loading...

رياضة مصرية

«صلاح تركي».. 7 تعليقات أثارت الجدل حول مدحت شلبي

مدحت شلبي

مدحت شلبي



مثلما كانت تعليقات و"إفيهات" المعلق الكروي والإعلامي الشهير مدحت شلبي، سببًا في شهرته وذيوع صيته بين الجماهير تتسبب من آن لآخر في تعرضه للانتقادات والهجوم عليه، خصوصا من جمهور الأهلي والزمالك اللذين يتناسيان أي إشادات بفريقهما ولا يتذكران إلا السيئ فقط. 

مدحت شلبي أصبح في الفترة الأخيرة، يفضل التعليق على المباريات أكثر من تقديم الأستوديو التحليلي للمباريات كما اعتاد طوال السنوات الماضية، لقناعته أن التعليق على المباريات هو الباقي لأن المباريات يتم إعادتها أكثر من مرة في الوقت الذي لا يذاع الأستوديو التحليلي إلا مرة واحدة ومن ثم فإن الإفيهات التي تخرج في أثناء تعليقه على المباريات تظل عالقة في الأذهان لفترات طويلة وربما يكون إفيه «بيبو وبشير» الذي أطلقه في مباراة الستة واحد الشهيرة خير دليل على ذلك.

حتى في الفترة التي تردد فيها وجود خلافات بين مدحت شلبي وإدارة قناة ON sport، التي ترك العمل فيها مؤخرًا وانتقل إلى قناة بيراميدز، لم يكن إسناد القناة لمعظم الأستوديوهات التحليلية للإعلامي سيف زاهر، بمثل لشلبي أدنى مشكلة لأنه كان يختار التعليق على المباريات المهمة وهى حكاية بدأت في مباراة مصر وغانا، بتصفيات كأس العالم التي أقيمت في العام الماضي.

صلاح تركي

خلال تعليقه على مباراة الأهلي ووادي دجلة، التي أقيمت مساء أمس الثلاثاء، أثار شلبي الجدل بقوة وتعرض لانتقادات شديدة من جمهور القلعة الحمراء، عقب نزول المهاجم الشاب صلاح محسن، قائلًا: «هنسميه صلاح تركي، محدش يزعل مننا إحنا مش بنجامل حد لإن الـ38 مليون جنيه اللي اتدفعوا فيه مكانش حد يدفعهم غير تركي آل الشيخ».

وكان تركي آل الشيخ، رئيس هيئة الرياضة السعودية، تحمل قيمة صفقة انتقال صلاح محسن، من إنبي للأهلي في يناير الماضي، في صفقة بلغت قيمتها 38 مليون جنيه، حينما كان وقتها الرئيس للشرفي للقلعة الحمراء.

عبد الله السعيد أفضل من أبو تريكة

تعليق آخر تسبب في الهجوم على شلبي، خلال رده على رسالة أحد متابعي برنامجه «مساء الأنوار»، الذي كان يقدمه على قناة «ON sport»، والذي رفض المشجع خلالها مقارنة عبد الله السعيد، نجم الأهلي الحالي، ومحمد أبو تريكة، نجم الكرة المصرية السابق، وجاء تعليق شلبي: «أبو تريكة لاعب عظيم في تاريخ الكرة المصرية دون أدنى شك، وحقق إنجازات عديدة للأهلي والمنتخب الوطني، لكن مثلما نذكر ذلك، لا بد أن نشير أيضًا إلى أن السعيد، قاد المنتخب إلى كأس العالم وهو ما لم يتمكن أبو تريكة من الوصول إليه».

وواصل حديثه: «أحترم أبو تريكة كثيرًا، لكننا دائمًا نرى كل ما هو قديم أفضل من الجديد، وفي رأيي الشخصي أن أداء عبد الله السعيد في الملعب وقدراته على صناعة الأهداف، أفضل من أبو تريكة، وتلك وجهة نظري التي تحتمل الخطأ والصواب، فأنا شاهدت وقمت بالتعليق على مباريات كثيرة لأبو تريكة وعبد الله السعيد، وأرى أن الأخير قماشة مختلفة، خصوصًا أنه يمتلك قدرات دفاعية هائلة، وقدرات رائعة على صناعة الأهداف في الناحية الهجومية».

برج العرب أفضل من «كامب نو»

وتعرض شلبي لموجة سخرية، بعدما صرح بأن استاد الجيش في «برج العرب»، أفضل من نظيره (كامب نو) معقل العملاق الإسباني برشلونة، معلقًا «محدش يقولي إنت بتبالغ أنا روحت ملعب كامب نو، وأقسم بالله لو اديته 5 من 10، هقول إن برج العرب 9 من 10».



شلبي لعماد متعب: «مفيش حاجة اسمها تاريخ»

في حلقة سابقة، من برنامج «ملعب ميجا FM»، الذي كان يقدمه مدحت شلبي قال، إن تاريخ عماد متعب، مهاجم النادي الأهلي المعتزل، لا غبار عليه، مضيفًا «لكن كرة القدم لا يوجد بها شيء اسمه تاريخ أو جغرافيا أو تربية وطنية، فيها النهارده أنا إيه، ومش هتلعب عشان تاريخك».

شلبي تحدث بلهجة لم يتقبلها عدد كبير من جمهور الأهلي، مشيرًا إلى أن حسام البدري المدير الفني السابق للفريق الأحمر، منح «متعب» الفرصة في أكثر من مباراة، ولم يفعل شيئا طوال مشاركته، متساءلًا «هل النادي الأهلي يتحمل إعطاء لاعب الفرصة لعدد من المباريات حتى يستعيد مستواه؟»، وتابع: «نصحت اللاعب أكثر من مرة بعدم انتظار مشاركته مع الفريق في المباريات لأن فرصته لم تعد موجودة، لوجود 4 لاعبين يسبقونه في الطابور، وأنه عليه الاعتزال في النادي الأهلي، أو البحث عن فرصة مشاركة في نادٍ آخر.

واستكمل، «وجود عماد متعب بهذا الوضع لا يليق باسمه أو تاريخه، القصة مادية بحتة، لأن عقده مع الأهلي 5 ملايين جنيه، بينما وادي دجلة يعرض عليه 3 ملايين»، مشددًا: «مش هتقدر تاخد كل حاجة عايز تلعب اكتفي بالـ 3 ملاييين، عايز تبطل إنت حر».

شلبي عن شغب جماهير الزمالك: «مرتزقة من حثالة البشر»

الهجوم على شلبي هذه المرة، جاء من جمهور نادي الزمالك، بعد تعليقه على تصرف بعض جماهير النادي الأبيض، التي قامت بتكسير مقاعد ملعب «برج العرب»، عقب مباراة أهلي طرابلس الليبي، العام الماضي، قائلًا: «تحت أي مسمى يحصل ده، هو الكرسي ماله، كل دي فلوس هتترمي في الأرض لإنك ما اتربيتش».

وأوضح: «ترمي شمروخ جوة الملعب رغم إن فريقك كسبان ليه، لا يمكن تكونوا مشجعين محبين لنادي الزمالك، إنتوا مرتزقة من حثالة البشر، كنت أتمنى يتقبض عليكم».



مباراة الأهلي والزمالك «ليست قمة»

الإعلامي الشهير، قابل موجة انتقادات قوية من جماهير الزمالك مرة أخرى، بسبب تصريحاته بعدم رغبته في التعليق على مباراة الأهلي والزمالك الأخيرة، التي أقيمت في مايو الماضي، مشيرًا إلى أن الفارق بين الفريقين 30 نقطة، وهو ما يجعل اللقاء بينهما تحصيل حاصل.

وأوضح شلبي، أن تصريحاته تسببت في استفزاز لاعبي الزمالك وهو ما أدى لتحسن النتائج بشكل ملحوظ، معلقًا: «الدوري مش هيحلو إلا لو الأهلي والزمالك يكونوا في أعلى مستوى، ونتيجة كلامي كانت استفاقة الأخير»، مؤكدًا أنه حينما صرح بعدم تعليقه على مباراة القمة الاخيرة، كان يهدف لاستفزاز الجمهور الأبيض، بسبب تأخر مركز فريقه ببطولة الدوري المصري الممتاز.


 

الدبة الباندا

أثار مدحت شلبي، جدلًا واسعًا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بعد تعليقه الساخر بعبارة «الدبة الباندا»، التي رددها خلال تعليقه على مباراة المنتخب الوطني أمام أوغندا في سبتمبر الماضي، بتصفيات كأس العالم روسيا 2018، وهو ما جعله يدافع عن نفسه بعدها بأيام قليلة قائلًا: «قطعتوني.. بس هى طلعت كده، كلنا كنا شايفين إن أوغندا دي حاجة جامدة، وأنا في الآخر كنت خايف، ونقلت خوفي للمشاهدين بالوصف ده».