loading...

ثقافة و فن

تدهور الحالة الصحية للموسيقار جمال سلامة

جمال سلامة

جمال سلامة



تدهورت الحالة الصحية للموسيقار جمال سلامة، وعلى أثرها تم نقله في الساعات الأولى من صباح اليوم الأحد، إلى مستشفى المعادي العسكري، حيث يعاني من مشاكل بالقلب بجانب وجود مياه على صدره تتسبب في عدم قدرته على التنفس بشكل طبيعي، ويتواجد حاليا داخل غرفة العناية المركزة.

هذه ليست المرة الأولى التي يتعرض فيها جمال سلامة إلى وعكة صحية، إنما الثالثة له خلال العام الجاري، وكانت أزماته قد بدأت فى شهر يناير الماضى، لكنه تعافى سريعًا، وخرج من المستشفى، حتى أصيب مجددًا في مارس الماضى، وعاد إلى منزله بعد استقرار حالته.

يذكر أن جمال سلامة هو موسيقار وملحن، ينتمى إلى عائلة فنية فوالده حافظ أحمد سلامة مؤلف موسيقى السيمفونى، وشقيقه كان ملحنا وعازفا لآلة الأكورديون بفرقة سيدة الغناء العربى «أم كلثوم»، ويعد «سلامة» واحدا من أبرز ملحني جيله، قدم نحو 200 لحن موسيقى للسينما والتليفزيون، من بينها: الموسيقى التصويرية لفيلم «رحلة مشبوهة» بطولة محمود عبد العزيز، «48 ساعة فى إسرائيل» بطولة نادية الجندي، «امرأة هزت عرش مصر»، «كروانة»، مسلسل «ذئاب الجبل»، «بين القصرين» و«الحب وأشياء أخرى».

ومن أشهر الأغاني التي قام بتلحينها «ساعات ساعات» للفنانة صباح، «احكي يا شهرزاد»، «مش حتنازل عنك» و«قال جاني بعد يومين» للفنانة سميرة سعيد، كما لحن للبنانية ماجدة الرومي عددا من الأغاني من بينها: «بيروت ست الدنيا»، وحصل جمال سلامة على جائزة «أحسن موسيقى» عن فيلم «أريد حلا» عام 1975، في المسابقة التي أقامتها وزارة الثقافة للأفلام التي تم إنتاجها في نفس العام.