loading...

رياضة مصرية

الاتحاد يتعادل مع الترجي في البطولة العربية

الإتحاد

الإتحاد



كتب: علي الزيني

حسم التعادل الإيجابي بهدف لمثله، مواجهة الفريق الأول لكرة القدم بنادي الاتحاد السكندري، نظيره الترجي التونسي، في المباراة التي جمعتهما مساء اليوم الخميس، على ملعب الإسكندري، ضمن مواجهة دور الـ 32 من البطولة العربية.

بداية المباراة جاءت هادئة بين الفريقين، وحاول الاتحاد السكندرى تشكيل خطورة على مرمى الترجى التونسى، وشهدت الدقيقة 16 أول هجمات الضيوف بعد أن أرسل أنيس البدري كرة عرضية من الجبهة اليمنى داخل منطقة جزاء الاتحاد أبعدها محمود الزنفلي حارس مرمى زعيم الثغر قبل أن تصل إلى طه ياسين الخنيسي مهاجم الترجى، الذي سدد كرة مرت بعيدًا عن المرمى، بعدها حول الفريق التونسي، امتصاص حماس لاعبي الاتحاد، عن طريق التمريرات في وسط الملعب، واستحوذ على مجريات اللقاء، وسط محاولات لزعيم الثغر للضغط الأمامي.

وفي الدقيقة 40، حصل زعيم الثغر على ركلة حرة مباشرة، من على حدود منطقة الجزاء، نفذها خالد الغندور، مرت بسلام دون تشكيل أي خطورة على مرمى الترجي، وسدد رزاق سيسيه كرة لمست يد لاعب الترجي، وطالب لاعبي الاتحاد بركلة جزاء، لكن الحكم طالب باستمرار اللعب، ويعلن الحكم دقيقة وقت بدل ضائع، لم تشهد أي جديد ليطلق صافرة نهاية الشوط الأول بالتعادل السلبي.

بداية الشوط الثاني جاءت قوية من قبل لاعبي الفريقين، وفي الدقيقة، سجل رزاق سيسيه هدف التقدم للاتحاد السكندري، بعد أن تلقى تمريرة رائعة من خالد قمر، وانطلق رزاق وسط مدافعي الفريق التونسي، وانفرد بالمرمى وسدد كرة قوية على يمين الحارس معز بن شريفية سكنت الشباك، معلنا عن الهدف الأول، بعد الهدف ضغط لاعبي الترجي بحثًا عن تسجيل هدف التعادل، وفي الدقيقة 70 نجح لاعبو الفريق التونسي في إدراك هدف التعادل عن طريق بلال الماجري، بعد أرسل سامح الدربالي كرة عرضية من الجهة اليمنى، أبعدها الدفاع بشكل سئ لتعود من جديد للدربالي الذي مرر كرة أرضية باتجاه أنيس البدري الذي سدد كرة أرضية قوية ابعدها الحارس الزنفلي بصعوبة شديدة قبل أن ترتد من بين يديه وتجد متابعة من المهاجم بلال الماجري الذي لم يجد أي صعوبة في وضع الكرة داخل الشباك، معلنًأ عن هدف التعادل.

بعد الهدف هدأت المباراة وانحصر اللعب في وسط الملعب، وسط هجمات على فترات، وأعلن الحكم عن 4 دقائق وقت بدل ضائع، لم يشهد خلالها غير تسديدة قوية عن طريق نور السعيد لاعب الاتحاد السكندري من خارج حدود منطقة الجزاء أمسكها الحارس معز بن شريفية بكل ثبات، ليطلق الحكم صافرة نهاية المباراة، بالتعادل الإيجابي بين الفريقين، بهدف لمثله، وتقام مباراة العودة بين الفريقين يوم 2 سبتمبر في الملعب الأوليمبي في رادس.