loading...

محليات

بعد توقف الصيد 6 أشهر.. تحرك 500 مركب في توقيت واحد بالبحر الأحمر

مراكب خليج السويس - أرشيفية

مراكب خليج السويس - أرشيفية



تستأنف 500 مركب صيد من ميناء الاتكه للصيد بخليج السويس، عملها في توقيت واحد، بعد موافقة هيئة الثروة السمكية على السماح لجميع أنواع مهن الصيد بالعمل فى خليج السويس والبحر الأحمر بموسم الصيد الجديد، ابتدءً من الأول من شهر سبتمبر القادم.

وقال بكري أبو الحسن، نقيب الصيادين بالسويس، إنه بالفعل قررت هيئة الثروة السمكية السماح بالصيد لجميع المراكب بجميع الحرف ويتجاوز عددها 500 مركب.

وأوضح أبو الحسن، أنه كان من المفترض أن تتحرك مراكب الصيد بمواعيد محددة، وكل مهنة على حده حتى لا يحدث ارتباك، خاصة أن لدينا العديد من حرف الصيد التى تعمل بخليج السويس، مثل حرفة الصيد الشنشولا، وحرفة الصيد السنار وغيرها، ولذلك طلبت مقابله وزير الزراعة لدراسة القرار.

وأشار أبو الحسن إلى أن فترة وقف الصيد الأخيرة هى الأطول في تاريخ الصيد، حيث توقفت الحركة لأكثر من 6 أشهر، وتم صرف تعويضات لما يقرب من 3500 صياد يعملون بخليج السويس، بالتنسيق مع وزارة التضامن الاجتماعي من خلال لجنة قام بتشكيلها محافظ السويس اللواء أحمد حامد.