loading...

التحرير كلينك

8 أطعمة تزيد حليب الثدي.. تناولي الحمص والشمر

أطعمة تزيد حليب الثدي

أطعمة تزيد حليب الثدي



هل تتساءلين عما إذا كانت هناك أطعمة يمكنك تناولها لدعم عملية الرضاعة وتزيد بشكل طبيعي من إنتاج حليب الثدي؟ حسنا، هناك العديد من الأطعمة التي يمكن أن تساعدك على زيادة حليب الثدي، وعلى الرغم من أن كل دولة لديها ثقافة مختلفة حول الأطعمة التي يتناولونها، فإن في كل دولة توجد أطعمة تزيد من الحليب، بعضها غني بالفيتامينات والمعادن، وأخرى تحتوي على خصائص كيميائية قد تساعد في إنتاج حليب الثدي، لذا عليكِ التعرف على الأطعمة المهمة التي تساعدك في فترة الرضاعة، وذلك حسبما ذكرها موقع Verywell Family.

1- الحبوب الكاملة

مغذية للأمهات المرضعات، حيث يعتقد أيضا أن لديها خصائص تدعم الهرمونات المسؤولة عن صنع حليب الثدي، لذا فإن تناول الحبوب الكاملة قد يزيد من كمية حليب الثدي، ومن الحبوب الأكثر شيوعا لصنع المزيد من حليب الثدي هو الشوفان، الشعير أو الأرز البني وغيرها من الأطعمة المصنوعة من الحبوب الكاملة.


2- الخضراوات الداكنة

الخضراوات المورقة مثل الخس، اللفت، السبانخ، والقرنبيط مليئة بالمغذيات، خاصة الكالسيوم، كما أنها تحتوي على فيتويستروغنز -إستروجين نباتي- الذي قد يكون له تأثير إيجابي على إنتاج حليب الثدي.


3- الشمر

تضيف بذور الشمر نكهة إلى العديد من الأطعمة المختلفة، كما أن أوراقه صالحة للأكل، ويمكنك إضافتها إلى الشوربة أو غيرها من الوصفات، كما أن الإستروجينات النباتية الموجودة في الشمر يمكن أن تساعد الأمهات المرضعات من خلال زيادة حليب الثدي.

4- الثوم

الثوم مغذ للغاية فهو إضافة صحية إلى معظم الوجبات الغذائية، وعلى الرغم من أن الثوم يحتوي على رائحة قوية تنتقل إلى حليب الثدي، يبدو أن بعض الرضع يحبون الطعم، وتكشف الدراسات أن الحليب بنكهة الثوم قد يساعد في الحفاظ على الرضاعة الطبيعية للأطفال الرضع لفترة أطول، لكن إذا أظهر طفلكِ علامات تحسسية بعد تناولك للثوم فعليك تجنبه على الفور.

5- الحمص

الحمص من الأطعمة الشائعة في بلدان الشرق الأوسط، وهو من الأطعمة المعروفة التي تزيد من إنتاج الثدي للحليب منذ العصور القديمة، حيث إن الحمص يحتوي على البروتين، وهرمون الإستروجين النباتي المسؤول عن إفراز اللبن، لذا يمكنك تناول الحمص من خلال إضافته إلى السلطة أو المكرونة.

6- السمسم 

تحتاج الأمهات المرضعات إلى تناول السمسم للحصول على مزيد من حليب الثدي، لذا يمكنك تناول بذور السمسم بمفردها، كمكون في الوصفات التي تقوم بتحضيرها، أو إضافتها إلى السلطة بجانب المكسرات والفاكهة المجففة.

7- بذور الكتان

مثل بذور السمسم، تحتوي بذور الكتان على الإستروجين النباتي الذي يمكن أن يؤثر على إنتاج حليب الثدي، حيث تحتوي هذه البذور على أحماض دهنية صحية، لذا يمكنك رش بذور الكتان على السلطات والحبوب، أو يمكنك تجربة وصفة بذور الكتان.


8- الزنجبيل الطازج 

تناولك للزنجبيل الطازج ليس فقط إضافة صحية لنظامك الغذائي، ولكنه يمكن أن يزيد أيضًا إنتاج حليب الثدي، ويمكنك بسهولة إضافة الزنجبيل الطازج إلى الأطباق التي تطبخها، وجعله روتينك اليومي.

إذا كنت تأكلين بنظام غذائي متوازن، فإن العديد من هذه الأطعمة قد تكون جزءًا منه بالفعل، نظرًا لأن معظم هذه العناصر صحية ومغذية، كما يجب أن يكون إضافة المزيد منها أمرًا جيدًا، فقط ضعي في اعتباركِ أنه مثل كل شيء لا يجب الإفراط فيها، حيث إن الإمداد المفرط لحليب الثدي يمكن أن يؤدي إلى مجموعة مختلفة تمامًا من المشكلات، مثل احتقان الثدي، قنوات الحليب المسدودة، كما يجب أن تضعي في اعتبارك أيضًا أن المكملات الغذائية ليست مماثلة للأطعمة الطازجة، لذا قبل تناول أي مكملات من هذه الأطعمة التي تعزز الحليب، تحدثي مع طبيبك أو استشاري الرضاعة.