loading...

محليات

«بيشتركوا في الخروف».. الركود يضرب أسواق الماشية بقنا

أسواق المواشي 5 - أرشيفية

أسواق المواشي 5 - أرشيفية



تشهد أسعار الأضاحي ارتفاعا في أسواق محافظة قنا مقارنةً بالأعوام السابقة، الأمر الذي أدى إلى ركود في الأسواق، فيما أرجع التجار أسباب غلاء الأضاحي لارتفاع أسعار الأعلاف وموجات الغلاء الأخيرة التى مرت بها البلاد مثل ارتفاع المحروقات والمواد الغذائية المختلفة.

وتمتلك محافظة قنا 3 أسواق شهيرة لبيع الأضاحي، وهي أسواق قرية أبو مناع بمركز دشنا، وسوق الماشية بقرية بهجورة بمركز نجع حمادي، وسوق مركز فرشوط شمال المحافظة.

يقول حسام عبد الرؤوف، تاجر مواشي بمحافظة قنا، إن هناك زيادة كبيرة في أسعار الأضاحي هذا العام، سواء الخراف أو البقر والجاموس والماعز، ما أدى إلى ضعف الإقبال عليها، لاسيما شراء خروف العيد، الذي كان يشهد إقبال الجميع لشرائه، موضحًا أن سعر الخروف ارتفع ليصل إلى أكثر من 3 ألاف جنيهاً شامل تكاليف ذبحه، مقابل 1500 جنيهاً للعام الماضي.

وتابع تاجر المواشي، إلى رؤوس الماشية كالأبقار والجاموس، فهي للأغنياء فقط، وأصحاب الأموال، قائلاً: «رجال الأعمال بس اللى ممكن يشتروها دي أسعارها تخطت الـ30 ألف للرأس الواحدة»، بعد أن كان يتراوح سعرها من 15 حتى 20 ألف جنيهاً العام الماضي.

فيما أفاد محمود قناوي، تاجر مواشي بمحافظة قنا، فإن أسعار الماشية ارتفعت أسعارها بنسبة تصل إلى 50 %، وذلك بسبب زيادة الأسعار الأخيرة في الأعلاف، بالإضافة إلى موجة الغلاء الطاحنة التي التهمت الاخضر واليابس بمصر خلال الشهور الأخيرة.

وأكد قناوي، أن إقبال المواطنين على شراء الماعز، وتراوحت الأسعار من 1400 إلى 2000 جنيه، مقابل 1100 جنيه خلال العام الماضي، متابعًا أن هناك حالة من الركود بأسواق البيع والشراء المختلفة بالمحافظة، نظرا لغلاء الأسعار الأخير.

وتابع قناوي، أن الأضاحي هذا العام أصبحت بالجمعية على غرار أفراح الجمعية، حيث أن هناك العديد من الأهالى يشتركون في شراء الماشية، وذلك حتى تكون التكلفة أقل في الشراء حينما يكونا مجموعة، قائلاً: «في الخروف ممكن يشترك فيه 7 او 8 وفي الماعز ممكن يشترك فيه 4 وفي العجول ممكن يشترك فيه 10».