loading...

محليات

جنازة عسكرية لشهيد سيناء بمسقط رأسه في الفيوم

جنازة عسكرية - أرشيفية

جنازة عسكرية - أرشيفية



شيع العشرات من أهالي منطقة دار الرماد بوسط مدينة الفيوم، جنازة المجند مصطفى أحمد عبد ربه، الذي استشهد صباح أمس السبت خلال تصديه لمجموعة من الإرهابيين في مدينة العريش بشمال سيناء.

وأدى أسرة الشهيد وجيرانه، والمئات من أهالي المنطقة، يتقدمهم الدكتور جمال سامي، محافظ الفيوم، واللواء خالد شلبي مدير أمن الفيوم، صلاة الجنازة على الشهيد بمسجد دار الرماد الشرقي.

وردد مشيعو الجنازة العديد من الهتافات منها «لا إله إلا الشهيد حبيب الله، ويا شهيد نام وارتاح وإحنا نكمل الكفاح، والقصاص القصاص دم بدم رصاص برصاص، ولا إله إلا الله الإرهاب عدو الله».

وكانت قوات الشرطة قد أحبطت محاولة هجوم إرهابي على كمين أمني بالطريق الساحلي لمدينة العريش، ودارت معركة كبرى بين قوات الجيش والشرطة وبين العناصر الإرهابية ما أسفر عن مقتل ٤ إرهابيين، والعثور على ١٠ عبوات ناسفة وكمية من الأسلحة والطلقات النارية والقنابل اليدوية والأر بي جي، و٣ أحزمة ناسفة، كما أسفرت عن استشهاد ٤ مجندين وإصابة آخرين.

thumbnail_IMG-20180825-WA0016