loading...

رياضة مصرية

وزارة الرياضة تدين مجلس الأهلي في أزمة أموال تركي آل الشيخ

مجلس الأهلي

مجلس الأهلي



أدانت اللجنة المشتركة من وزارة الشباب والرياضة والجهاز المركزي للمحاسبات، التي تم تشكيلها لمراجعة وفحص المستندات الخاصة بتلقي مجلس إدارة الأهلي تبرعات من المستشار تركي آل الشيخ، رئيس الهيئة العامة للرياضى السعودية والرئيس الشرفي السابق للنادي الأهلي.

وقامت اللجنة بفحص كل الأوراق الخاصة بالمبالغ المشار إليها، التي وصلت إلى 260 مليون جنيه، وفقا لما أعلنه تركي آل الشيخ، التي تضمنت الملف المالي لمباراة الأهلي وأتليتكو مدريد الودية، التي أقيمت على ملعب برج العرب، والملف المالي لمباراة الأهلي الودية مع الشباب السعودي، التي أقيمت في الرياض، والملف المالي لإعارة ستة لاعبين من الأهلي إلى الدوري السعودي، والملف المالي للمكافأة المقدّمة نقدًا مباشرة للاعبين والجهاز الفني لفريق الكرة بمناسبة الفوز ببطولة الدوري، والملف المالي الخاص بمكافآت العاملين، والملف المالي للتبرعات النقدية، التي دخلت حسابات الأهلي، التي من بينها؛ قيمة شراء اللاعب صلاح محسن من إنبي.

وتسلمت اللجنة قبل مغادرتها النادي في ذات اليوم نسخة كاملة من كل المستندات، بعد مراجعتها ماليًا وإداريًا بما يتفق مع اللوائح والقوانين، ومطابقتها بالحسابات البنكية للنادي.

وأكدت اللجنة أنه يوجد خطآن إداريان، الأول هو أن المبلغ الذي حصل عليه جهاز الكرة، واللاعبون بشكل مباشر مكافأة بمناسبة الفوز بالدوري كان يستوجب إيداعه في حسابات النادي أولًا، ثم تتم عملية الصرف، واتخاذ الإجراءات، وخصم الضرائب، بدلًا من توزيع هذا التبرع بشكل مباشر، استنادًا إلى أنه إهداء شخصي للفريق وجهازه.

أما الخطأ الثاني هو عدم قيام إدارة النادي بمخاطبة الجهة الإدارية قبل قبول هذه التبرعات، في الوقت الذي تم الاستناد في ذلك إلى إخطار الجهة الإدارية بمحاضر اجتماع مجلس الإدارة التي حَوَتْ القرارات الخاصة بهذه المبالغ للموافقة عليها وبصفة المتبرعين.

كان المستشار تركي آل الشيخ قد كشف منذ عدة أشهر عن تبرعه بمبالغ مالية كبيرة للنادي الأهلي وصلت إلى 260 مليون جنيه، إضافة إلى منحه محمود الخطيب، رئيس النادي، مبلغ 6 ملايين جنيه لتمويل حملته الانتخابية، بناءً على طلب الأخير، وشن آل الشيخ هجومًا عنيفًا على مجلس الأهلي، واتهم بأنهم عصابة تدير القلعة الحمراء، وطالبهم بالكشف عن أوجه صرف الأموال التي تبرع بها للنادي.