loading...

جريمة

«زوج رسمي وآخر عرفي».. تفاصيل مقتل كهربائي بتخطيط من «جيهان»

no title

no title



كشفت تحقيقات وكيل نيابة الجيزة علي ذكري، مفاجآت جديدة، في واقعة مقتل فني كهربائي على يد زوجته وآخر، وإلقاء جثته أسفل كوبري القصبجي في الجيزة.

وأكدت تحريات الرائد مصطفى كمال، رئيس مباحث الجيزة، أن الزوجة "جيهان"، 26 سنة، تربطها علاقة زواج عرفي بـ«محمد.م»، 25 سنة، نجار، وليس عيشقها فقط كما ذُكر بعض المواقع الإخبارية.

وأفادت التحريات بأن بداية علاقة الزوجة بزوجها العرفي تعود إلى مرورها بطريق الكورنيش، وتعرضها للتحرش اللفظي من قبل بعض الأشخاص، ليتدخل «عشيقها» الذي دافع عنها، ثم تتعددت المقابلات بينهما، كما تبين أنها كانت تستقبله في المنزل في أثناء غياب الزوج، والذهاب إلى بيته أحيانا، قبل أن تتطور العلاقة ويتزوجان عرفيا.

كانت جهود البحث للنقيب عمر مبارك، معاون مباحث الجيزة، توصلت إلى أن الزوجة ارتبطت عاطفيا بنجار يدعى «م.ط»، 25 سنة، كان يتردد على مسكنها في غياب الزوج، وممارسة الجنس معها طوال الأشهر الستة الماضية.

وأثبتت معاينة العميد إبراهيم المليجي، مأمور قسم الجيزة، أن الزوجة اتصلت بـ«زوجها العرفي» في تمام الخامسة فجرا، وطلبت منه الحضور لقتل «الزوج الرسمي»، وأنه قاومهما لكنهما أنهالا عليه بتسديد طعنات وصلت إلى نحو 20 طعنة في أماكن متفرقة باالجسم، واستعان «الزوج العرفي» بصديقه الذي أحضر تروسيكل وحملا فيه المجني عليه إلى مكان العثور على جثته أسفل كوبري القصبجي قبل الإيقاع بهما واعترافهما بتفاصيل الجريمة.