loading...

أخبار العالم

رغم انتقاد ترامب.. والدا «ميلانيا» يحصلان على الجنسية الأمريكية

دونالد ترامب

دونالد ترامب



حصل والدا السيدة الأولى للولايات المتحدة، ميلانيا ترامب، على الجنسية الأمريكية بموجب ما يسمى بـ"قواعد الهجرة المتسلسلة" التي سبق أن انتقدها ترامب في كثير من الأحيان.

وأدى والدا ميلانيا المولودان في سلوفينيا، فيكتور وأماليا كنافس، القسم في نيويورك، حسبما ذكر محاميهما مايكل ويلدز، مشيرًا إلى أنهما لم يتلقيا أي معاملة تفضيلية.

وردًا على سؤال من صحيفة "نيويورك تايمز"، إذا كان الزوجان قد أصبحا مواطنين من خلال "الهجرة المتسلسلة"، أجاب ويلدز قائلا "أفترض ذلك".

يشار إلى أن الرئيس ترامب كثيرا ما انتقد هذه العملية التي بموجبها يمكن للمقيمين في الولايات المتحدة بشكل قانوني رعاية عملية قبول أفراد أسرهم وغيرهم في مساع منحهم الجنسية.

وفي نوفمبر، كتب ترامب على تويتر، يقول إن هذه العملية يجب أن تنتهي الآن، مضيفا: "بعض الناس يأتون ويجلبون جميع أفراد أسرهم معهم، ويمكن أن يكون هؤلاء شريرين حقا. غير مقبول".

ولم يحدَد متى انتقلت حماة ترامب وزوجها من سلوفينيا إلى أمريكا وكيفية حصولهما على "البطاقة الخضراء". 

ويأتي كل ذلك بعد أن أثارت منظمات أمريكية للدفاع عن حقوق الإنسان، تعارض تشديد قواعد دخول المهاجرين إلى البلاد، موضوع وجود حق قانوني لدى والدي ميلانا يسمح لهما بالإقامة في الولايات المتحدة. 

يذكر أن ميلانيا ترامب من مواليد مدينة نوفو ميستو في سلوفينيا (عندما كانت ضمن يوغوسلافيا السابقة) وهي تقيم منذ عام 1996 في نيويورك، وفي يناير 2005 تزوجت من دونالد ترامب وبعد ذلك بعام واحد نالت الجنسية الأمريكية. 

اقرأ أيضًا: منح الجنسية الأمريكية لوالدي ميلانيا ترامب 

ترامب يتهم أوباما بمنح 2500 إيراني الجنسية الأمريكية