loading...

جريمة

بعد رفض خطبتها.. فتاة تحرق نفسها وتتسبب في وفاة جدها

انتحار- أرشيفية

انتحار- أرشيفية



"ومن الحب ما قتل".. مقولة تنطبق على واقعة الحريق التى أودت بحياة رجل على المعاش، فى العقد الثامن من العمر، وإصابة حفيدته فى العقد الثانى من العمر، بعد قيام الأخيرة بإشعال النيران فى نفسها  اليوم الجمعة، بسكب مادة سريعة الاشتعال على جسدها، بهدف التخلص من حياتها لمرورها بحالة نفسية سيئة، بسبب رفض والدتها خطبتها لأحد الأشخاص.

تعود الواقعة إلى تلقى اللواء محمد الشريف مساعد وزير الداخلية، مدير أمن الإسكندرية، إخطارا من مأمور قسم شرطة محرم بك، بنشوب حريق بشقة بالطابق السابع بعقار كائن شارع المرسي، منطقة الصبحية دائرة القسم، حيث انتقل مأمور وضباط القسم وقوات من إدارة الحماية المدنية وتم السيطرة على النيران وإخمادها.

بالفحص، تبين قيام قاطنة الشقة المدعوة "ه.ع.ع"، 18 عامًا، بدون عمل، بسكب مادة سريعة الاشتعال "سولار"، حيث تصادف تواجده بالشقة، على ملابسها وإشعال النيران بنفسها مما أدى لإصابتها بحروق من الدرجة الأولى بمختلف أنحاء الجسم، على إثر ذلك أُصيب جدها لوالدتها المدعو "ع.ع.ع"، 73 عام، بالمعاش، مقيم العمرانية، بمحافظة الجيزة "تصادف زيارته لكريمته" بصدمة عصبية مما أدى لوفاته.

نتج عن ذلك احتراق بعض محتويات صالة الشقةـ وتم إخطار النيابة العامة وأمرت بنقل الجثة لمشرحة الإسعاف، تم النقل وتم نقل المصابة للمستشفى الرئيسي الجامعي للعلاج.

بسؤال شقيق المصابة المدعو "ش.ز.ع"، 22 عاما، بدون عمل مقيم بذات العنوان، أيد ما جاء بالفحص وأضاف بأن شقيقته المذكورة تعاني فى الفترة الأخيرة من حالة نفسية سيئة لرفض والدتها خطبتها لأحد الأشخاص ولم يتهم أحد بالتسبب فى ذلك.

تم إخطار الأدلة الجنائيه وكُلفت إدارة البحث الجنائي بالتحري حول الواقعة وتحرر المحضر إداري قسم شرطة محرم بك وجاري العرض علي النيابة.