loading...

جريمة

كشف لغز ذبح «أم وائل» داخل شقتها بـ15 مايو

جثة - أرشيفية

جثة - أرشيفية



تمكنت الأجهزة الأمنية، اليوم الجمعة، من كشف غموض العثور على ربة منزل مذبوحة داخل شقتها في 15 مايو، وتبين أن وراء الواقعة زوجة شقيق زوجها لمرورها بضائقة مالية.

تلقى المقدم أنور المناوى رئيس مباحث قسم شرطة 15 مايو، بلاغا من أحمد سعيد، عامل، بالعثور على جثة زوجته "أم وائل" مذبوحة داخل شقتها عقب عودته من العمل، وانتقل رجال المباحث لمكان البلاغ، وبالفحص تبين وجود جثة ربة منزل تبلغ من العمر 60 سنة، مسجاة على الأرض وترتدي جميع ملابسها، وعليها آثار جرح قطعى في الرقبة، مع وجود بعض التلفيات داخل الشقة، وفقدان كمية من المشغولات الذهبية والأموال من غرفة نوم المجني عليها.

وبعمل التحريات، تبين أن وراء ارتكاب الواقعة زوجة شقيق زوجها وذلك لمرورها بضائقة مالية فخططت لسرقتها لتتمكن من تجهيز حفل زفاف نجلتها.

وبتقنين الإجراءات تمكن رجال المباحث من ضبطها، وبمواجهتها اعترفت بارتكاب الواقعة.