loading...

رياضة عالمية

ميدو: لو لعبت ضد صلاح سأكون خائفًا.. وهذه نصيحتي له

محمد صلاح

محمد صلاح



كتب: علي الزيني

تحدث أحمد حسام ميدو، لاعب المنتخب الوطنى السابق، وأياكس وتوتنهام وروما، المعتزل، عن الدولى المصرى محمد صلاح نجم ليفربول الإنجليزى، أثناء تحليله لمباريات الدورى الإنجليزى الممتاز، على شبكة سكاى سبورتس.

وقال ميدو خلال الأستوديو التحليلى الخاص بالدورى الإنجليزى، اليوم السبت: "يا له من عمل رائع قد قدمه صلاح.. بعض الناس تساءلوا هل يمكنه تكرار ما قدمه فى الموسم الماضى مرة أخرى؟.. أعتقد أنه سيفعل ذلك لأنه يركز تماما فيما يفعله، صلاح ليس لديه أى اهتمامات فى حياته سوى كرة القدم، فهو يعمل بجد دائما، يمكنك أن ترى الطريقة التى يلعب بها فى المباراة الأخيرة".

وواصل العالمى، تصريحاته، قائلا: "صلاح لديه الرغبة والتصميم لتسجيل الأهداف، هو مخيف جدا.. لو لعبت ضده فسأكون خائفا لما يتمتع به من ذكاء وسرعة.. كى أكون صريحا أرى أن يورجن كلوب له فضل كبير لما وصل إليه، لأنه استطاع تغيير الطريقة التى اعتاد صلاح أن يلعب بها".

الدولى المصرى السابق، أضاف، "عندما كان صلاح فى بازل وروما وتشيلسى اعتاد اللعب كجناح، ولعب بشكل جيد على أطرف الملعب ويفوز بالكرات الفردية دائما، لكنه كان لاعبا على الخط فقط.. كلوب كان ذكيا جدًا، جعله يلعب للداخل أكثر ليقترب من منطقة الجزاء ليلعب كمهاجم ثان، ودائما ما يكون هناك لاعب آخر فى الجبهة اليمنى كى يدافع بدلا منه".

واختتم ميدو، قائلًا: "لذلك صلاح أصبح غير مكلف بالكثير من المهام الدفاعية مثلما كان مطلوبا منه فى تشيلسى أو روما.. فهو الآن يعمل مع المدرب الذى يجب أن يتواجد معه.. أعتقد أنه لن يرحل عن ليفربول، تحدثت مع المقربين منه والذين أكدوا لى أنه سعيد فى الفريق ويريد البقاء أطول فترة ممكنة".

وشارك الدولى المصرى محمد صلاح فى اكتساح فريق ليفربول لنظيره ويست هام، بأربعة أهداف دون مقابل، خلال المباراة التى جمعتهما ضمن منافسات الجولة الأولى من الدورى الإنجليزى.

وفى أول ظهور رسمى له بموسمه الثانى مع كتيبة الريدز أحرز صلاح، هدف التقدم لفريقه فى أول مباريات الفريق الأحمر فى بطولة الدورى الإنجليزى الممتاز "البريميرليج" وبهذا الهدف يواصل الفرعون المصرى هوايته فى التسجيل بشباك وست هام يونايتد، حيث سجل صلاح ثلاثة أهداف وصنع آخر فى المباراتين اللتين لعبهما أمام وست هام خلال الموسم الماضى.

وكان صلاح انضم إلى ليفربول مطلع الموسم الماضى من روما وتوج مع الفريق بجائزة أفضل لاعب فى الدورى من رابطة المحترفين والاتحاد الإنجليزى ورابطة النقاد الرياضيين وتوج بلقب هداف الدورى الإنجليزى الممتاز.

وفاز فريق ليفربول بأربعة أهداف دون رد وهو ما جعله يحرز أول ثلاث نقاط له فى بطولة الدورى الإنجليزى الممتاز بجانب الحفاظ على عذرية شباك الفريق، ويواصل استعداداته حاليًا لمواجهة فريق كريستال بالاس فى الجولة الثانية من منافسات البريميرليج الإثنين المقبل الموافق 20 أغسطس الجارى.