loading...

أخبار مصر

قومي المرأة: انخفاض ملحوظ في حالات التحرش خلال العيد

الشرطة النسائية تواجه حالات التحرش

الشرطة النسائية تواجه حالات التحرش



أكدت الدكتورة نجلاء العادلي مديرة مكتب الشكاوى بالمجلس القومي المرأة، أن حالات التحرش الجنسي شهدت انخفاضا ملحوظا خلال أول أيام عيد الأضحى، حيث لم يرصد فريق عمل المكتب اية حالات تحرش خلال متابعتة الميدانية، مشيرة إلى أن فريق عمل المكتب قام بالتغطية الميدانية لعدد من المناطق خلال الفترة الصباحية، وهى حديقة الفسطاط، وحديقة الأزهر، والحديقة الدولية، إلى جانب بعض الأماكن خلال الفترة المسائية، وهى مناطق وسط البلد، ومناطق التجمعات بدور السينما.

وأوضحت العادلي، في بيان لها، اليوم الأربعاء، أن المكتب استقبل 3 شكاوى عبر تطبيق (واتسآب) والخط الساخن، تمثلت في شكاوى العنف ضد المرأة، وقضية الميراث، إذ تم إفادة الشاكيات بالمشورة القانونية اللازمة، كما رصد المكتب خبر صحفي يفيد بقيام الشرطة النسائية بالقبض على 3 حالات تحرش بحديقة الحيوانات وتحرير محاضر لهم، وتم التأكد من صحة الخبر وجار الحصول على بيانات الحالات للتواصل معهم واستكمال الإجراءات الرسمية.

اقرأ أيضا| الداخلية تحكم قبضتها على الميادين والمتنزهات وتتصدى لـ«متحرشي العيد»

ولفتت المشرفة العامة على مكتب الشكاوى إلى التعاون المتواصل مع وحدة مكافحة العنف ضد المرأة بوزارة الداخلية، ومرافقة قوات الشرطة خلال الحملات الأمنية لضبط وقائع التحرش.

يذكر أن غرفة عمليات مكتب شكاوى المرأة تتلقى شكاوى التحرش عبر الأرقام التالية: 15115 - 01007525600 - 01099299191، بالإضافة الى إمكانية إرسال الصور والرسائل على تطبيق (واتس آب)، والبريد الإلكتروني [email protected]

اقرأ أيضا| مشاهير ولكن متحرشون.. واحدة منهم ضحية اعتداء جنسي

وكان المجلس القومي للمرأة، قد أعلن في 14 أغسطس الجاري، عن تخصيص غرفة عمليات لتلقي شكاوى التحرش التي قد تتعرض لها النساء والفتيات خلال أيام عيد الأضحى المبارك ورصد حالات التحرش والتدخل السريع، وأكدت الدكتورة مايا مرسي رئيسة المجلس، أن تشكيل تلك الغرفة يأتي في إطار جهود المجلس القومي للمرأة لحماية النساء والفتيات من التحرش الجنسي، خاصة خلال الأعياد والمناسبات، مشيرة إلى التعاون المتواصل مع وحدة مكافحة العنف ضد المرأة بوزارة الداخلية. للمزيد من التفاصيل (اضغط هنا)

اقرأ أيضا| الشرطة النسائية تتوعد «المتحرشين» في عيد الأضحي