loading...

إقتصاد مصر

رئيس أورنج: 30% انخفاضًا في بيع الخطوط ونسدد 4 مليارات جنيه للدولة سنويًا

ياسر شاكر رئيس أورنج

ياسر شاكر رئيس أورنج



شاكر: جذبنا 15 مليار جنيه استثمارا من الخارج.. وقرار شطب الشركة من البورصة نهاية الشهر

صرح المهندس ياسر شاكر الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة أورنج مصر، أن مبيعات الخطوط انخفضت بنسبة 30% بعد تطبيق الرسوم الجديدة، مؤكدًا أنه كان من الأفضل أن يتم احتساب الرسوم بناء على القيمة التي يدفعها العميل شهريًا وليس وفقًا لطريقة فقط.

وأضاف شاكر في مقابلة خاصة على هامش مسابقة «تحدي التصنيع من أورنج» أن القرار الخاص بفرض رسم تنمية موارد الدولة 50 جنيها على كل خط محمول جديد مباع، و10 جنيهات على كل فاتورة، لم يتم بالتنسيق الكافي مع الشركة وكان من الأفضل للجميع أن يتم اتخاذ هذا القرار بشكل مختلف، حيث إن هناك مشتركين في المحمول فاتورتهم الشهرية 30 جنيها وبذلك ارتفعت إلى 40 جنيهًا بعد الرسوم الجديدة.

وكشف شاكر أن أورنج تسدد للدولة ما يقرب من 4 مليارات جنيه سنويًا غالبيتها موجه كضرائب، والبقية تذهب إلى المصرية للاتصالات باعتبارها شركة حكومية مقابل إيجار البنية التحتية، مشيرًا إلى أن قطاع الاتصالات مورد هام جدًا لموازنة الدولة، لذلك يجب على الحكومة أن تتعامل معه بنظرة مستقبلية على المدى البعيد وليس فقط للوضع الحالي بتحصيل رسوم قد تؤدي على المدى القصير إلى إرباك السوق بدلًا من تنميته.

اقرأ أيضًا: «بشائر شاكر».. أورنج تقلص خسائرها 850 مليون جنيه خلال 6 أشهر 

شاكر الرئيس التنفيذي لأورنج مصر أكد مدى تمسك شركة أورنج العالمية بالسوق المصري من خلال حجم الاستثمارات التي قامت الشركة العالمية بضخها ديسمبر الماضي بنحو 750 مليون يورو أي ما يقرب من 15 مليار جنيه، مؤكدًا أن هذا أكبر حجم استثمار تم ضخه في شبكة محمول في السوق المصري من خارج مصر وليس من بنوك أو من مستثمرين محليين، وهو ما ينفي أي أنباء تتردد حول نية الشركة في بيع وحدتها في مصر.

ويعقد مجلس إدارة شركة أورنج مصر للاتصالات، اجتماعا يوم الإثنين الموافق 27 أغسطس الجارى، للموافقة على دعوة الجمعية العامة غير العادية للانعقاد للنظر فى شطب أسهم شركة أورنج اختياريا من البورصة المصرية.

وفي هذا السياق أوضح شاكر أن البورصة المصرية أصدرت قرارا بوجوب أن تكون للشركة 5% على أقل أسهم مدرجة في البورصة وفي الوقت الحالي نسبة الأسهم لا تتجاوز 1% وهو مخالف لقرار البورصة، لذلك سوف ننظر في قرار الشطب الاختياري من البورصة في الاجتماع القادم.

شاكر أكد أن خدمات الاتصالات والمحمول تحديدًا التي لم ترتفع بنفس النسب التي زادت بها جميع السلع الاستهلاكية وغير الاستهلاكية منذ قرار تعويم الجنيه الذي رفع جميع المنتجات أكثر من 100 %، وبرغم زيادة أسعار كروت الشحن إلا أنها لم تعوض الزيادات التي تتحملها الشركات من فوارق الأسعار في ظل زيادة أسعار الطاقة والمعدات أكثر من مرة، فضلاً عن زيادة أجور الموظفين حيث يبلغ عدد الموظفين المباشرين وغير المباشرين لدى أورنج مصر نحو 15 ألفا.

اقرأ أيضًا: أورنج: استثمرنا 750 مليون يورو في الجيل الرابع واستكمال بنية الشبكة 

الداتا ونقل البيانات هو المستقبل للمحمول، هكذا أكد الرئيس التنفيذي لشركة أورنج، مشيرًا إلى أن خدمات نقل البيانات على الجيل الرابع هي تركيز الشركة الفترة القادمة، وأنها لم تقدم خدمات صوتية VoLTE على الجيل الرابع حتى الآن لأنها لم تحصل على تراخيص بذلك، مؤكدًا أن هناك تحسنا كبيرا في خدمات الجيل الرابع وتحديدًا الشهرين الأخيرين. وأضاف قائلاً "نأمل في تطوير البنية التحتية في السوق المصري لتتواكب مع احتياجات ومتطلبات السوق".

وفيما يخص التحول الرقمي وخطة الدولة في دمج كافة القطاعات لتحقيق هذا التحول، أكد ياسر أن التحول الرقمي من أهم المشروعات التي تقوم عليها الدولة في الوقت الحالي وسوف يكون لأورنج دور كبير فيها، وذلك من خلال مد المدن الجديد بالخدمات وتحسينها في المدن القائمة بهدف الوصول لأكبر قاعدة من المواطنين.

أما فيما يتعلق بتوقيت الشركة بتقديم خدمات الهاتف الثابت والذي حصلت أورنج على ترخيص تقديمه منذ أكثر من عام، أكد شاكر أن هناك مناقشات مع الشركة المصرية للاتصالات، والجهاز القومي لتنظيم الاتصالات في هذا الشأن، متوقعًا أن تقدم شركته خدمة التليفون الأرضي للشركات خلال الربع الأول من العام القدم.

اقرأ أيضًا: «أورانج» تسخر من سرعة الإنترنت على شبكتى «فودافون واتصالات» (فيديو) 

وأعلن ياسر شاكر أن رهانه خلال المرحلة القادمة سيكون على تقديم أفضل مستوى لخدمة العملاء من حيث تحسين جودة الخدمات المقدمة، وأن العميل سيشعر بالفارق الكبير الذي سيحدث للخدمة خلال الفترة القادمة ليس على المدى القصير جدًا ولكن بشكل تدريجي.

«يا صيف يا صيف».. عبد الباسط حمودة يعود مع «أبو حفيظة» في أغنية «أورنج»