذوات" يخطف منه لقب أول فيلم مصري روائي طويل، لكن بطولة الفنانة نادرة أمين له جعله يفز بلقب أول فيلم مصري تتصدره مطربة.

علاقة غرام معقدة، طرفاها رجل ثري عاشق راقصة أجنبية، يقع في حبها أيضًا أحد العمال لديه، الذي تشك زوجته في خيانته لها، فتطلب من شقيقها التدخل، ويشتعل الخلاف، وينتهي بإطلاق الثري الرصاص على العامل، ويهرب، وماتت زوجته متأثرة بما جرى، بعدما تضع مولودها.. هذه هي تفاصيل قصة أول فيلم مصري روائي طويل، تقوم ببطولته مطربة، ويحمل اسم "أنشودة الفؤاد"، الذي قام بتأليفه لازار، ووضع السيناريو والقصائد خليل مطران، ولحّن الأغاني زكريا أحمد، وشارك في التمثيل كل من جورج أبيض، وعبد الرحمن رشدي.

بداية فكرة الفيلم جاءت من باريس، حينما التقى المخرج ماريو فولبي بالإخوة بهنا، من أشهر منتجي الأفلام المصرية، الذين عرضه عليه إخراج أول فيلم روائي طويل غير صامت بعنوان «أنشودة الفؤاد»، وتحمّس للفكرة وانتقل إلى مصر، لكن تأخير عرض الفيلم، تسبب فى مشكلة حصوله على لقب أول فيلم روائي مصري، بعدما سبقه فيلم "أولاد الذوات" بالعرض، الذي أنهى صنّاعه تصويره سريعًا، ليعرض قبله وينتزع منه اللقب.

الفيلم حصل على ألقاب أخرى، من أهمها أنه أول فيلم مصري تقوم ببطولته مطربة، وهي نادرة، التي جاءت مشاركتها في العمل صدفة، إذ رشحها له المخرج الإيطالي السكندري ماريو فولبي للعمل بعد إعجابه بأدائها الغنائي في إحدى الحفلات الكبيرة، وتقليدها الفنانات، منهن الممثلة بهيجة حافظ بطلة فيلم «زينب» الصامت، وكان ذلك دافعًا ليقدمها «فولبي» في «أنشودة الفؤاد»، ويمنحها فرصة تقديم 3 أغان، واحدة منها بنفس اسم الفيلم، والأغنيتان الأخرتان هما: «يا بحر النيل» «يا غالي».

وعانى هذا "أنشودة الفؤاد" كغيره من الأعمال السينمائية من مسألة توثيقها؛ فلا يوجد منه نسخة حتى الآن فى مصر، لكن استطاع الناقد سمير فريد أن يجد نسخة منه فى باريس، بعدما عُرض في إطار فعاليات مهرجان السينما العربية بمعهد العالم العربي في باريس، خلال يونيو ٢٠٠٢، وأوضح تفاصيل ذلك في كتابه "تاريخ الرقابة على السينما"، لافتًا إلى أن عرضه في المهرجان يعد الثاني له بعد 70 عامًا من عرضه الأول، وخلال هذه السنوات اعتبر من الأفلام المفقودة.

جدير بالذكر أن أغانى الفيلم أيضًا غير متاحة سوى فى بعض الأشرطة والأسطوانات الإذاعية القديمة، التي تعود إلى نشأة الإذاعة الحكومية في مايو 1934، ولكن هناك مقطعا واحدا فقط من الفيلم منشور على موقع "يوتيوب" للمطربة نادرة.

فى النهاية.. ندرة توثيق أعمالنا السينمائية أفقدنا القدرة على معرفة بداية السينما فى مصر بشكل جيد، ولم ندر كواليس هذه الأعمال، ومشكلاتها والصعوبات التى واجهتها قبل عرضها جماهيريًا.