loading...

أخبار مصر

إلزام شركة أموال بدفع 252 مليون جنيه ضرائب للدولة

هيئة قضايا الدولة

هيئة قضايا الدولة



حصلت هيئة قضايا الدولة برئاسة المستشار حسين عبده خليل، اليوم الخميس، على حكم قضائي من محكمة القضاء الإداري بالقاهرة لصالح الدولة، برفض دعوى أقامتها إحدى شركات الاستثمار الداخلي ضد وزير المالية بصفته وآخرين، بطلب وقف تنفيذ وإلغاء قرار لجنة الطعن الضريبي من فرض ضريبة على أوعية شركات الأموال والقيم المنقولة للشركة، بواقع 50% عن عامي 2003 و2004، والقضاء بالإعفاء وما يترتب على ذلك من آثار، وبإعفاء الشركة من الضرائب.

وقال المستشار محمد عبد اللطيف نائب رئيس هيئة قضايا الدولة الأمين العام، في بيان له، أن ذلك الإجراء يأتي في إطار حرص الهيئة على الاستمرار في أداء دورها في الحفاظ على الحق والمال العام، إذ أنه بموجب قرار المحكمة تلزم الشركة بسداد الضرائب عن قيمة وعاء ضريبي يناهز 252 مليون جنيه ضرائب مستحقة عن العامين 2003 و2004.

اقرأ أيضا| «قضايا الدولة» تنتصر لمصر في دعوى تحكيم دولي بقيمة 3.6 مليار جنيه

وأضاف عبد اللطيف أن وقائع القضية ترجع إلى أن الشركة المدعية استندت في دعواها على أن نشاط الشركة معفي من الضريبة عملا بأحكام القانون رقم 59 لسنة 1979 بشأن المجتمعات العمرانية الجديدة، والقانون رقم 8 لسنة 1997 بشأن ضمانات وحوافز الاستثمار والإعفاء المقرر بالقانون رقم 91 لسنة 2005، وصدور أحكام بالإعفاء من محاكم مدنية لصالح الشركة منذ عام 1998 ولمدة 10 سنوات حتى عام 2008، باعتبارها إحدى شركات المساهمة المصرية التي تعمل في مجال المشروعات والتطوير العمراني.

وحركت هيئة قضايا الدولة دعوى بإلغاء القرار المطعون فيه (احتساب نسبة الخضوع للضريبة 50% ونسبة الإعفاء منها 50%)، والقضاء مجددا بتأييد تقديرات مأمورية الضرائب في الإبقاء على نسبة الإخضاع بنسبة 75%، ونسبة 25% من أرباح الشركة المذكورة للضريبة عن كافة بنود النشاط عن سنوات النزاع 2003 - 2004، تأسيسا على أن اللجنة عند تقديرها نسبة الخضوع بـ50% فقط لم تدرس شروط ذلك الإعفاء، ولم تقدم الشركة أمام اللجنة المستندات التي تثبت أحقيتها في الإعفاء بالمخالفة لأحكام القانون.

اقرأ أيضا| إلزام شركة سيارات بدفع 60 مليون جنيه للدولة

وقضت المحكمة في الدعويين برفضهما موضوعا استنادا إلى أن الشركة المدعية لا تتمتع بالإعفاء الضريبي المقرر بنص المادة 24 من القانون 59 لسنة 1979 لأن إجراءات قيام المشروع التي قامت بها قبل 4 مايو 2000 تمت دون أن يكون قد صدر للمنطقة المقام عليها المشروع قرار باعتبارها مجتمعا عمرانيا جديدا، ومن ثم لا تتمتع بالإعفاء الضريبي المقرر في هذا الشأن، وأشار الحكم إلى أن ما تتمسك به الشركة من أحكام صادرة من محاكم مدنية لا حجية لها قانونا لصدورها من محكمة غير ذات ولاية طبقا لحكم المحكمة الدستورية العليا الصادر في القضية رقم 1 لسنة 37 ق دستورية بجلسة 24 فبراير 2015، وانتهت المحكمة كذلك إلى أن القرار المطعون فيه قائما على سند وفهم صحيح للواقع والقانون.

يذكر أن رئيس هيئة قضايا الدولة، صرح الأسبوع الماضي، بأنه في إطار حرص الهيئة على الاستمرار في أداء دورها في الحفاظ على الحق والمال العام، حصلت هيئة قضايا الدولة على حكم قضائي من محكمة القضاء الإداري بالقاهرة لصالح الدولة، إذ قضت المحكمة برفض الدعوى التي أقامها ممثلو إحدى شركات التجارة الخارجية ضد وزير العدل بصفته وآخر بطلب وقف تنفيذ وإلغاء الكتاب الدوري رقم 2 لسنة 2009 الصادر من وزارة العدل فيما تضمنه من تحصيل الرسوم القضائية في حالات رفض الدعوى وعدم القبول وسقوط الحق مع ما يترتب على ذلك من آثار أخصها براءة ذمة المدعين من المطالبة، وحصلت هيئة قضايا الدولة على حكم بإلزام الشركة بدفع مبلغ 30 مليونا و342 ألفا و657 جنيها رسوم قضائية لصالح الخزانة العامة للدولة. للمزيد من التفاصيل (اضغط هنا)