loading...

رياضة مصرية

أرقام لا تفوتك من تاريخ مواجهات المصري والاتحاد

الاتحاد و الإسماعيلي

الاتحاد و الإسماعيلي



تتجه أنظار عشاق الساحرة المستديرة بشكل عام والدوري الممتاز على وجة التحديد، صوب استاد برج العرب بمدينة الإسكندرية، لمشاهدة مباراة النادي المصرى البورسعيدي أمام نظيره الاتحاد السكندرى، فى مواجهة لا تنقصها الإثارة، في تمام الساعة الخامسة والنصف عصر اليوم السبت، ضمن مواجهات الجولة الرابعة، بقيادة الحكم الدولي محمد معروف، وسيعاونه الثنائي هشام الدسوقي ومحمود رضا، بينما سيكون عمرو رمضان حكمًا رابعًا، وكل من أحمد حمدي وعمرو الشناوي حكمًا خامسًا.

ويدخل الفريقان المباراة بمعنويات مرتفعة بعد نجاح أبناء بورسعيد فى التأهل لدور الثمانية فى البطولة الإفريقية «الكونفدرالية»، وتحقيق أبناء الإسكندرية الانتصار الأول، بفوز صعب وغال على الإسماعيلى ضمن مباريات الجولة الثالثة ببطولة الدورى الممتاز.

ويخوض المصرى بقيادة مديره الفني حسام حسن، المباراة وعينه على النقاط الثلاث لتعويض تعادله الأخير مع بتروجت بهدفين لمثلهما والذى أدى إلى تراجع ترتيب الفريق إلى المركز الثاني عشر برصيد 4 نقاط من ثلاث مباريات، حيث تعادل لقاء وخسر لقاء وفاز في لقاء، وسجل 3 أهداف بينما سكنت شباكه 4 أهداف.

وأكد حسام حسن، أن مباراة اليوم أمام زعيم الثغر ستكون نقطة انطلاقة الفريق فى بطولة الدورى، بعدما ضمن التأهل إفريقيا لدور الثمانية وهو ما وضع ضغوطا كثيرة على اللاعبين، وأبدى المدير الفنى تخوفه من تأثر لاعبيه بضغط المباريات وهو ما يهددهم بالإصابة والإرهاق.

فى المقابل، يدخل الاتحاد السكندرى، بقيادة مديره الفني محمد عمر، المباراة رافعا شعار "لا بديل عن الفوز" واستمرار الانتصارات، بعدما عكف المدير الفنى خلال الفترة التى سبقت المباراة على علاج بعض الأخطاء فى خط دفاع الفريق، مطالبا خط الهجوم بضرورة التركيز مع أنصاف الفرص التى تتاح لهم.

كما أكد المدير الفنى لزعيم الثغر صعوبة مباراته اليوم، مشيرًا إلى أن التركيز هو السلاح الوحيد لحسم المباراة والفوز بالنقاط الثلاث لاكتساب دفعة معنوية قبل مواجهة الترجى التونسى فى إياب دور الـ32 للبطولة العربية، بعد التعادل بهدف لكل فريق في لقاء الذهاب الذي أقيم على استاد الإسكندرية.

ويحتل زعيم الثغر المركز الثالث عشر في جدول الترتيب برصيد 4 نقاط جمعها من ثلاث مباريات، حيث تعادل لقاء وخسر لقاء وفاز في لقاء، وسجل 3 أهداف، بينما سكنت شباكه 6 أهداف.

وفيما يلي نستعرض أرقاما من تاريخ مواجهات الفريقين:

- تاريخيا تحمل مواجهة اليوم الرقم 114 في تاريخ الدوري.

- المواجهات 113 السابقة شهدت تفوقا ملحوظا لأبناء بورسعيد بتحقيق 46 فوزا، مقابل 31 لزعيم الثغر.

- فرض التعادل نفسه في 36 مباراة، بواقع 14 تعادلا سلبيا و22 إيجابيا.

- سجل المصرى البورسعيدي 132 هدفًا، بينما سجل الاتحاد السكندري 110 أهداف.

- يتصدر السيد الضظوي قائمة هدافى المصرى برصيد 10 أهداف، وبنفس الرصيد يتصدر الديبة قائمة هدافى الاتحاد.

- المواجهة الأولى تعود إلى أول مواسم الدورى، وبالتحديد إلى يوم الأحد 21 نوفمبر 1948، عندما حقق المصرى البورسعيدى الفوز بهاتريك سجله السيد الضظوي مقابل هدف وحيد للضيوف، ضمن مباريات الأسبوع الخامس، وفى الدور الثانى فشل الاتحاد فى رد اعتباره وتعادل مع ضيفه بهدفين لكل فريق.

- تأخر أول فوز للاتحاد للمواجهة الثامنة فى موسم 52/1953، والطريف أنه كان مكسبا دون أهداف حيث انسحب المصرى من المسابقة اعتراضا على نقل مبارتيه أمام الزمالك والاتحاد خارج بورسعيد.

- حقق زعيم الثغر أول فوز فعلى كان فى المواجهة العاشرة، وبالتحديد كانت يوم السبت 2 مارس 1954، بالشاطبى بثلاثة أهداف دون رد سجل الديبة "هدفين"، وعبد الرؤوف المرشدي هدفا، وشهدت المباراة طرد حسن على لاعب الاتحاد.