loading...

أخبار العالم

مقتل وإصابة 10 عناصر من الحشد العراقي في تفجير انتحاري

قوات الحشد الشعبي

قوات الحشد الشعبي



لقي 3 عناصر من قوات الحشد الشعبي مصرعهم وأصيب 7 آخرون بمحافظة صلاح الدين العراقية، اليوم الأربعاء، جراء تفجير انتحاري، وقال مصدر أمنى عراقي إن شخصا يرتدي حزاما ناسفا استهدف قوة للحشد الشعبي في أيسر الشرقاط شمالي محافظة صلاح الدين، ما أسفر عن مقتل 3 من عناصر الحشد وإصابة 7 آخرين جراء التفجير، وذلك في تصريحات لوكالة أنباء الإعلام العراقي (واع).

من ناحية أخرى، لقي 6 مقاتلين من قوات الحشد العشائري، اليوم، حتفهم بهجوم انتحاري في قضاء الشرقاط بالعراق، وقالت الشرطة العراقية إن هجوما انتحاريا استهدف منزل نائب سابق أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 6 من مقاتلي الحشد العشائري وإصابة 36 آخرين، ولم تعلن أي جماعة مسؤوليتها عن الهجوم، لكن من المعروف أن تنظيم داعش ينشط في تلك المنطقة، وفق ما ذكرته وكالة "رويترز".

اقرأ أيضا| تعويضات حرب «الثماني سنوات» تثير أزمة بين العراق وإيران

وقال مدير شرطة الشرقاط العقيد خليل الصحن إن هجوما انتحاريا بحزام ناسف استهدف منزل النائب السابق عدنان الغنام في قرية أسديرة بقضاء الشرقاط شمال تكريت، مضيفا أن الهجوم أسفر عن مقتل 6 وإصابة 7 من سرية مرابطة تابعة للحشد العشائري لواء 51.

وكان مصدر أمني عراقي، قد أفاد يوم السبت الماضي، بوقوع انفجار ضخم داخل مخزن أسلحة تابع لقوات الحشد الشعبي في محافظة كربلاء جنوبي العراق، قائلا إن المستودع يقع على الطريق الغربي من المحافظة، وإن الانفجار ألحق ضررا كبيرة بمحيطه، فيما قال مصدر آخر إن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أوعز ببدء التحقيق في موضوع التفجيرات التي حدثت مؤخرا داخل مخازن ومستودعات الأسلحة التابعة للحشد الشعبي، وتقديم المسؤولين للعدالة.

اقرأ أيضا| «سنة العراق» ينقسمون على منصب رئيس البرلمان الجديد